الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اخرجه فيصل الزعبي وتبثه قناة ابو ظبي: ابو الطيب المتنبي.. قصة حب منتظرة بين فارس شاعر وامرأة مثقفة

تم نشره في الثلاثاء 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2002. 02:00 مـساءً
اخرجه فيصل الزعبي وتبثه قناة ابو ظبي: ابو الطيب المتنبي.. قصة حب منتظرة بين فارس شاعر وامرأة مثقفة

 

 
عمان – الدستور - لا يبدو شاعر العربية الكبير ابو الطيب المتنبي ناحلا واميل الى القصر في قامته كما هي الحال في ما ورد عنه في كتب التاريخ بل ان صورته في المسلسل الذي يحمل اسمه ويحمل توقيع المخرج فيصل الزعبي كما هو في اشعاره وتعرضه حصرا قناة ابو ظبي لثلاث مرات يوميا.
انه ذلك الفارس الذي يقود متمردين بدوا على سلطة هشة ويخوض معارك ويقول شعرا يجعل البعيدين يحبونه ولو عن بعد.
هذه هي الحال في المسلسل، ان ابا الطيب المتنبي مجاز لعصره الذي تناوله الزعبي على ما هو عليه، بل انه قدمه كما هو عليه ذلك التاريخ البائس الذي علا فيه شأن الاعوان فبدلوا الحكام عن عروشهم مثلما تستبدل القمصان والاندية.
تاريخ عجيب امتلأ بالضغفاء الطغاة الذين قدموا فيه الرؤوس المقطوعة لمعارضيهم على الموائد كأنها طبق الفاكهة او طافوا بها في الشوارع يحذرون اهل بغداد من مغبة الخروج على الحاكم الملهم.
هكذا يبدو عصر المتنبي في المسلسل خلفية لشخصيته القادمة بكل تناقضاتها في المقبل من الحلقات حيث المجازي يجاور الواقعي.
ولعل اسمى تجليات ذلك المجاز في ما قدم الزعبي من لقطات في ذلك المرور المتأني للمتنبي في نفق تخترقه عاصفة تحمل ورقا يتساقط.. هو القادم متأبطا بأسوده مثل فارس محدقا في البعيد.. هكذا جسده سلوم حداد الممثل التلفزيوني اللافت حقا للانتباه بادائه وقدراته التمثيلية حتى ان المرء يكاد يقول انه الذي يدير الكاميرا من فرط ما يتعامل معها بذكاء وحساسية.
ان اول ما يتبادر الى العين في المشهد الذي يصنعه في مسلسل المتنبي هو ذلك الرسوخ في عناصر الكادر.. يشعر المرء ان كل عنصر فيه مشدود الى فكرته وطالعا منها كما لو ان المعنى يستكمله المشاهد في العمق حيث دائما ثمة ما هو مركزي يؤول اليه الفعل والملفوظ والعناصر الاخرى التي في واجهة الكادر.. ثمة بناء في الكادر يذكر باللوحة التشكيلية عندما يشعر المرء ان هذا البناء مدروس تقف وراءه خبرة في انتاجه على الارض.
يحدث ذلك رغم ان المرء يشعر بل يلمس بعينه ذلك التدرج من النور الى الظل وذلك التدرج في الظل الى حد ان ما يجري في النور ثمة ما يتصادى معه (فعلا تمثيليا سلبيا او ايجابيا) في عمق الكادر ومع تطور المشهد لا ينقطع فجأة بل يستنفده المخرج شيئا فشيئا عندما يبدأ في التلاشي وتتركز البؤرة الدرامية في مقدمة الكادر فيكون الانتقال الى مشهد اخر.
يلاحظ المرء ايضا ان خولة شقيقة سيف الدولة الحمداني التي تؤدي شخصيتها الممثلة الكبيرة سمر سامي يتم في الحلقات الاولى تأسيس علاقة استثنائية تجمعها الى المتنبي كما لو ان القدر الذي سيحدث ويلتقيان معا ليس سوى ذرائع ومصادفات لقصة حب عظيمة بين فارس نبيل وامرأة مثقفة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش