الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

9 قتلى باعتداء انتحاري على مركز للشرطة وسط كابول تبنته طالبان

تم نشره في الثلاثاء 2 شباط / فبراير 2016. 07:00 صباحاً

 كابول - قتل تسعة اشخاص على الاقل باعتداء انتحاري نفذته حركة طالبان على مركز للشرطة في وسط كابول أمس عشية جولة جديدة من المحادثات الدولية على امل اعادة اطلاق الحوار مع الحركة المتطرفة.

واصيب العديد من الاشخاص بجروح في التفجير الذي تم عند مدخل المركز كما شوهد عدد من الجثث والحطام المتفحم حول المكان. ويندرج الاعتداء في اطار الحملة غير المسبوقة التي تشنها حركة طالبان في الشتاء على الرغم من تزايد الضغوط لاستئناف عملية السلام بين الحكومة الافغانية والمتمردين.

وكانت وزارة الداخلية اوردت في البدء ان الهجوم الانتحاري تم بواسطة سيارة مفخخة الا انها اشارت بعدها الى ان منفذ الهجوم كان راجلا وفجر حزامه الناسف وسط طابور من الاشخاص ينتظرون الدخول الى المركز. وكتب نائب وزير الداخلية محمد ايوب سالنجي على تويتر «افادت تقارير عن وقوع عشرة قتلى واصابة 20 اخرين بجروح في الهجوم الانتحاري بساحة ده مازانغ بوسط كابول». واضاف «معظم الضحايا من المدنيين».

واشار المتحدث باسم الشرطة بشير مجاهد الى مقتل تسعة اشخاص مضيفا ان نحو 12 شخصا اخرين من بينهم امرأة اصيبوا بجروح. وافادت وزارة الصحة ان بعض الجرحى اصيبوا بشظايا في الصدر وهم في حالة حرجة. وهرعت سيارات الاسعاف الى المكان الذي فرض فيه طوق امني. واعلنت حركة طالبان تبنيها للاعتداء وقال المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد على تويتر ان نحو 40 شرطيا قتلوا او اصيبوا بجروح.

وغالبا ما تلجا الحركة الى تضخيم حصيلة اعتداءاتها ضد الحكومة في افغانستان. وياتي الاعتداء بينما تسعى السلطات الافغانية لاستئناف محادثات السلام مع الحركة المتمردة. وتشارك كابول في اجتماعات رباعية مع الولايات المتحدة وباكستان والصين تهدف الى احياء محادثات السلام مع المتمردين.أ.ف.ب

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش