الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صدر عن منتدى الفكر العربيّ «القدس في الضّمير» لسموّ الأمير الحسن بن طلال

تم نشره في الأحد 1 آذار / مارس 2009. 02:00 مـساءً
صدر عن منتدى الفكر العربيّ «القدس في الضّمير» لسموّ الأمير الحسن بن طلال

 

 


عمّان - الدستور

صدر ضمن سلسلة "كُرّاسات المنتدى" ، التي يصدرها منتدى الفكر العربيّ ، الكراسة رقم (7) بعنوان "القدس في الضمير". وتضم هذه الكرّاسة ثلاث مقالات لسموّ الأمير الحسن بن طلال ، رئيس المنتدى وراعيه ، سبق نشرها في بعض الصحف العربيّة خلال مناسبات مختلفة بين عامي 2003 و ,2007 وهي: "يا قدس، يا قدس، أو نسيناك يا قدس؟ ،"التي تساءل فيها عن مستقبل القدس والمدن الدينيّة في عالمنا: محذّرًا من أن يكون مستقبلاً ظرفيًّا محفوفًا بالأخطار والتقلُّبات الظرفيّة التي تميّز السياسة ، وداعيًا إلى إيجاد سلطة معنويّة للأماكن المقدّسة تتجاوز المنظور التجريديّ إلى الناحية العمليّة للأوضاع الحالية في مدينة القدس. وقال سموّه: "نحن لا نستطيع أن نتجاهل دور الأماكن المقدّسة هناك في تنظيم الفئات الاجتماعيّة المختلفة وتأثير ذلك على التطوّرات السياسيّة في المدينة".

كما حذَّر سموّه من أنَّ أي تغيير في البيئة الدينيّة لهذه الفئات سيكون له انعكاسات سياسيّة ، وبيّن أنه من خلال السلطة الدينيّة المعنويّة ، نستطيع أن نبني تصوّرًا موضوعيًّا لمستقبل مدينة القدس.

وفي المقالة الثانية بعنوان "منك نتعلَّم أيها المسجد المبارك" ، التي كتبها سموّ الأمير الحسن في الذكرى الثامنة والثلاثين لحريق المسجد الأقصى ، أكّد سموّه دعوته إلى إعلاء الدين على السياسة ، من خلال وضع قواعد وتشريعات لحماية أماكن العبادة وبيوت الله والمقدّسات ، لكلّ الديانات والمعتقدات ، من شرّ الإنسان وغلوائه. وقال مستذكرًا مرارة حريق المسجد الأقصى في الوجدان: "لكن يجدر بنا في الوقت نفسه أن لا نعرّض ذاكرتنا الجمعيّة للجمود ، وأن لا نستخذي لطغيان الحدث الواحد ، مهما كان جللاً. فالأهمّ أن لا ننسى أنّ للأوطان قدسيتها أيضًا ، كما لكرامة الإنسان ، وأنّ الانتهاكات بحقّنا تتوالى بلا هوادة ، وأننا نستسلم لها بخنوع وكأننا نسينا واجب الدّفاع عن الوجود والكرامة،"

وتحدَّث سموه في المقالة الثّالثة بعنوان "السلطة المعنويّة للمقدّسات" ، مستلهمًا أبعاد هذا المفهوم الإنسانيّة مما جاءت به الشرائع السماويّة ومن التاريخ العربيّ والإسلاميّ. وأشار إلى الأحداث الطائفيّة المؤسفة في العراق: موضحًا أنّ التشريع الإسلاميّ يعدّ كلّ حقّ للمجتمع "حقًّا لله": وحرمة المقدّسات من حقوق الله. فهي تذكّر كل مغرور بقوّته ، متكبّرْ على غيره ، أنّ "الله أكبر": فليخشع أمام سلطان الله وقوّته، ومن تجرّأ على تلك الحرمات فهو معتدْ على كلّ عباد الله ، وجريمته من الجرائم التي تُرتكب ضدّ الإنسانيّة ، ويجب أن تقف في وجهه كلّ البشريّة من خلال تشريع تُحاسًب على أساسه محاكم دوليّة.

يذكر أن هذا الإصدار في سلسلة "كرّاسات المنتدى" ، التي يشرف عليها ويراجعها أ.د. هُمام غصيب ، مستشار سموّ الأمير الحسن بن طلال ونائب أمين عام المنتدى ، يأتي افتتاحًا لمشاركة المنتدى في الاحتفال بالقدس عاصمة للثقافة العربيّة ,2009 وهي مشاركة ستشتمل إضافة إلى الإصدارات على أنشطة فكريّة متعدّدة خلال العام الحالي.



Date : 01-03-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش