الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الثقافة يزور رابطة الكتاب مهنئاً الهيئة الإدارية الجديدة * الطويسي يؤكد أهمية تسويق الكاتب الأردني على المستويين الداخلي والخارجي

تم نشره في الثلاثاء 26 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
وزير الثقافة يزور رابطة الكتاب مهنئاً الهيئة الإدارية الجديدة * الطويسي يؤكد أهمية تسويق الكاتب الأردني على المستويين الداخلي والخارجي

 

 
الدستور - محمود منير
في زيارته مساء أول أمس لرابطة الكتاب الأردنيين مهنئاً ، أبدى وزير الثقافة د. عادل الطويسي رغبته الحقيقية بالتعاون مع الهيئة الإدارية الجديدة برئاسة الكاتب سعود قبيلات ، مشيراً إلى اطلاعه على التصريحات التي اطلقها رئيس الرابطة بخصوص التأكيد على الهوية الثقافية الوطنية والديمقراطية ، وهو ما يتوافق مع رؤى الوزارة وطبيعة الأنشطة التي تقيمها في داخل المملكة وخارجها ، بهدف إعادة الزخم للهوية العربية.
كما أكد الطويسي على احترامه لاستقلالية الرابطة التي أعلنها رئيس الرابطة ، منوهاً إلى احترامه الكبير لهذه الاستقلالية وقرارات الهيئة الإدارية الحالية كما الهيئات السابقة ضمن ثوابت الدولة الوطنية.
وانتقل الطويسي بعدها للحديث عن خطة التنمية الثقافية والتي بدأ تنفيذها هذا العام ، مشيرا أنها ليست وليدة اللحظة بل نتاج ما قدمه زملائه الوزراء في السنوات الماضي ، وما خلص إليه المشاركون في المؤتمر الثقافي الوطني الذي عقد عام 2004 ، وما تمخض من لقاءاته مع المثقفين تضاف إلى رؤيته الثقافية.
وأشار الطويسي إلى أن الوزارة حققت بعض ما جاء في الخطة مقراً أنه لم يتم كل شيء بالشكل المناسب ، لكن ديدينه الوحيد كان مأسسة العمل في وزارة الثقافة ووضع الخطوط العريضة لمن يأتي من بعده.
كما نبّه الطويسي إلى وجود بعض المثالب والثغرات التي تكتشف عند تطبيق بنود الخطة ، آملاً من الهيئة الإدراية للرابطة التعاون مع الوزارة لتنفيذ خطة التنمية وتطويرها لتحصيل مزيد من الطموحات التي هي حق مشروع للجميع ، ويمكن الوصول لها من خلال استثمار حضور الوزارة في مجلس الوزراء.
في المقابل رحب رئيس الرابطة بالوزير وأضاف: "نحن نعرف اهتمامك بالثقافة كمثقف حقيقي ، ونحن على استعداد للتعاون مع الوزارة لخدمة الثقافة والمثقفين ولن يوجد أي عائق في هذا المجال" ، ثم تابع حديثه بالتساؤل عن الكيفية التي من شأنها تسويق الكاتب والمنتج الثقافي الأردني ، وتأسيس مؤسسة وطنية لنشر وتوزيع الكتاب ، إضافة للبحث عن آلية مجدية للتعاون مع وزارة التربية والتعليم من أجل تبنيها للكتاب الأردني في مكتباتها ، وتبني الكاتب الأردني في المناهج المدرسية.
وفي رده على جملة الأسئلة التي طرحها الرئيس وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية ، أكد الطويسي على أهمية تسويق الكاتب الأردني على المستويين الداخلي والخارجي ، مشيراً إلى انه عدّل نظام اللوازم الذي لا يجيز الإهداء بأكثر من نصف المخزون ، ما ادى إلى توزيع أكثر من نصف مليون نسخة موجودة في مستودعات الوزارة من أصل 750 ألف نسخة والعمل ما يزال متواصلاً.
وأضاف الطويسي أن هناك مشروعا آخر هو مكتبة الأسرة الأردنية التي تنطلق في شهر تشرين الأول المقبل في عمان وباقي المحافظات حيث سيقدم اكثر من ربع مليون نسخة من الكتب بأسعار رمزية ، ويجري العمل لزيادة العدد ليصل نصف مليون نسخة موزعة على خمسمائة عنوان وهو ما سيمكن الأسرة من تكوين مكتبتها وتنمية عادة القراءة التي يجب أن تبدأ من الأسرة.
وفيما يخص ايجاد آليات عمل جديدة وفعالة للتعاون مع وزارة التربية والتعليم ، رأى الطويسي إلى إمكانية تشكيل مجموعة مشتركة من وزارة الثقافة ورابطة الكتاب من أجل مقابلة وزير التربية وحل الأمور العالقة ، لإجل الإفادة من وجود أكثر من 5000 مدرسة في الأردن ، حتى يطلع الطلبة فيها على ثقافتهم الوطنية.
من جهة أخرى لفت قبيلات إلى ضرورة الاهتمام بحقوق الكاتب الأردني والتعامل معه كرمز وطني ما يفرض ايجاد تقاليد جديدة للتعامل معه وتقدير حقوقه المعنوية والمادية لدى جميع المؤسسات الوطنية الرسمية والخاصة ، وهو ما وجد ترحيباً لدى وزير الثقافة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش