الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بنغلادش تعيد قوارب لاجئين من أقلية الروهينغا المسلمة إلى بورما

تم نشره في الاثنين 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 11:40 مـساءً
] دكا - أعادت بنغلادش أمس عدة قوارب مليئة باللاجئين من اقلية الروهينغا المسلمة التي لجأ آلاف من افرادها في الاسابيع الاخيرة الى هناك هربا من ممارسات الجيش البورمي ضدهم. وتحدث الروهينغا الذين عبروا الحدود عن اعمال عنف مارسها الجنود البورميون في غرب البلاد حيث يعيش آلاف من افراد هذه الاقلية، من قتل وتعذيب واغتصاب.
وقال رئيس حرس الحدود في مدينة تكناف الحدودية الكولونيل ابو ذر الزاهد لوكالة فرانس برس انه تم اعادة ثمانية قوارب كانت تحاول عبور نهر ناف الذي يفصل ولاية راخين البورمية عن جنوب بنغلادش، الاثنين بعد رفض دخول ستة قوارب أمس الاول. واضاف «كان على متن كل قارب 12 الى 13 شخصا من الروهينغا». ودعت بنغلادش بورما الى اتخاذ «اجراءات عاجلة» لوقف دخول الروهينغا الى اراضيها، متجاهلة ضغوط الاسرة الدولية من اجل فتح حدودها لتجنب ازمة انسانية.
وقال مسؤولون لوكالة فرانس برس انه في الاسبوعين الماضيين، منع حرس الحدود البنغالي اكثر من الف شخص من الروهينغا، بما في ذلك العديد من النساء والاطفال من دخول البلاد عبر القوارب. وانضمت زعيمة المعارضة في بنغلادش خالدة ضياء الى اصوات العديد من الاحزاب السياسية والجماعات الاسلامية المتشددة في بنغلادش داعين الحكومة لتوفير ملاذ للروهينغا. وتقول الامم المتحدة ان اعمال العنف ادت الى تهجير ثلاثين الف شخص وسقوط عشرات القتلى منذ بداية عملية الجيش البورمي بعد سلسلة هجمات استهدفت مراكز للشرطة مطلع تشرين الاول.(ا ف ب).

 
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش