الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افتتحته الأميرة غيداء طلال * معرض «ايطاليا الواحدة والوحيدة» يسرد بالصورة سيرة الامكنة والناس عبر قرن

تم نشره في الاثنين 19 آذار / مارس 2007. 02:00 مـساءً
افتتحته الأميرة غيداء طلال * معرض «ايطاليا الواحدة والوحيدة» يسرد بالصورة سيرة الامكنة والناس عبر قرن

 

 
الدستور - محمود منير
افتتح تحت رعاية الأميرة غيداء طلال وبحضور الأميرة رجوة بنت علي وعقيلة السفير الإيطالي معرض الصور الفوتوغرافية "ايطاليا الواحدة والوحيدة: قرن من الصور الفوتوغرافية 1900 - "2000 في السادسة من مساء اول أمس في المتحف الوطني للفنون الجميلة ، حيث يستمر المعرض الذي يقام بالتعاون مع السفارة الإيطالية لغاية منتصف نيسان المقبل. وقد قدمت عقيلة السفير الإيطالي مندوبة عن زوجها كلمة شكرت فيها المتحف على إقامته للمعرض ، مشيرة إلى الأهمية التي تمتاز بها هكذا فعالية ، حيث انها تؤرخ للقديم ممزوجاً بالحياة الإيطالية الجديدة ، وهي تلقي في الوقت نفسه على التطور التي شهدته ايطاليا طوال القرن العشرين ، إضافة إلى أهمية التصوير الفوتوغرافي كفن عريق في ايطاليا. وحضر الافتتاح د. سيستس مندوباً عن الأرشيف الإيطالي مقدماً شروحاته الإضافية حول الصور المعروضة ، التي تعرض معالم ايطاليا التي تحددت بعد توالي الأحداث في القرن الفائت ، والأمور الخارجة عن المألوف والمظاهر التي ميزت تطورها. ويهدف المعرض لمواجهة أي محاولة لاستهداف الثقافة على عتبة الألفية الثالثة ، وينشد المنظمون أن يؤكد المعرض على فردية ايطاليا وتاريخها وتميزها ، حيث تعتبر ايطاليا واحدة فريدة على الرغم من تعدد مناحيها ومزاياها غير القابلة للتقليد ، فقد أثبتت وجودها في هذا العالم في كافة القطاعات واحتفظت بطابعها الخاص.
وتجسد الصور في المعرض والتي التقطتها وجمعتها شركة اليناري ، إحدى أقدم شركات التصوير في العالم ، سيرة الإنسان الإيطالي داخل بلده ايطاليا ، حيث جرى توثيق المكان والحياة بتفاعلاتها المختلفة والمتنوعة في شتى المجالات ، ضمن تطورها الطبيعي خلال قرن من الزمان.
وتظهر الصور المعروضة قصة القرن العشرين من خلال تسجيل كم من الأحداث التي عاشها المجتمع الايطالي ، وقد تبلورت فكرة المعرض إلى مشروع ما بين عام 1997 - 2000 ، ويعرض أكبر عدد من المدن الايطالية ، وأماكنها وأحداثها ، كما أن المعرض يؤكد أهمية فن التصوير الفوتوغرافي في ايطاليا وكيفية تطوره عبر كل تلك السنين ، وان الصور مقدّمة من اكثر من 140 مصوراً وهو ما منح المعرض تنوعاً كبيراً في الأسلوب والتقنية.
وتتمتع أليناري بخبرة 50 سنة في مجال التوثيق للتاريخ الإيطالي ، ويقام المعرض بإشراف تشيزاري كولومبو ، ويشمل على 22 قطاعاً تعالج كل منها وفقاً لنمطه وتاريخه. وقد قام بالتقاط الصور مصورون ايطاليون وأجانب وتم تصنيفها وفقاً لتسلسلها الزمني ، حيث يبدأ المعرض بصور فوتوغرافية تمثل العام 1900 ، وينتقل إلى العشرينات ، ومن ثم للحرب العالمية الثانية ، ومن ثم الستينيات حتى العقد الحالي.
ويقدّم المعرض خارطة شاملة ومفصلة لإيطاليا عبر الصورة ، حيث تبدأ بصور ايطاليا القديمة ذات المناظر النقية وترسم وجوه الناس المعبرة عن الكفاح والإصرار ، ومن ثم تظهر الصور المعبرة عن الحروب والمجاعة ، وعن تطور الدولة والهندية المعمارية ، ووسائل المواصلات ، والصناعة ، والحرف اليدوية ، والرسم والأزياء والغذاء والتعليم والآداب والموسيقى والمسرح والسينما والراديو والتلفاز والطب حتى آخر التطورات العلمية والتكنولوجية.
ويشتمل المعرض على ايطاليا من شرقها إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها ، موثقاً نمو القرى والمدن ، ويظهر الحياة في المنازل والمصانع ، وفي قطاع الخدمات ، وتجتاز شبكات الاتصال للدولة ، والمقايضة والبيع والأكل والرقص والاستجمام على البحر ، والسياحة والرقصات الشعبية ومزايا بارزة لتصورنا الجماعي ، لكن التغيرات الاجتماعية في القرن العشرين تميزت أيضاً بتدفق المهاجرين ، حتى الثلاثين عاماً المنصرمة قدّم المهاجرون إلى ايطاليا بحثاُ عن الأمان الإقتصادي. وأضاف تنوع ايطاليا الجغرافي الكثير للمعرض فهناك الصور المأخوذة من شواطئ البحر الأبيض المتوسط ، وأخرى في المدن الرومانية القديمة ، وكذلك المناظر الطبيعية من جبال وغابات وبحيرات وسهول ، ووصولاً إلى الحياة الحديثة في المباني والشوارع ومراكز المدن التجارية والسياحية ، وبذلك جاءت الصور في فضاءات مختلفة ساهم في خدمة أهداف المعرض.
وتم اختيار الصور المائة وأربع المعروضة ، لأكثر من 140 مصوراً ، بعناية فائقة من مجموعات متحف إليناري ، وأرشيف أيناري والمتاحف الإيطالية والأجنبية الرئيسة ، ومن المصورين أنفسهم ، بالإضافة لصور القرن الفائت لأليناري وبرجي وولتز ونونس فايس وميكيتي وليس ولتوادا ودي بياسي ، وباتيلاني وبيرينجو جاردن وجاكوميللي وباسيليكو ، بالإضافة للمصورين المشهورين الأجانب الذي صوبوا آلات تصويرهم تجاه ايطاليا مثل ستيجلتز وكارتيير - بريسون وكابا وكلين.. الخ.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش