الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

35% من النساء تعرضن في حياتهن للعنف الجسدي

تم نشره في الخميس 1 كانون الأول / ديسمبر 2016. 09:11 مـساءً
عمان-الدستور

انطلاقاً من 25 الشهر الحالي بدأت العالم اجمع يشهد حملات لمناهضة العنف ضد المرأة. هذا العنف الذي لا ينتهي لاسباب جذرية مجتمعية بحسب تقرير الامين العام للأمم المتحدة. فالعنف الممارس ضد النساء والفتيات لا زال موجود ولم تتم معالجته معالجة حاسمة، وهو على وجه الخصوص عدم تكافؤ علاقات القوة بين الرجل والمرأة وعدم المساواة بينهما والتمييز في مختلف مناحي الحياة. وإن إتباع نهج شامل لمعالجة هذه الأسباب يعد أمراً بالغ الأهمية.
وقد إستند التقرير على المعلومات الواردة من الدول الإعضاء، وخلص الى أن العنف ضد النساء ما زال يشكل إنتهاكاً شائعاً لحقوق الإنسان، وأنه موجود في مختلف الدول وفي مختلف البيئات المستقرة منها والهشة، وفي مختلف الظروف خلال الصراعات وبعدها، فالنساء والفتيات يتعرضن للعنف في المجال الخاص كالمنازل وفي المجال العام كالأماكن العامة وأماكن العمل وأثناء الصراعات والنزاعات.
تقديرات منظمة الصحة العالمية تفيد بأن 35% من نساء العالم قد تعرضن في حياتهن للعنف.
كما أكدت أحدث البيانات للأمم المتحدة لعام 2015 على إرتفاع العنف الجسدي حيث أن هنالك واحدة من كل ثلاث نساء تعرضت للعنف الجسدي في حياتها، وواحدة من كل خمس فتيات قد تعرضت للعنف في طفولتها..
وقد تعرضت أكثر من 133 مليون امرأة وفتاة إلى العنف في 29 دولة بإفريقيا والشرق الأوسط، وفقا لإحصائيات الأمم المتحدة لعام 2015. واظهرت الأرقام العالمية الى إستمرار وزيادة العنف المرتكب ضد النساء والفتيات ، حيث أن إنتشار الأسلحة في المنازل يزيد من العنف الأسري ، فوجود بندقية واحدة في المنزل يزيد من إحتمالية قتل شخص بنسبة 41% ، في حين تصل تلك النسبة الى 272% عندما يتعلق الأمر بالنساء والفتيات. كما أن العنف أصبح أكثر إنتشاراً في الدول التي تشهد إنتقالات سياسية و/ أو نزعات مسلحة كمصر وسوريا وليبيا والصومال التي شهدت عام 2012 حوالي 1700 حادثة إغتصاب.
كما تؤكد جمعية معهد تضامن النساء الأردني تضامن ، وبلغة الأرقام أيضاً بأن 70% من النساء تعرضن للعنف أثناء حياتهن ، وأن النساء والفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن ما بين 15-44 عاماً يزيد خطر تعرضهن للعنف الأسري عن خطر تعرضهن للسرطان وحوداث السيارات والحروب. كما أن 6% من النساء في اليابان و58% منهن في أثيوبيا كن عرضة للعنف من قبل الشريك الحالي.
ووفقاً لتقديرات منظمة الصحة العالمية فإن 40-70% من النساء ضحايا القتل في كل من الولايات المتحدة وأستراليا وجنوب أفريقيا وكندا. قتلهن على يد شركائهن، وفي كولومبيا تقتل إمرأة كل ستة أيام على يد شريك حياتها الحالي أو السابق.
والسبب في اختيار 25 نوفمبر للقضاء على العنف ضد المرأة، هو عملية اغتيال الأخوات ميرابال، وهن الناشطات السياسيات في جمهورية الدومينيكان (1930 - 1961)، بأوامر من حاكم الدومينيكان (الواقعة في بحر الكاريبي) رافاييل تروخيلو عام 1960. ويتم التعبير عن هذا اليوم باللون البرتقالي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش