الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تمّ منعها في مصر لمدّة طويلة وحققت نجاحا في تونس: مسرحية `الناس اللي في الثالث` تشرح الواقع السياسي العربي

تم نشره في الثلاثاء 13 آب / أغسطس 2002. 03:00 مـساءً
تمّ منعها في مصر لمدّة طويلة وحققت نجاحا في تونس: مسرحية `الناس اللي في الثالث` تشرح الواقع السياسي العربي

 

 
تونس - قدس برس - توافد عشّاق المسرح في تونس بأعداد كبيرة لمشاهدة المسرحية الحدث، التي أنتجها المسرح القومي المصري، تحت عنوان »الناس اللي في الثالث«.
ويبدو أنّ هذا النجاح الكبير الذي حققته المسرحية، يعود إلى عدّة عوامل، أهمّها حضور ثلة من الأسماء الكبيرة في عالم التمثيل مثل سميحة أيوب، وفاروق الفيشاوي، ورشوان توفيق، وعدد من النجوم، ولتناولها لقضايا سياسية واجتماعية ساخنة، لمؤلف اشتهر كثيرا في الوسط التونسي، هو السيناريست الكبير أسامة أنور عكاشة.
وتعالج المسرحية فكرة الهاجس الأمني لدى أنظمة العالم الثالث، وخصوصا الأنظمة الدكتاتورية القائمة على مبدأ استباحة كلّ شيء، بتعلّة حفظ الأمن العام، فالأحداث تنطلق من حادث طارئ يتمثّل في دخول مجموعة من الرجال المكلّفين بحماية أمن الشخصيات الكبرى، في حياة عائلة مصرية بسيطة، كانت تقيم في شقّة في الطابق الثالث من عمارة واقعة في قلب القاهرة، وفي اللحظة ذاتها كانت العائلة تحتفل بزفاف أحد أبنائها.
وعندما يحاول الابن الأكبر الاعتراض على هذه الممارسات غير الشرعية لرجال الأمن يهدده ضابط المباحث بالسجن، كما يلجأ إلى تذكيره بسوابقه في النضال السياسي، وفضح علاقة عروسه العاطفية مع رئيسه في العمل.
ويفسّر هذا العمل الفني على عدّة مستويات الواقع السياسي في معظم دول العالم الثالث، وخاصة ما يتصل منها بعلاقة الفرد بالنظام، وتضارب الأجهزة الأمنية، وتشريح الواقع الاجتماعي لأسرة تعاني من مشكلات وضغوط مادية ناتجة عن فساد الحكم. ولعل هذا الطرح الجريء هو أهمّ الأسباب، التي دفعت إلى منع المسرحية لمدّة ثمانية أعوام في مصر، كما أنه كان السبب الرئيس لنجاحها في تونس.
ولم يؤثر هذا الخطاب السياسي، الذي بدا حاضرا بقوة ووضوح في كل لوحات المسرحية، على الطابع الفني والمسرحي للعرض، فكلّ الممثلين الذين ساهموا في المسرحية تمكنوا من أن يرتقوا بالعرض إلى درجة فنية وفرجوية جذابة، أنقذته من الوقوع في فخّ الخطاب السياسي المباشر، وجعلت الجمهور يتفاعل مع أحداث المسرحية إلى حد كبير، وهو ما جعل الممثلين يخرجون في مناسبات عديدة عن النصّ للتحاور مع المتفرجين، وهو ما زاد من شد الاهتمام إليها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش