الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تفتتح في الجامعة الاردنية اليوم: مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين تنظم دورة في العروض وتذوق الشعر

تم نشره في الأحد 23 شباط / فبراير 2003. 02:00 مـساءً
تفتتح في الجامعة الاردنية اليوم: مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين تنظم دورة في العروض وتذوق الشعر

 

 
الكويت – خاص - تفتتح اليوم في الجامعة الاردنية الدورة التدريبية الاولى في العروض وتذوق الشعر التي تنظمها »مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للابداع الشعري »بالتعاون مع« مركز الاستشارات في الجامعة الاردنية »وتعتبر هذه الدورة التي تتحمل« مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للابداع الشعري »كافة نفقاتها هدية راعي المؤسسة الأستاذ عبدالعزيز سعود البابطين الى الاردن الذي يحمل له كل الحب والتقدير. لقد أعلنت المؤسسة عن هذه الدورة في الصحف المحلية، واستقبل مكتب المؤسسة في عمان عددا كبيرا من طلبات الالتحاق بالدورة التي سيحاضر فيها مجموعة من خيرة أساتذة قسم اللغة العربية في الجامعة الاردنية، وأعدت ادارة الاستشارات في الجامعة بالتنسيق مع أساتذة اللغة العربية برنامجا مكثفا للدورة.
لقد وجدت مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين في علم العروض عنصرا من عناصر الشعر الرئيسة، على اعتبار ان الشعر مرتبط بالغناء والانشاد منذ أبصر النور، ولا يمكن لشاعر او ناقد اغفال موسيقى الشعر ايمانا من المؤسسة بان الشاعر صانع موسيقى بقدر ما هو صانع للفكر والعاطفة واللغة والخيال المبدع.
وانطلاقا من ادراك المؤسسة لقيمة الايقاع، وأهميته، وحتمية ارتباطه بالشكل الفني للقصيدة، ومدى ما يعكسه من جمال يضاف الى جماليات القصيدة الاخرى، فقد شرعت منذ عامين في عقد دورات تدريبية في الكويت لتعليم »علم العروض« على اسس منهجية، وفتحت الدورات مجانا لكل راغب من الجنسين، وتمكنت من تخريج اربع دورات خلال عامين، كما اضافت الى »علم العروض وتذوق الشعر« مادة جديدة هي »مهارات اللغة العربية« التي تجنب الدارس أخطاء اللغة التي تشوه وجه الشعر الجميل.
ومن منطلق الحرص على تعميم الفائدة، وايمانا بوحدة الامة العربية فقد وسعت نطاق دورات »علم العروض« فامتدت من الكويت الى الاسكندرية وتونس ودمشق ثم الى عمان.
وكانت مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للابداع الشعري قد تأسست عام 1989 (الف وتسعمئة وتسعة وثمانين) من أجل اثراء حركة الشعر العربي ونقده، وتحقيق التواصل بين الشعراء والمهتمين بالشعر وتوثيق الروابط بينهم، وذلك لشعور من راعي المؤسسة بأن الشعر ديوان العرب وسجل تاريخهم الحافل بالمنجزات.
وتنظم المؤسسة مسابقة عامة في الشعر العربي وفي نقده مرة واحدة كل سنتين ضمن دورات المؤسسة وتكريم المبدعين.
كما انجزت اول موسوعة شاملة للشعراء العرب المعاصرين، وهي بصدد انجاز موسوعة اخرى للشعراء العرب في القرنين التاسع عشر والعشرين.
وتقيم المؤسسة ندوة ادبية مصاحبة لكل دورة من دوراتها عن الشاعر الذي تسمى الدورة باسمه وتتضمن ابحاثا عن بعض قضايا الشعر ونقده، اضافة الى اماسي شعرية تشارك فيه نخبة ممتازة من شعراء الوطن العربي.
كما تصدر مطبوعات عن شعراء الدورات تتضمن دواوينهم واعمالهم الابداعية الاخرى، وابحاث عن سيرهم وادبهم، وتأمل المؤسسة ان يستفيد من برنامج هذه الدورة التي تفتتح اليوم في الجامعة الاردنية كل من يجدون في انفسهم القدرة على قول الشعر من الهواة والمهتمين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش