الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قمة التكافل الدولية العاشرة تبحث في لندن مواجهة المخاطر التجارية الكبيرة

تم نشره في الثلاثاء 23 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

 لندن- الدستور ووكالات

تقام أعمال قمة التكافل الدولية العاشرة لعام 2016 وتعتبر القمة إحدى اكبر الأحداث الدولية المتخصصة بالتكافل وإعادة التكافل الإسلامي، حيث تعقد القمة في لندن، اليوم الثلاثاء وتستمر لمدة يومين.

ويبحث المشاركون في القمة توفير التكافل لمواجهة المخاطر التجارية الكبيرة. وهذا يتطلب تكيف نموذج التكافل الحالي الذي يلبي في الوقت الحاضر في المقام الأول الخطوط الشخصية وبعض منتجات التكافل العائلي. وفي قمة التكافل الدولية العاشرة ستتواصل دورها كقادة الفكر للمجتمع التكافل العالمي.

فقد سجلت صناعة التكافل الدولية والطلب على المنتجات المالية المتوافقة مع الشريعة نموا قويا موازيا من قمة التكافل الدولية في نفس الوقت، و يطلق عليها المندوبين والرعاة على حد سواء بـ «الحدث التكافل لهذا العام»، فالقمة هي الآن في عامها العاشر، وتتلقى دعوات من العديد من البلدان لاستضافة هذا الحدث، الذي يجذب في المتوسط على مدى 350-400 المندوبين الدوليين، وتحظى القمة بدعم كبير من هذه الصناعة.

وتأتي القمة مدعومة بالاهتمام المتزايد في مجال التكافل الخاص بالأعمال التجارية في المملكة المتحدة وكتأكيد للحكومة البريطانية على التزامها بترويج التمويل الإسلامي، وبالتزامن مع إطلاق الخطط لعدد من مبادرات التكافل في أوروبا.

يتميز هذا الحدث من خلال مشاركة أكثر من 35 متحدثا مشهود لهم بالخبرة على الصعيد الدولي، لمناقشة التحسينات المحتملة في نموذج التكافل الحالي، ويعقد الحدث هذا العام تحت موضوع  «مسارات لمطابقة الأصول المالية الإسلامية لمتطلبات التكافل»، بعد أن ظهرت أربعة عقود من التحديات العديدة أمام توفير التكافل والتي تحتاج إلى معالجة من قبل أصحاب الخبرات وهو ما ستعمل عليه هذه القمة الدولية.

كما ستعقد جوائز التكافل الدولية 2016 على هامش القمة، والتي انطلقت منذ العام 2008، حيث يتم توزيع جوائز التميز مخصصة لصناعة التكافل، وللخدمات المساعدة التي تدعم هذه الصناعة، وسوف تعترف الجائزة مرة أخرى بالرواد في هذه الصناعة من جميع أنحاء العالم.

وحول رعاية قمة التكافل الدولية العاشرة إعلاميا من قبل «مجلة الصيرفة الإسلامية « قال الدكتور خالد المقدادي رئيس تحرير المجلة ومدير المركز العربي الإسلامي للأبحاث والدراسات الاقتصادية «AICERS»: « تأتي أهمية رعاية هذه القمة الهامة والمنعقدة في لندن، لضرورة دعم هكذا قمم ومؤتمرات عالمية تهتم بصناعة التكافل وإعادة التكافل الإسلامي، حيث ستركز هذه القمة على أهم التحديات والعقبات التي تواجه هذه صناعة إعادة التكافل النامية بقوة عالميا، كما ستوفر فرصا نادرة للتواصل مع أهم رائدي هذه الصناعة العالمية، وبالتالي الاستفادة من تبادل الخبرات لتطوير هذه الصناعة بحيث يجعلها تتعرف على فرص جديدة للنمو والتوسع للمنافسة الحقيقية، واقتحام أسواق التامين التقليدية بقوة.

وأكمل الدكتور المقدادي معقبا على اختيار المجلة لرعاية القمة العاشرة إعلاميا « نشكر المنظمين على ثقتهم بنا لرعاية أحد أكبر الفعاليات الخاصة بالتكافل الإسلامي بالعالم وللسنة الثالثة على التوالي ، وهذا يأتي بعدما أثبتت مجلة الصيرفة الإسلامية سمعتها كرائدة المجلات والمواقع المتخصصة بالصيرفة الإسلامية على صعيد العالم العربي والإسلامي، وذلك تطبيقا لشعار المجلة القائل بدعم صناعة الصيرفة الإسلامية والمبادئ القائمة عليها».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش