الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

و.. ذبلت وردة الغناء الرومانسي * رجاء بلمليح ترحل بعد صراع مع المرض

تم نشره في الثلاثاء 4 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
و.. ذبلت وردة الغناء الرومانسي * رجاء بلمليح ترحل بعد صراع مع المرض

 

 
الدستور ـ طلعت شناعة
.. وأخيرا ، وبعد صراع مع المرض الخبيث ، ذبلت "وردة الغناء الرومانسي" المطربة المغربية الملتزمة رجاء بلمليح ، لتنتهي رحلة مطربة وفنانة جميلة ومتميزة لم يمهلها المرض لتكمل مسيرتها القصيرة والمختلفة عن السائد في الساحة الغنائية العربية.
امس الاول كان الخبر وكانت الصدمة التي نقلتها محطات الاخبار في شريطها الفني. فالراحلة فنانة عرفت كيف تميز نفسها عن الآخرين وعن الاخريات في فترة قصيرة. حيث احبها الناس وبخاصة المثقفين والباحثين عن الكلمة واللحن المعبر والصوت الدافىء.
عاشت المطربة رجاء بلمليح سنواتها الاخيرة في الامارات حيث يعمل زوجها واصدرت العديد من الالبومات الغنائية وحصلت على الجنسية الاماراتية.
ومن المتوقع ان تشهد الدار البيضاء توافد أصدقاء رجاء من الفنّانين العرب ، وهم كثر ، ومعظمهم تربطه برجاء صداقة متينة ومميّزة ، وهي التي إستطاعت أن تخرج من محليّتها المغربيّة لتحقّق شهرة عربيّة بدأتها من مصر وأكملتها في الخليج العربي وتحديداً في الإمارات العربيّة حيث أقامت مؤخّراً. رحلت صاحبة "صبري عليك طال".. وردة الغناء الرومانسية بعد رحلة عذاب مع السرطان امتدت قرابة السنتين.
وتعود بدايات بلمليح إلى مطلع الثمانينيات ، حين شاركت في مسابقة كبرى للغناء نظمت تحت اسم "اضواء المدينة" بإشراف المنتج المغربي حميد العلوي ، واحتلت فيها بالمركز الأول. بعدها شقّت طريقها الفني ، بالتعاون مع كبار الملحنين المغاربة ومن بينهم: المفضل العذراوي ، احمد البيضاوي ، عبد القادر الراشدي ، عبد الله عصامي وحسن القدميري ، ومن الشعراء: محمد حاي وعبد الرفيع جواهري وغيرهم.
وعام 1987 أصدرت بلمليح أول البوم لها بعنوان "ياجار وادينا" ، ضم عدداً من الأغنيات منها "مدينة العاشقين" و"الحرية" ، و"أطفال الحجارة". ثم أصدرت البوما آخر بعنوان "هكذا الدنيا تسامح".
وفي مطلع التسعينيات انتقلت إلى مصر ، حيث كانت لها انطلاقة جديدة أثمرت البوم "صبري عليك طال" الذي تعاملت فيه مع الملحن حميد الشاعري ، ثم البومي "يا غايب" و"اعتراف". ومن بين الملحنين المصريين الذين تعاملت معهم جمال سلامة ومحمد ضياء وحلمي بكر وصلاح الشرنوبي.
وقد حصلت الراحلة على مجموعة من الجوائز وشهادات التقدير ، ففي عام 1990 حصلت على شهادة تقدير من مهرجان الاغنية بليبيا. كما حصلت على شهادات مماثلة من مهرجان القاهرة الدولي للأغنية ، ومهرجان الموسيقى العربية بدار الاوبرا المصرية ، ومهرجان الأغنية التونسية ، وذلك في عامي 1995 1996و على التوالي. وفي عام 1997 حازت جائزة مهرجان القاهرة الدولي الثالث للاغنية ، كما مُنحت عام 1999 لقب سفيرة النوايا الحسنة لليونيسف.
قبل رحيلها انتقلت رجاء من مدينة كازابلانكا او الدار البيضاء الى الرباط بعدما اعياها المرض ، فتم ادخالها من اجل العلاج الى مشفى الشيخ زايد.
الا ان حالتها ازدادت سوءا منذ اسبوع حيث عانت من ضيق شديد في التنفس حتى وافاها الاجل المحتوم. وسوف يتم دفنها في الدار البيضاء.
ومن صديقاتها كانت الفنانة المغربية حكمت المقيمة في الامارات التي تأثرت لرحيلها كثيرا وهي التي اكدت الخبر لوكالات الانباء والاصدقاء الذين سألوا عنها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش