الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يعرض اعماله في غاليري زارا: سلام كنعان يرسم عمان ويتأمل ناسها وظلالها

تم نشره في الخميس 2 كانون الثاني / يناير 2003. 02:00 مـساءً
يعرض اعماله في غاليري زارا: سلام كنعان يرسم عمان ويتأمل ناسها وظلالها

 

 
الدستور - محمد العامري - يقام حالياً في غاليري زارا في فندق حياة عمان المعرض الشخصي للفنان سلام كنعان بعنوان (عمان العاصمة)، ويأتي هذا المعرض ضمن احتفالات غاليري زارا في ختام عمان عاصمة للثقافة العربية.
عرف سلام كنعان بتحيزه لفكرة المدينة والقرية حيث قدم مجموعة من الأعمال الفنية التي شملت القري الأردنية ومدينة اربد وعمان وصولاً الى مدينة القدس التي خصص لها كتاباً مهماً يحتوي مجمل ما رسمه عن القدس.
في التجربة الأخيرة يخصص كنعان كل رسوماته لمدينة عمان التي عاشت في وجدانه منذ رجوعه من العاصمة الفرنسية باريس ليذهب في تأملها وتأمل ظلالها وأشجارها ونوافذها وناسها وقد لاقت هذه التجربة تفاعلاً كبيراً لملامسة التجربة لوجدان أهل عمان، فالمشاهد في هذا المعرض يحاول ان يتعرف على امكنة يعرفها بصياغة جديدة.
لكن كنعان لم يستقر في واقعية المشهد العادي بل ذهب لتخييل الواقع وإعادة إنتاجه عبر رؤية حداثية جديدة دون ان يفقد المكان خصوصيته، فظهرت مفردة الشرفة ومحتوياتها من برتقال وأقلام رصاص وأوراق تسرد لتاريخ الكلام عن هذه المدينة.
وقد وظف كنعان في رسوماته قراءاته لعبدالرحمن منيف وروايات زياد قاسم ووثائق اخرى تناولت سيرة عمان مثل كتب ارسلان رمضان المصورة حيث حقق هذا المعرض الصفة التوثيقية والجمالية في آن.
وذهب كنعان لأنسنة العناصر الصغيرة مثل عنصر الوردة وقلم الرصاص حيث نشهد تحولات قلم الرصاص على الرصيف ليتحول القلم الى كائن انساني يتكلم عبر الحركة والظلم، وكذلك الزهرة التي تمثل امام المشهد الكلي. لقد غاص كنعان في عمانية عمان ليقدم عملا فنيا مختزلا على باب قديم لاحد البيوتات القديمة، فقام بترميم الباب كما هو بكل تفاصيله واخشابه بصورة الوردة المرسومة الخارجة من اطار الباب. وجمع في هذه اللوحة بين الرسم والتركيب اعادة احياء المواد الميتة فاستطاع ان يقدم مشهدية غير عادية لواقعية المدينة عبر الدخول الى التفاصيل الدافئة والداخلية.
اما في المجموعة الثانية التي اتخذت من مادة الالوان المائية فضاء لها فقد قدم كنعان مجموعة من المشاهد الواقعية مظهرا قدرته العالية في تطويع الالوان المائية، واظهار اعماق وشفافيات المساحات اللونية، حيث جاءت هذه المجموعة اقرب الى الفوتوغرافية المائية.
اجمالا يشكل هذا المعرض نقلة فنية حقيقية في تجربة الفنان سلام كنعان عبر اخلاصه لمتطلبات العمل الفني وانعاش ذاكرة الانسان العماني الذي اخذه الفنان الى حلم الماضي وشرفات بعيدة غابت الان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش