الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جمال ناجي يعاين «الأبعاد السياسية للتعددية الثقافية»

تم نشره في الاثنين 11 شباط / فبراير 2013. 03:00 مـساءً
جمال ناجي يعاين «الأبعاد السياسية للتعددية الثقافية»

 

عمان – الدستور

قال الروائي جمال ناجي: إن التعددية الثقافية هي مفهوم مركب ومدبب في آن معاً، وهو مصطلح لم يحظ باهتمام الفلاسفة والمفكرين منذ ما قبل أرسطو وحتى باشلار وبرتراند راسل، وحين اهتدى الأمريكي «هوراس كولين» إلى هذا المصطلح في العام 1924، بدت المسألة أشبه بعملية توليد قسرية، يمارسها مثقف أراد انتقاد محاولة صهر الثقافات في المجتمع الأمريكي، فابتدع مصطلح التعددية الثقافية الذي لم يلق قبولاً في حينه، جاء ذلك في المحاضرة التي ألقاها ناجي مساء أمس الأول بعنوان «الأبعاد السياسية للتعددية الثقافية» في رابطة الكتاب الأردنيين.

وأشار ناجي إلى أن الاستخدام الفعلي والتطبيقي لمصطلح التعددية الثقافية لم يبدأ إلا في نهايات الثمانينيات من القرن العشرين، من أجل التعبير عن إمكانية التعايش المشترك بين الثقافات المتنوعة على أسس من العدالة و الاحترام المتبادل، بمنأى عن هواجس الهيمنة الثقافية التي قد تمارسها الثقافة الأوسع انتشاراً أو الأقوى، لافتا النظر إلى أن الأديان هي جزء من الثقافة التي هي محصلة النتاج البشري الفكري والمادي والمعنوي، وأن الطائفية والعرقية والإثنية ليست سوى روافد تصب في مجرى التعددية الثقافية، وأن الهيمنة الاستعمارية حتى نهايات القرن التاسع عشر قد قامت على أسس عسكرية، وفي القرن العشرين على أسس اقتصادية بصرف النظر عن أدواتها العسكرية التي استخدمتها لتحقيق غاياتها، أما في الألفية الجديدة، فإن الهيمنة تقوم على بناءات ثقافية بامتياز، وأن غالبية النزاعات في ما مضى، كانت تنشب بين الأمم المختلفة، أما الآن فإن النزاعات والحروب تنشب داخل الأمة الواحدة، وداخل البلد الواحد، وداخل الإقليم الواحد، بعد أن أتاحت التعددية الثقافية للثقافات داخل المجتمعات فرص التعبير العلني عن هوياتها، وعن استحقاقاتها الثقافية والسياسية والدستورية والاجتماعية.

وذهب ناجي في محاضرته إلى محاولة الإجابة على عدد من الأسئلة التي رآها مهمة في هذا السياق من بينها، لماذا الحديث عن التعددية الثقافية الآن، وهل هذا النوع من التعددية هو خير مطلق أم شر مطلق، متوقفا عند مفهوم هذا المصطلح في الوطن العربي وخارجه، وخاصة في دول الغرب، وعلاقته بحقوق المرأة على سبيل المثال، وفي الوقت الذي تحدث فيه عن ايجابيات التعددية الثقافية في المجتمعات الإنسانية، فإنه توقف كذلك عند بعض سلبياتها، وهذا ما أشار إليه الناقد زياد أبو لبن في مداخلته التي قدم بها للمحاضرة، التي حضرها نخبة من المثقفين دار في نهايتها حوار مع المحاضر، حول الأبعاد السياسية للتعددية الثقافية.

التاريخ : 11-02-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش