الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقدم خدماتها للباحثين الأردنيين والعرب: أكثر من مليون ونصف المليون زاروا مكتبة عبدالحميد شومان العامة

تم نشره في الاثنين 16 كانون الأول / ديسمبر 2002. 02:00 مـساءً
تقدم خدماتها للباحثين الأردنيين والعرب: أكثر من مليون ونصف المليون زاروا مكتبة عبدالحميد شومان العامة

 

 
عمان – الدستور - حققت مكتبة عبدالحميد شومان نقلة في مجال تقديم خدماتها المكتبية وذلك من خلال الارتقاء بسوية تلك الخدمات لتخدم الاكاديميين من أساتذة الجامعات، وطلبة الجامعات بمختلفة المستويات والباحثين الجادين في مختلف مواقعهم في الأردن والوطن العربي. وتعد خدمة المكتبة الإلكترونية التي تشتمل عليها خدمات مكتبة عبدالحميد شومان العامة من الخدمات المتطورة في مجال البحث العلمي في مختلف الميادين للباحثين والمختصين والأكاديميين، حيث تقدم المكتبة مجموعة متسعة من قواعد البيانات الالكترونية مما يمكن الباحثين من الحصول على النصوص الكاملة للأبحاث والدراسات المنشورة في مئات الدوريات المتوفرة في قواعد البيانات، وكذلك الحصول على مستخلصات ومعلومات ببليوغرافية، وصور طبق الأصل لهذه الأبحاث.
وعلى الرغم من حداثة هذه الخدمة المكتبية التي بدأت المكتبة تؤسس لها في شهر آب من العام ،2000 الا أنها حظيت باستفادة 254.7 باحثا وذلك من 1/8/2000 الى 12/12/2002 منهم 1200 باحث من العراق، و32 باحثا من سوريا ولبنان والمملكة العربية السعودية. وأغلب المستفيدين من طلبة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، اضافة الى أساتذة المدارس والمعاهد والجامعات، حيث بلغ عدد المستفيدين من هذه الخدمة من أساتذة الجامعات 681 أستاذا جامعيا.
وقد زار المكتبة أكثر من مليون ونصف المليون منذ انشائها حتى الآن.
على صعيد آخر تولي مكتبة عبدالحميد شومان العامة عناية خاصة في تطوير مجموعات المكتبة من كتب ونشرات وتقارير وكل اشكال أوعية المعلومات وذلك من خلال أساليب الشراء والاستهداء والتبادل بهدف ضمان تحقيق أهداف المكتبة في خدمة الباحثين والدارسين في المجالات المختلفة مع التركيز بشكل خاص على خدمة الباحثين والدارسين في الموضوعات العلمية النظرية والتطبيقية. والحرص على النوعية في انتقاء مقتنيات المكتبة من مواد مطبوعة وغير مطبوعة وفقا لاهتمامات المستفيدين، وتحقيق التوازن بين مقتنيات المكتبة من حيث اللغة ومن حيث الموضوعات كونها مكتبة عامة تحتوي على كافة مجالات المعرفة، مع الأخذ بعين الاعتبار التركيز على الموضوعات العلمية والتكنولوجية، والتراث العربي الاسلامي، والقانون، والاقتصاد، وموضوعات الاردن وفلسطين، وكتب كبار المفكرين العرب وموضوعات الساعة. كما تعنى المكتبة ببناء سياسة التكامل مع المكتبات الأخرى وتجنب التكرار والازدواجية.
وتخص المكتبة باهتمامها الكتاب الوطني وهو: كل مطبوع صدر في الأردن سواء أكان مؤلفه أردني الجنسية أو غير أردني الجنسية. أو كل مطبوع مؤلفه أردني الجنسية، سواء صدر في الأردن او خارج الأردن. وذلك بهدف الانسجام مع أهداف المؤسسة في خدمة الثقافة والمثقفين، ودعم الانتاج الفكري الوطني والتعريف به داخل المملكة وخارجها، حيث تقوم مكتبة عبدالحميد شومان العامة بشراء عدد من النسخ من الكتاب الوطني لاستخدامها لأغراض الاهداء والتبادل بالاضافة للنسخ المخصصة للمكتبة.
ويذكر ان خدمات المكتبة تمتد الى مناطق أخرى خارج العاصمة في الأردن حيث تم منذ عام 1998 دعم انشاء خمس مكتبات للناشئين في شمال الأردن وجنوبه بالتعاون مع كل من بلدية اربد وبلدية المفرق وبلدية الطفيلة وبلدية مادبا وبلدية جرش. وبالتعاون مع مؤسسة نور الحسين ومركز هيا الثقافي تم تسيير مكتبة متنقلة منذ منتصف عام ،1998 كما دعمت المؤسسة وغذت مقتنيات اثنتي عشرة مكتبة بلدية في كل من المدن الفلسطينية: رام الله، البيرة، سلفيت، طولكرم، جنين، نابلس، قلقيلية، أريحا، الخليل، غزة، بيت لحم، طوباس، وتم بصورة منتظمة إهداء وتبادل الكتب مع مكتبات محلية وعربية ودولية. ويشمل التوسع في إهداء الكتب دعم مكتبات العديد من المدارس في الأردن.
وفي نطاق التعاون مع المكتبات والمنظمات العربية فقد أصدرت المكتبة وبالتعاون مع كل من مركز جمعة الماجد للتراث والثقافة في دبي وبلدية دبي الطبعة الالكترونية الأولى من المكنز الموسع الذي يضم ما يقرب من 50000 مصطلح اضافة الى طبعته الورقية. وجدير بالذكر أن المكنز هو عبارة عن قائمة بالمصطلحات والمترادفات مع بيان العلاقات بين كافة هذه المصطلحات التي تستخدم في عملية التحليل الموضوعي للوثائق، كما تتيح الوصول الى المراجع المطلوبة في المكتبة باللغات الثلاث: العربية والانجليزية والفرنسية. ويعد من أهم مراجع التصنيف والفهرسة في المكتبة.
وتتعاون المكتبة مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الإلكسو) في مشروع تعريب نظام تصنيف ديوي العشري الذي يعد احدى الادوات الهامة للمصنف العربي وأكثرها انتشارا واستخداما في المكتبات العامة، وتقوم المنظمة بالتعاون مع عدد آخر من المؤسسات العربية بالاعداد لاصدار النسخة الورقية والالكترونية من هذا النظام. ويتمثل دور مكتبة شومان بتعيين المكتبات العربية التي تستخدم هذا النظام في كل من الأردن، فلسطين، سوريا، لبنان، والعراق، اضافة الى دراسة المشكلات التي تعترض المصنف العربي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش