الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صدور التقرير الشهري لدائرة الشؤون الفلسطينية حول تطورات القضية الفلسطينية

تم نشره في الأحد 31 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

عمان - صدر عن دائرة الشؤون الفلسطينية العدد الثاني عشر من تقريرها الشهري الخاص بتطورات القضية الفلسطينية خلال كانون الاول 2015.



واستعرض التقرير جهود ومساعي جلالة الملك عبدالله الثاني، لحشد الدعم للاشقاء الفلسطينيين في نضالهم العادل من اجل الاعتراف بحقوقهم الوطنية المشروعة  في تقرير مصيرهم  عبر اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .

وفي اطار هذه الجهود والمساعي الملكية  المتواصلة في المحافل الدولية والاقليمية ، اكد جلالته في الكلمة الرئيسية التي ألقاها بمناسبة  العالمي لحقوق الانسان في "مؤتمر حوارات البحر الابيض المتوسط"، الذي استضافته العاصمة الإيطالية، بإن نيل الشعب الفلسطيني حقوقه جزء أساسي من كسب الحرب على الارهاب، وإنه وما لم ينل ذلك "فإن الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم ستهتز ثقتهم بواقع العدالة الدولية، في وقت تتغذى فيه الدعاية الإرهابية والقدرة على تجنيد المزيد من الإرهابيين على هذا الصراع، الذي ندفع ثمنه جميعا".

كما استعرض التقرير عملية السلام الفلسطينية ــ الاسرائيلية المجمدة، منذ انهيارها في نيسان من العام 2014، بالترافق مع مواصلة الجانب الفلسطيني إبداء استعداده للعودة لطاولة المفاوضات، مقابل زعم اسرائيلي متكرر بعدم وجود شريك فلسطيني، ووضعه الشروط المسبقة، بما فيه وقف ما أسماه بالتحريض الفلسطيني، والاعتراف  الفلسطيني بيهودية دولة اسرائيل.

وبين التقرير جملةً الانتهاكات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية المحتلة، وفي مقدمتها، إرتقاء 38 مواطناً فلسطينياً، جراء عمليات التقتيل العشوائي التي تقوم بها قوات الاحتلال، وتواصل الضرب المُبرح أثناء عمليات الاعتقال، أو التحقيق، أو الأسر، حتى لأطفال قُصر، وحرمانهم من وسائل التدفئة المناسبة في هذا الوقت من العام والذي يشهد انخفاضاً كبيراً على درجات الحرارة، الى جانب تلك الاحكام المُغلظة بحق بعض منهم، ومواصلة التضييقات المعهودة على تحركات الفلسطينيين.

وفيما يتعلق بالانتهاكات والأعمال الاستفزازية رصد التقرير تواصل الإنتهاكات للمقدسات الاسلامية، وفي مقدمتها المسجد الاقصى المبارك، ومصادرة وتدمير العديد من الممتلكات والمرافق الفلسطينية، العامة والخاصة على السواء، وتواصل إنتهاكات المستوطنين واستفزازاتهم ضد المواطنين الفلسطينيين، ومقدساتهم وممتلكاتهم، متمتعين وكالعادة بحماية وتغطية كاملتين من المؤسسة الاسرائيلية، إضافة لجملة من الانشطة الاستيطانية والتهويدية في أنحاء مختلفة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، وبخاصة بالقدس المحتلة، بما فيه الموافقة على بناء 1063 وحدة استيطانية على مستوطنتي "غيلو"، و"رمات شلومو".

كما رصد التقرير واقع حقوق الانسان الصعب ، سواء داخل اسرائيل، او في الاراضي الفلسطينية التي تحتلها منذ العام 1967 والمخاوف المتعلقة بتنامي حركة المقاطعة الدولية لاسرائيل والحملة الشعواء التي يشنها اليمين المتطرف على جمعيات حقوق انسان يسارية  والتحول الاسرائيلي البادي تجاه آسيا، وبخاصة الهند والصين، عوضاً عن الغرب . بترا



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش