الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رابطة الكتاب الأردنيين : الحرية اولا وأخيرا لجميع المبدعين

تم نشره في الثلاثاء 23 حزيران / يونيو 2009. 03:00 مـساءً
رابطة الكتاب الأردنيين : الحرية اولا وأخيرا لجميع المبدعين

 

الدستور - عمر ابو الهيجاء

عقدت رابطة الكتاب الاردنيين ظهر امس في مقرها مؤتمرا صحفيا جراء اصدار حكما بحبس الشاعر والصحفي اسلام سمحان لمدة سنة وتغريم دار فضاءات الناشر لديوانه الشعري "برشاقة الظل" وشارك في المؤتمر رئيس الرابطة سعود قبيلات واسلام سمحان والناشر الشاعر جهاد ابوحشيش والشاعر زياد العناني الذي تم منع وتوزيعه ديوانه الجديد "زهو الفاعل".

بداية تحدث الاديب سعود قبيلات حول الحكم الذي صدر بخصوص سمحان بالسجن فقال: نشعر بالأسف الشديد والصدمة العارمة لهذا الحكم والذي جرى من خلال المطبوعات والنشر اثناء تحول الكتاب الى المحاكم ، واخر تطور خطير هو الحكم على الزميل اسلام سمحان بالسجن لمدة سنة وتغريم الناشر جهاد ابو حشيش (10) آلاف دينار لنشرها الكتاب ومؤخرا تم منع كتاب زياد العناني من التوزيع وعرضه على المفتي.

وقال قبيلات: هذا التطور الذي حدث في الفترة الاخيرة تطور غير مسبوق ، ان يحكم على شاعر بالسجن لمدة سنة ، وهذا الحكم هو اكبر ادانة لسياسة المطبوعات والنشر وهي تتحمل المسؤولية ، والرابطة سوف تستمر في حملتها بشأن منع الكتب الغاء دائرة المطبوعات والنشر.

ومن ثم قرأ قبيلات البيان الذي اصدرته رابطة الكتاب حول قرار حبس الشاعر اسلام سمحان بناء على دعوى من دائرة المطبوعات والنشر ، والذي جاء فيه: "يعبر اعضاء رابطة الكتاب الاردنيين عن صدمتهم لقرار محكمة بداية عمان بحبس الشاعر اسلام سمحان عضو الرابطة لمدة سنة وتغريم دار نشر فضاءات بمبلغ عشرة آلاف دينار لنشرها مجموعة الشاعر "رشاقة ظل" وان سياسة الدائرة والقوانين الحكومية سارية المفعول هي المسؤولة عن صدور مثل هذه القرارات".

وطالب البيان: "بوقف العمل بهذه القوانين فورا ، وإلا سنجد بين الحين والآخر شعراء وكتابا يذهبون الى السجون بدل ان نستفيد من طاقتهم وافكارهم ونغني حياتنا الروحية ، الحرية لعضو الرابطة اسلام سمحان ، ولنعمل معا من اجل تحويل دائرة المطبوعات والنشر الى دائرة للمعلومات والغاء قانونها لتقدم الخدمات للكتاب لا ان تكون رقيبا عليهم ، الحرية اولا والحرية اخيرا لجميع المبدعين".

ومن جانبه الشاعر اسلام سمحان قال: اثمن جهود الرابطة منذ بداية القضية وادعو مؤسسات المجتمع المدني والنقابات ان تساند الرابطة بتحويل دائرة المطبوعات والنشر الى دائرة للمعلومات لخدمة الكتاب ، مشيرا انه عندما تلقى نبأ الحكم لم يجد مبررا له لأنني كنت متفائلا لأن مجريات المحكمة كانت تصب لصالحي والشهود الذين كانوا سوف يشهدون ضدي قدموا شهادات لصالحي ، وتساءل: ما علاقة دائرة الافتاء بالشعر؟ مضيفا: وما احزنني اكثر انسياق المجمتع وراء الاشاعات واعرف ان معظمهم لم يطلعوا على ديواني ، وكنت اتمنى ان يحول الكتاب الى مجموعة من النقاد والشعراء وهم يقرروا اذا كتب هذا الشعر بقصد الاساءة او لا ، معتبرا ان قرار الحكم قرار سياسي اكثر منه قرار حكومي.

وتحدث جهاد ابو حشيش عن ملابسات مصادرة الكتاب وتحويله الى المفتي والظروف التي مر بها مصادرة الكتاب.

وتحدث الكاتب عبدالله حمودة عن الكتب التي تم مصادرتها وتحويلها الى المحاكم بالارقام.

وكانت دائرة المطبوعات والنشر قد أقامت دعوى الحق العام في شهر تشرين أول من العام الماضي ضد الشاعر سمحان بعد صدور ديوانه "برشاقة ظل" واحتجاجا على عبارات استخدمها الشاعر في ديوانه.



التاريخ : 23-06-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش