الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بهدف خلق جسور التواصل الثقافي: اسبوع ثقافي فني تركي يبدأ فعالياته في عمان غداً

تم نشره في الخميس 1 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
بهدف خلق جسور التواصل الثقافي: اسبوع ثقافي فني تركي يبدأ فعالياته في عمان غداً

 

 
الدستور - احسان محمود الفقيه: عقد في المركز الثقافي التركي في عمان وبدعم من أمانة عمان الكبرى مؤتمر صحفي صباح أمس، في فندق بريستول للتعريف بمهرجان الفن التركي الاول في الاردن الذي يفتتح غداً ويستمر الى السابع من الشهر الحالي حيث سيتم تقديم الفعاليات في فندق بريستول في الدوار الخامس.
وأكد (سعدي التينوك) المستشار في سفارة الجمهورية التركية ان هذا المهرجان الفني نحاول تنظيمه منذ ستة اشهر مع عدة جهات آخذين بعين الاعتبار ان نقدم ومضة او لمحات بسيطة عن الثقافة التركية ولتفعيل التواصل بين الثقافتين الاردنية والتركية، فالعائلات التركية والتي تسكن الأردن تربطها علاقات حميمة ووثيقة مع الاردنيين.
وأشار عبدالله رضوان مدير الدائرة الثقافية في امانة عمان الى اربع نقاط رئيسية.
وهي أن هذا المهرجان يهدف الى تعميق العلاقات الثقافية بين الشعبين التركي والاردني في مجال العلاقات الثقافية والفنية.
وأن الفنون التركية قريبة من المزاج العربي وخاصة في حقل الموسيقى وهناك تأثيرات عميقة وواضحة للموسيقى التركية على الموسيقى العربية.
وأكد على خصوصية العلاقة الرسمية ما بين الجمهورية التركية والاردن وان العلاقات تمزج بين البعدين الرسمي والشعبي وأن توسيع دائرة الخدمات التي تقدمها مؤسسات الحكم المحلي وتشمل مختلف الجوانب المادية والروحية من فنون وثقافة.
أما عدنان كسّاب منظم المهرجان من الجانب التركي فقد اشاد بالدور الكبير الذي قدمته امانة عمان في دعم هذا المهرجان بشكل خاص ودعم السفارة التركية والمركز الثقافي التركي ووزارة الثقافة الاردنية ودعم عدد من الشركات التجارية.
واضاف ان الترتيب للمهرجان استغرق تسعة اشهر ورغم انها طويلة فقد كانت ممتعة.
ونتمنى ان تكون خطوة اولية لتعميق العلاقات بين الثقافة التركية والأردنية وهو الاول من نوعه حيث اننا نحتفل بالذكرى الثمانينية لاستقلال تركيا والتسعينية للسينما التركية، وكم نتمنى أن يثمر هذا المهرجان عن تعاون وتبادل ثقافي وفني بين كل من الفنانين الاردنيين والأتراك ليتعارفوا ويتعاملوا فنياً مع بعضهم.
وسيكون هناك عرض لبعض الرقصات الفلكلورية التركية وسيعرض كل يوم فيلمان من الافلام الثقافية الحاصلة على جوائز عالمية وأكثرها تميزاً فيلم بعنوان (التميمة او الحجاب) والافلام ليست تجارية بل ثقافية بالدرجة الاولى.
حفل الافتتاح الذي سيبدأ يوم غد وسيحييه الموسيقي الاردني (إيليا خوري) والذي حصل على الماجستير في الموسيقى من تركيا وفي بقية الايام ستكون هناك عروض سينمائية، وعروض راقصة وفي يوم الختام وسيكون هناك عرض مجوهرات.
وقد تحدثت لانا بشارات منظمة عروض ازياء ومجوهرات اردنية ان المجوهرات من تصميم مصممة اذربيجانية اسمها (كَرَمان) ولأول مرة يتخلل مهرجان ثقافي عرضا للمجوهرات والعارضات المشاركات اردنيات.
أما مديرة الاحتفال ريما المعايطة فقد تحدثت عن الجهد الكبير في تنظيم المهرجان في وقت بسيط وقالت اتمنى ان تكون النتائج بقدر الجهد الذي قدمناه.
وعندما سئل سعدي التينوك المستشار في السفارة التركية عن سبب اختيار الاردن قال لأن عمان تشبه أدنبره التي اصبحت مركزاً للثقافة في اوروبا فلا يمر شهر او اسبوع إلا ويكون هناك فعاليات ونشاطات ومهرجانات في أدنبرة.
وكذلك الموقع الجغرافي الاردني وتعدد الموهوبين فهناك تشابه بين أدنبرة وعمان لتصبح متميزة على الصعيد الثقافي على مستوى الدول العربية ودول الخليج والهدف الحقيقي هو تجسير الهوة بين الثقافات المختلفة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش