الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ختام الدور الأول من كأس الأردن لكرة اليد : انتصارات سهلة للسلط وصلاح الدين

تم نشره في الأربعاء 14 تموز / يوليو 2010. 03:00 مـساءً
في ختام الدور الأول من كأس الأردن لكرة اليد : انتصارات سهلة للسلط وصلاح الدين

 

 
عمان - الدستور

انجز السلط فوزا سهلا ومريحا على الفجر بنتيجة 48( ـ )27 في المباراة التي جرت أمس في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب في ختام الدور الأول من بطولة كاس الأردن لكرة اليد. وفي المباراة التي جرت في صالة الأمير فيصل بمدينة الملك عبدالله الثاني الرياضية بالقويسمة حقق صلاح الدين فوزا سهلا على القوقازي بنتيجة(41 ـ 25)

وبهذه النتائج سيلتقي السلط مع صلاح الدين وعمان مع ام جوزة وكفرسوم مع الحسين اربد في افتاح الى الدور الثاني من البطولة الذي سينطلق يوم الثلاثاء المقبل.

السلط (48) الفجر (27)

اتبع السلط سياسة هجومية ضاغطة منذ البداية وفرض ايقاعه السريع على اجواء المباراة بفضل تعدد خيارات الخط الخلفي الضارب صدام ابورمان ومحمد نايف ومعتصم الدبعي واحيانا اسماعيل بني هاني في بلوغ مرمى الفجر بالاختراق من العمق الدفاعي حينا وعن طريق الأطراف احيانا بواسطة الجناحين محمود الهنداوي واسماعيل الطموني اللذان هزا شباك مرمى الفجر بالاختراق الناجح من الأطراف ليتقدم السلط منذ البداية وسط محاولات الفجر تقليص الفارق ، وشهدت العاب الدائرة لفريق السلط نشاطا تكتيكيا لافتا بتواجد خالد حسن ليتقدم السلط (9 ـ 5) ويواصل تقدمه رغم محاولات ثلاثي الخط الخلفي الضارب للفجر رامي الطباخي واسامة ابو السندس واحمد جلال تقليص الفارق باعتماد اسلوب الهجوم السريع الخاطف واحيانا بتنشيط العاب الجناحين زيد نعيم واحمد حكم لغايات الاختراق من الأطراف وسط تحركات نشطة للاعب الدائرة خالد محمد.

وفي الدقائق الأخيرة من الشوط الأول عزز السلط نشاطه الهجومي ووسع الفارق التهديفي لينتهي الشوط بتقدم السلط 23( ـ 15)

واصل السلط ايقاعه الهجومي في الشوط الثاني واشرك كافة لاعبيه ليتقدم وسط نجاح ضربات الخط الخلفي 32( ـ )22 رغم تحسن العاب الفجر الذي نجح في بلوغ مرمى السلط غير مرة بنجاح هجماته السريعة الخاطفة التي اتبعها بديلا عن الهجوم الضاغط المنظم لتنتهي المباراة بفوز سهل للسلط بنتيجة 48( ـ 27)

صلاح الدين (41) القوقازي(25)

بدأ صلاح الدين المباراة بقوة واغلاق المنافذ المؤدية الى مرمى زياد العزام ليمنع تقدم لاعبي القوقازي عبر الاطراف من خلال توغلات ارسلان حسين و صهيب محمد اللذان خضعا لرقابة جادة من قبل ماهر ابو زيد جميل بني هاني فيما كان الاداء السريع طريق صلاح الدين المعبد نحو مرمى اسامة يونس الذي اختبر كثيرا بكرات وليد السمير وطارق المنسي وعمر ابراهيم ليتحقق الفارق لصالح صلاح الدين في الوقت الذي لم ييأس فيه حمد عبد السلام وهو يحاول كشف دفاعات المنافس فتارة يقود العاب فريقه من العمق وتارة اخرى عبر الاطراف وذلك لاستغلال قدرات حمد الشيشاني و صهيب محمد وعنبر عبد المهدي الا ان محاولاته لم تجد نفعا لينتهي الشوط الاول لصالح منافسه 21( - 9).

اطمئنان صلاح الدين للنتيجة دفع لاعبيه للتراخي مطلع الشوط الثاني الا انه لم يمنعهم من التقدم من مختلف المحاور بعد ان سمح لهم منافسهم ذلك باداء مدافعيه الضعيف اضافة للاداء الفردي في الواجب الهجومي وبدا الفريق يعاني من قلة الخبرة سيما وهو يتابع بنظره ما يقدمه المنافس الذي واصل التقدم بنتيجة مضاعفة 30( - 15).

ولم يكتف صلاح الدين بذلك مع فتح شهية وليد السمير وبني هاني والمنسي للتسجيل اضافة لقيام مدربه باجراء ما هو اشبه بالتدريب للقاءات المقبلة من خلال اجراء اكثر من تعديل على التكتيك المتبع من قبله هجوميا ودفاعيا لتنتهي المباراة بفوز سهل لصلاح الدين بنتيجة 41( ـ )25



Date : 14-07-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش