الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الامير فيصل يرعى الانطلاقة من جبل القلعة اليوم: رالي الأردن الدولي..تحد جديد في الطريق الى العالمية

تم نشره في الخميس 25 أيار / مايو 2006. 03:00 مـساءً
الامير فيصل يرعى الانطلاقة من جبل القلعة اليوم: رالي الأردن الدولي..تحد جديد في الطريق الى العالمية

 

 
تشهد قلعة عمان مزجا فريدا بين التاريخ العريق والحداثة الفريدة في حدث مميز، حيث يلتقي أبطال الشرق الأوسط للراليات للمشاركة في العرس الكبير بانطلاقة رالي الأردن الدولي 2006 في نسخة قد تكون الأخيرة كجولة إقليمية في الطريق نحو الاعتماد في كجولة من بطولة العالم للراليات.

وسيكون سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس هيئة المديرين للأردنية لرياضة السيارات على خط الانطلاق لإعطاء الشارة لـ33 طاقما دوليا وعربيا ومحليا ليعلنوا عن تواجدهم أمام الحشود الجماهيرية الكبيرة التي ستحتشد في قلعة عمان المجد والتاريخ لمتابعة النجوم وهم يصعدون منصة الانطلاق الواحد تلو الآخر لتشجيعهم وتحيتهم وعكس مقدار المحبة الكبير الذي يكنه الجمهور الأردني الكبير لهم.

البداية لن تكون تقليدية أمام ضيوف الأردن الذي يحتفل بالذكرى الستين لاستقلاله المجيد، حيث ستبدأ
الفقرات من قلب عمان بمسيرة حاشدة للهجانه الذين تتقدمهم فرقة موسيقات القوات المسلحة ويتلوهم موكب
مهيب من سيارات متحف السيارات الملكي، وهي سيارات كانت شاهدة على تاريخ الوطن عبر العقود المتلاحقة بدأ من الملك المؤسس عبدالله الأول، ومرورا بالمغفور له الملك طلال بن عبدالله، ثم المغفور له الملك الحسين
بن طلال، ووصولا الى الملك المعزز عبدالله الثاني بن الحسين.

الصعود على منصة الانطلاق سيكون عكسيا، حيث ستكون البداية بالسائق الذي يحمل الرقم الأخير في الترتيب
وبالمصادفة ستكون السائقة الأردنية عبير البطيخي ومساعدها مايك حداد، ثم يتوالى صعود الفرسان على
المنصة وصولا الى الرقم واحد وهو الذي يحمله حامل اللقب وبطل الشرق الأوسط للموسم الماضي القطري ناصر
العطية.
من يتسيد الرالي؟
لن يكون رالي الأردن 2006محطة عبور سهلة للبطل، فالمنافسين باتوا أكثر جاهزية وتحفزا لانتزاع اللقب
الأغلى في المنطقة نظرا للخصوصية التي يتمتع بها رالي الأردن الدولي الأكثر تنوعا في التضاريس، ورحابة
من قبل المنظمين وتشجيعا من قبل الجمهور الأكبر في المنطقة.
كوكبة الصدارة أعلنت عن طموحاتها مبكرا، فالبطل ناصرالعطية مع مساعده البريطاني باترسون يريدها ثالثة بعد ثنائية ذهبية حققها عامي 2003 و2005 ويعبد من خلالها طريقا جديدا للاحتفاظ بلقب بطولة الشرق الأوسط الى جانب تأكيده لجدارة صدارته لبطولة العالم للراليات للفئة (ن)، وقد تتغير استراتيجية التحرك مع الملاحقة الشرسة التي سيكون فرسانها الامارتيون الثلاثة الشيخ خالد القاسمي والشيخ عبدالله القاسمي وسيهل بن خليفة آل مكتوم، ولن يكون بطل الرالي لعام 2004 أمجد فراح وملاح الأبطال خالد زكريا بعيدا عن هذه الكوكبة وهو يضع كل بيضه في سلة الفوز بعد الإعلان عن اكتمال الجاهزية من خلال سيارته التي
يعتبرها الافضل في العالم بفئتها متسوبيشي ايفو 9 والى جانبه قد يسير بطل الأردن للراليات فارس بسطامي
ومساعده عماد جمعة الذي يشارك ضمن فريق البنك العربي للراليات خاصة بعد ارتفاع حمى الاستعداد والتجهيز المبكر لسيارته متسوبيشي ايفو 8 ، ولن يغيب البطل العائد بشار بسطامي عن حمى التنافس ضمن الفريق الأردني الذي سيصارع على اللقب، حيث سيستثمر بشار بخبرته الطويلة في عالم الراليات في السعي الدؤوب للصعود الى القمة من جديد، وأكد نواياه بالاستعانة بجهود المساعد البريطاني كريج باري .

سلسلة المنافسين ستتواصل من خلال القبرصي اندرياس تسولوفاتس الذي حقق أفضل مراكزه في رالي الأردن
الدولي عام 2004 بالوصول ثانيا خلف فراح، الى جانب أول أبطال اللبناني ميشيل صالح والكوكبة الكويتية
التي يقودها مشاري الظفيري مع مفيد مبارك، وينتظر أن يكون الحضور القطري قويا من خلال خليفة العطية
ومسفر المري اللذان يشكلان عنصر دعم لجهود ناصر العطية.

الوجه الآخر للمنافسة سيكون أردنيا، فإلى جانب المنافسين على الصدارة، سيكون هناك تحد من نكهة أخرى يجمع بين جدارة الوصول الى خط النهاية والأفضلية في الترتيب لجمع أكبر قدر من النقاط في بطولة الأردن للراليات سواء للسائقين أو المساعدين، ومن ضمن الأسماء التي يتوقع أن يكون لها شأن في هذا الرالي السائق عاصم عارف مع مساعده برهان ابو قورة الذي استكمل تجهيز سيارته الحديثة متسوبيشي ايفو 8 وهي مشاركاته حيث اطمأن عليها بالحلول ثانيا في الرالي الوطني، كما سيتواجد بقوة السائق
علاء خليفة ومساعده عثمان ناصيف الذي نجح بجدارة في الاختبار الوطني بحلوله ثالثا، ويمثل السائق عمار
حجازي عودة للأيام الجميلة في الرالي حيث كان مهاجما من الطراز الأول قبل انقطاعه لأكثر من 11عاما
ليعيده الحنين لرياضة المحركات من جديد وعلى متن سيارة متسوبيشي ايفو 9 مع مساعده المعروف عطا الحمود،
في الوقت الذي صقلت فيه موهبة مازن طنطش الذي يحضر لمفاجأة كبيرة على متن متسوبيشي ايفو 8. في الوقت
الذي يشكل فيه السائق فارس حجازي استهلالا للحداثة مع أحمد مهيار الذي يريد كتابة تاريخ جديد لمشاركاته
ومحمد جمعة المثابر باستمرار في سبيل التقدم مع مساعده خالد جمعة.

طرف ثالث لمعادلة المنافسة تمثله الفرق النسوية، حيث تأمل نانسي المجال في نسيان سوء الحظ الغريب الذي
أوقف آمالها عند خط البداية في الرالي الماضي، وتسعى عبير البطيخي لتحسين أدائها والضغط نحو مراكز أكثر
تقدما، وتتنافس السائقتان الأردنيتان مع السائقة السويسرية الثالثة ايديث وايس على لقب بطلة السيدات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش