الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بطولة كأس الأردن : الصريح يلحق بشباب الأردن الخسارة الأولى

تم نشره في السبت 18 آب / أغسطس 2012. 03:00 مـساءً
بطولة كأس الأردن : الصريح يلحق بشباب الأردن الخسارة الأولى

 

عمان - فوزي حسونة

ألحق فريق الصريح الخسارة الأولى بشباب الأردن وذلك حينما هزمه بهدف نظيف في المباراة التي جمعتهما الليلة قبل الماضية بإفتتاح لقاءات الأسبوع الخامس لبطولة كأس الأردن بكرة القدم.

وسجل الهدف الثمين للصريح مهاجمه النيجيري ديجيه في الدقيقة (86)، ليرفع رصيد فريقه إلى (11) نقطة وبفارق نقطة واحدة عن المتصدر شباب الأردن.

المباراة باختصار

-النتيجة: فوز الصريح على شباب الأردن 1-0.

-الأهداف: النيجيري ديجيه بالدقيقة (86)

-العقوبات:طرد كبالنجو وباسل العلي (شباب الأردن) ورضوان الشطناوي (الصريح).

- مثل شباب الأردن: تامر صالح، وسيم البزور، باسل العلي، عدي زهران، علاء مطالقة، عصام مبيضين، محمد العلاونة، محمد المحارمة (جبارات)، رائد النواطير(ذيابات)، أحمد الحاج محمد( محمد الشيشاني)، كبالنجو.

مثل الصريح: أحمد الشياب، محمود نزاع، حاتم ساري، ابراهيم عبيدات، سليمان العزام، انس شهابات (عبد الرؤوف الروابدة)، أيمن الخالد، يحيى جمعة (فرحان الساري)، رضوان الشطناوي، ديجيه، عمر عثامنة.

ملل

لم يرتق الأداء للمستوى المطلوب في ظل حالة الحذر التي كانت تغلف انطلاقات الفريقين الهجومية، مما غيب مشاهد الخطورة على المرميين لوقت ليس بالقصير وبظهر الأداء مملا.

شباب الأردن ورغم تلك المعطيات ، كان الأفضل انتشارا والأكثر وصولا لمناطق الخطورة معولا في بناء عملياته الهجومية على التحركات التي كان يحدثها عصام مبيضين ومحمد العلاونة والمحارمة والنواطير والذين وجدوا صعوبة في ايجاد المنافذ التي تقود السوري حاج محمد وكبالنغو لمرمى أحمد الشياب في ظل الترسانة الدفاعية المتينة التي دشنها خماسي دفاع الصريح السوري محمود نزاع وحاتم الساري وابراهيم عبيدان وسليمان العزام وأنس شهابات.

الصريح تعامل مع تطلعات شباب الأردن بعقلانية حيث حقق التوازن في الإنطلاقات الهجومية والدفاعية وظل متحسبا للتحركات المزعجة لكبالنجو حول منطقة الجزاء، لكن الصريح سرعان ما تخلص من هذا الإزعاج عندما خرج كبالنجو بالدقيقة (16) بالبطاقة الحمراء لنيله انذارين.

خروج كبالنجو شكل منعطفا مهما في منحنى المباراة، فالصريح وجد الفرصة مواتية لتعزيز الإنطلاقات الهجومية وبما يعزز فرصة قنص مرمى تامر صالح حارس شباب الأردن، لكن قلة الكثافة العددية حدت من طموحاته وتسلم عمر عثامنة والنيجيري ديجيه للرقابة اللصيقة التي تعرضا لها.

وفي الدقائق الأخيرة للشوط الاول كان محترف الصريح ديجيه «نجم المباراة» يكثف من طلعاته الهجومية ليرسل انذارا مبكرا لشباب الأردن عبر تسدية مرت فوق العارضة، اتبعها بفرصة خطرة عندما استثمر كرة عرضية توغل على اثرها بالعمق وسدد ارضية زاحفة صدها صالح بقدمه لينتهي الشوط الاول سلبيا بدون أهداف.

فرحة «صريحة»

بدت الدقائق الأولى مملة للغاية، فالفريقان ظهرا بأنهما يخشيان على نفسهما من التعرض لأول خسارة في البطولة مما جعل الحذر يطل برأسه مجددا على معطيات البداية.

ولاحت لشباب الأردن فرصة خطيرة عندما تابع محمد العلاونة الكرة العرضية برأسه لكن كرته اختارت المرور بجوار القائم الأيسر لتامر صالح.

تلك الأحداث كانت كافية لتقود المدربين لأجراء تبديلات تعيد الفاعلية للقدرات الهجومية، فزج مدرب شباب الأردن الروماني متروك بأنس جبارات بدلا لمحمد المحارمة، لكن شباب الأردن سرعان ما تلقى ضربة جديدة حينما خرج المدافع السوري باسل العلي بالبطاقة الحمراء إثر مسكه للمحترف ديجيه ليحتسب حكم اللقاء ضربة حرة مباشرة نفذها عمر عثامنة بلا جدوى.

الصريح وجد الفرصة سانحة بقوة لفرض ضغط هجومي على شباب الأردن الذي وجد نفسه يلعب بتسعة لاعبين مما اضطر مدربه بالزج بشادي ذيابات مكان رائد النواطير لتعزيز مناطقه الدفاعية من خطورة الصريح المتوقعة.

صمود شباب الأردن أمام طموح الصريح لم يدم طويلا حيث سرعان ما كان ما كان الصريح يعلن عن تدفق هجومي واضح بدأ بتسديدة رائعة اطلقها رضوان الشطناوي لكنها ارتطمت بباطن العارضة ولم تجد المتابعة المناسية، قبل أن تشهد الدقيقة (86) هدف الصريح الثمين الذي جاء من عرضية رضوان الشطناوي لتجد المتحفز ديجيه يزرعها برأسه معلنا تقدم فريقه بهدف السبق.

وشهدت الدقيقة الأخيرة للمباراة خروج لاعب الصريح رضوان الشطناوي بالبطاقة الحمراء، فيما لم تجد محاولات شباب الأردن

للتعديل أية نتيجة ليخرج الصريح فائزا بالنهاية بهدف دون رد.

التاريخ : 18-08-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش