الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جبل القلعة.. بقعة جغرافية تختصر تاريخ عمّان منذ آلاف السنين

تم نشره في الثلاثاء 25 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
جبل القلعة.. بقعة جغرافية تختصر تاريخ عمّان منذ آلاف السنين

 

 
الدستور - خالد سامح

يعتبر حي المهاجرين وحي جبل القلعة اقدم الاحياء المأهولة في عمان الا ان لجبل القلعة ميزات خاصة ينفرد بها واهمية تاريخية لا يحملها اي جبل آخر من جبال عمان القديمة المعروفة ، وهي جبل عمان واللويبدة والاشرفية وغيرها ذلك ان جبل القلعة يختصر تاريخ المدينة منذ تأسيسها على يد العمونيين قبل ثلاثة آلاف عام وبنائهم للقلعة الضخمة ثم الفترة اليونانية ، والتي يشهد عليها العديد من الآثار الموجودة على أعلى الجبل وكذلك فترة الحكم "الروماني - البيزنطي" ، وأهم شواهدها معبد هرقل والكنيسة أما في فترة حكم العرب وفي عهد الدولة الاموية بالتحديد فقد اتخذ جبل القلعة كمركز للمدينة وبني على رأسه قصر كبير تم ترميمه قبل سنوات واستمر الجبل مركزا للمدينة في العهود اللاحقة المملوكية والتركية حتى بدايات هجرة قبائل الشركس الى المنطقة والذين استوطنوا الجبل خلال الفترة الممتدة من عام 1870 الى 1880 وبنوا العديد من المنازل والادراج الطينية واحد تلك الادراج وبحسب ما افادتنا به دائرة التراث بأمانة عمان يعود للفترة الرومانية قام الشركس بترميمة واعادة بنائه من الطين وأعادت بلدية عمان بناءه ببدايات العشرينيات ورصفه بالحجر ولا زال حتى اليوم يعتبر اقدم درج في عمان مسجل لدى الامانة.

ونظرا للأهمية التاريخية لجبل القلعة والمنظر البانورامي الفريد الذي يشرف عليه حيث وسط المدينة والمدرج الروماني فان فعاليات ثقافية وفنية تشهدها ساحات القلعة خلال الصيف في محاولة لاحياء المكان وبعث الروح فيه ويؤم الجبل مئات السواح يوميا حيث يوجد المتحف الوطني الاردني.

الا ان الكثير من سكانه يشكون من نقص الخدمات وسوء وضع الشوارع والمرافق العامة وعلى هذا الاساس جاء وضمن المشاريع العديدة التي تقوم بها امانة عمان وبالتعاون مع وزارة السياحة والآثار مشروع اعادة تأهيل وتطوير جبل القلعة وأحيائه القديمة العائدة الى بدايات القرن العشرين والتي تؤرخ لمراحل مهمة من تاريخ عمان. والمشروع الجديد يأتي ضمن سياق استراتيجية عامة لاعادة تأهيل الاحياء القديمة بالعاصمة والحفاظ على طابعها المميز وهو ضمن خطة الامانة المستمره لجعل عمان مقصدا سياحيا ذا تنافسية عالية ضمن استراتيجية تطوير العاصمة كمقصد سياحي وثقافي وحضاري وذلك بالتعاون مابين القطاعين العام والخاص.

وحول الأطراف المشاركة بالمشروع أفادت مصادر مطلعة ان الامانة وقعت مذكرة تفاهم مع وزارة السياحة والآثار ودائرة الآثار العامة ومشروع تطوير قطاع السياحة في الاردن الممول من الوكالة الامريكية للتمنية الدولية. ويهدف المشروع الى تطوير الموقع كنقطة جذب فريدة ومتميزة في عمان وترتبط بمنطقة وسط البلد ويمكن تطويرها لتسهيل عملية التنمية الاقتصادية والنشاطات المرتبطة بالسياحة في عمان كمدينة للتعليم والنشاطات الثقافية والسياحية خلال الليل والنهار. وتتابع دائرة الآثار وبالتعاون مع الامانة ووزارة السياحة والجهات المختصة من القطاعين العام والخاص بوضع خطة ادارة وتطوير للموقع بعد توفير الموارد المالية والبشرية اللازمة لتحقيق نتائج ملحوظة وسريعة بناء على الدراسات والاشغال السابقة بالموقع.

ويذكر ان دائرة حماية التراث بامانة عمان تشرف حاليا على مشروع اعادة تأهيل شارع ابو بكر الصديق (الرينبو) بجبل عمان وذلك بتبليطه وترميم ارصفته بما يتناسب مع نمط البناء القديم وذي الاهمية التاريخية في الشارع.

Date : 25-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش