الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكلالدة الشؤون البرلمانية تمتلك رؤية لإشراك المواطنين في الانتخابات

تم نشره في الخميس 4 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

 عمان - الدستور - حمدان الحاج

أكد وزير الشؤون البرلمانية د. خالد الكلالده حرص الحكومة من خلال الوزارة على الوصول لمختلف شرائح وأطياف المواطنين؛ بهدف تحفيزهم على المُشاركة الفاعلة في الانتخابات البرلمانية والبلدية والمحلية القادمة؛ لاختيار ممثليهم.

 كما أكد خلال لقائه امس الأربعاء بعثة تقييم الاحتياجات الانتخابية في الأردن برئاسة رئيس شعبة المساعدة الانتخابية للأمم المتحدة كريغ جينيس بأن الوزارة تمتلك رؤية لإشراك المواطنين في العملية الانتخابية؛ وخاصة قطاعي الشباب والمرأة.

وقال خلال اللقاء الذي حضرته المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) في الأردن زينا علي أحمد وأمين عام الوزارة رامي وريكات بأن الوزارة تُركز على قطاع الشباب (ذكوراً وإناثاً)؛ والذي يُشكل حوالي (75%) ممن هم دون سن (35) سنة في المملكة.



 وأضاف الكلالده بأن تشريعات الإصلاح السياسي التي ترتكز على مشروع قانون الانتخاب؛ وقوانين الأحزاب واللامركزية والبلدية تؤكد بأن الأردن يسير نحو ترسيخ الدولة الديمقراطية التي يُشارك فيها المواطن في صناعة القرار من خلال صناديق الاقتراع.

 واعتبر بأن تركيز مشروع قانون الانتخابات النيابية على القوائم النسبية المفتوحة سيُعطي القوى السياسية والحزبية والشعبية أدواتاً جديدة في ممارسة العملية الانتخابية من خلال تشكيل الكُتل والائتلافات على مستوى الدوائر الانتخابية.

 وشدد على أن عنوان المواطنة الحقيقية للناخبين هو في المُشاركة في الانتخابات حتى لو كان بوضع ورقة بيضاء في صناديق الاقتراع.

 ولفت إلى الحاجة لدعم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) للأردن من خلال خططٍ ومشاريع وبرامج تتضمن تحفيز المواطنين على المُشاركة في العملية الانتخابية؛ إلى جانب إدارة العملية الانتخابية؛ مشيراً إلى أن لدى الوزارة خطة عمل في هذه المجالات والميادين.

 من جانبه استعرض الأمين العام رامي وريكات رؤية الوزارة حول تنفيذ مشاريع مُستدامة في مجال الانتخابات والديمقراطية وحقوق الإنسان؛ إلى جانب ترسيخ العمل السياسي والحزبي والمجتمعي؛ لتحقيق نتائج مثمرة يمكن البناء عليها.

 وأشار إلى أن الوزارة تتطلع إلى إشراك الأردنيين في مسيرة الإصلاح والديمقراطية؛ ونجاح العمليات الانتخابية المُختلفة؛ مؤكداً بأن هذا هو التحدي القادم الذي يجب أن يُشارك الجميع في تحقيقه وترسيخه.

 ونوه وريكات إلى أن عام 2015 كان بالفعل عام الترسيخ الحقيقي لمسيرة الإصلاح من خلال إقرار مجلس الأمة لتشريعات إصلاحية مهمّة؛ والتي ستتوج في النهاية بإقرار مشروع قانون انتخاب الذي سيكون خطوة متقدمة في هذه المسيرة.

 من جانبه قال رئيس بعثة تقييم الاحتياجات الانتخابية في الأردن كريغ جينيس بأن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يتطلّع إلى مواصلة دعم وتعزيز العملية الانتخابية في الأردن خلال الأعوام (2017 – 2021).

 وعلى ذات الصعيد أشارت المدير القطري لبرنامج (UNDP) زينا على أحمد إلى أهمية عقد اجتماعات قادمة مع المسؤولين والخبراء والمُختصين في وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية بغية وضع مشروع حول دعم العملية الانتخابية.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش