الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تصفيات كأس اَسيا لكرة القدم لم تنصف «الأجدر» : منتخب الناشئات .. إنجاز رغم الإخفاق!

تم نشره في السبت 16 تشرين الأول / أكتوبر 2010. 03:00 مـساءً
تصفيات كأس اَسيا لكرة القدم لم تنصف «الأجدر» : منتخب الناشئات .. إنجاز رغم الإخفاق!

 

عمان - خالد حسنين

تواصل مسلسل عدم التوفيق الذي يلازم مشاركاتنا الدولية ، حينما أخفق منتخب الناشئات لكرة القدم في الظفر ببطاقة التأهل إلى الدور الثاني ـ الحاسم من تصفيات كأس اَسيا ، إثر الخسارة "الموجعة" وغير المستحقة التي تعرض لها أمام نظيره الإيراني بفارق الركلات الترجيحية (2 - 4) بعد التعادل (1 - 1) في المباراة التي جرت مساء أمس الأول ، ضمن الجولة الثالثة ـ الأخيرة من المجموعة الثانية للتصفيات التمهيدية التي استضافها الأردن على ستاد البترا بمدينة الحسين للشباب.

المنتخبان التقيا وفي جعبة كل منهما (3) نقاط إثر الفوز على الهند في الجولتين الأولى والثانية بنفس النتيجة (3 - 0) ، الأمر الذي كان يحتم فوز أحدهما في لقاء القمة حتى لو اقتضى الأمر الاحتكام إلى الركلات الترجيحية ، في ظل تعليمات الإتحاد الاَسيوي الجديدة المتعلقة بكيفية الفصل بين المنتخبات التي تتساوى بمجموع النقاط وفارق الهداف ، بعدما كانت التعليمات السابقة تتجه لإجراء القرعة مباشرة.

وبذلك تتأهل إيران إلى الدور الثاني الذي سيقام خلال الفترة من (1 - )10 الشهر المقبل في تايلند بمشاركة (5) منتخبات هي تايلاند وميانمار والصين تايبيه التي حصلت على المراكز من (6 - 8) في النسخة الماضية من البطولة (2009) ، فضلاً عن المتأهل من تصفيات المجموعة الأولى التي تضم الفلبين وسنغافورة وفيتنام وغوام وتيمور الشرقية.

وستقام التصفيات حينها بنظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة ، على أن يتأهل صاحب المركز الأول إلى النهائيات للانضمام إلى (5) منتخبات هي كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية واليابان وأستراليا والصين التي حصلت على المراكز الخمسة الأولى في النسخة الماضية.

إنجاز رغم الإخفاق

لكن برغم الإخفاق الذي حصل والمتمثل بعدم القدرة على التأهل ، استحق منتخب الناشئات عبارات الإشادة والثناء بالنظر إلى المردود الإيجابي له في المباراتين اللتين خاضهما ، حيث كان الطرف الأفضل وخاصة أمام إيران (القوية) التي تمتلك لاعبات قويات من حيث البنية الجسدية والانضباط والسرعة ، حيث ظهر منتخبنا خلال تلك المباراة تحديداً بصورة قوية ، وظهر واضحاً القراءة الجيدة لأوراق المنتخب الإيراني من قبل الجهاز الفني بقيادة منير أبو هنطش ، لتتمخض عن ذلك أفضلية أردنية واضحة خلال المجريات ، حتى أن الضيوف لم ينجحوا مطلقاً في "تنظيم" ولو هجمة واحدة بفضل الإنتشار الجيد للاعباتنا فوق أرض الميدان ، مما أبقى الخطورة شبه غائبة عن مرمى منار حداد.

في المقابل ، كان بوسع نجماتنا التسجيل مراراً لو أحسنّ استغلال الفرص المتاحة على "فوهة" المرمى الإيراني ، حيث أضعن العديد من الكرات التي كانت كفيلة بنقل الأردن إلى الدور الثاني من التصفيات دون الحاجة إلى الركلات الترجيحية التي لا تكون منصفة في الكثير من الأحيان ، وهو ما كان.

عموماً ، خسرنا التأهل لكن الأردن كسب منتخباً واعداً سيكون له شأن كبير في المستقبل إن وجد الرعاية والدعم اللازمين ، بالنظر إلى الخامة الطيبة التي ظهرت في التصفيات ، رغم بعض المعوقات التي أطلت برأسها وأبرزها الإلتزامات المدرسية التي حالت دون القدرة على تجميع اللاعبات بشكل مثالي ، حتى إن عدداً منهن توجه إلى الملعب لخوض مباراة إيران وهو منهك جراء يوم دراسي طويل.

حزن .. وفخر

بدوره ، لم يخف مدرب المنتخب منير أبو هنطش حزنه لضياع حلم التأهل إلى الدور الثاني من التصفيات ، لكنه أكد بذات الوقت أنه فخور بلاعباته اللواتي تفوقن على أنفسهن وكن الأجدر بالصدارة قياساً بأدائهن المميز.

وقال إن المنتخب عاش طوال الفترة الماضية في ظل أجواء أسرية ، وظهرت الجدية على محيا جميع اللاعبات اللواتي كن يطمعن بتحقيق إنجاز جديدة لكرة القدم النسوية الأردنية ، قبل أن يقف الحظ في وجه تلك التطلعات.

ووجه أبو هنطش عبر "الدستور" شكراً خاصاً إلى الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم الذي يوجه دوماً بضرورة تسخير الإمكانيات أمام كافة المنتخبات وتحديداً النسوية منها في ظل حرص سموه على الارتقاء بها ، مثلما ثمن اهتمام الأميرة ريم علي التي وقفت خلف المنتخب في مستهل مشواره بالتصفيات ، حيث تواجدت في الملعب لشد أزر اللاعبات وهو ما حمل في طياته أبعاداً إيجابية كثيرة.

كما أشاد أبو هنطش بالدور الكبير لأسرة الإتحاد خلال الفترة التحضيرية ، قبل أن يشدد على ضرورة استمرارية المنتخب الذي سيكون رافداً مهماً لمنتخبي الشابات والأول بالنظر إلى الأسماء التي يزخر بها.





التاريخ : 16-10-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش