الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تتعدد مواهبها ولكن الكتابة أبرزها: هند خليفات .. أول شابة أردنية تقدم خدمة الرسائل القصيرة للمعالجة بالألوان عن طريق الخلوي

تم نشره في السبت 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
تتعدد مواهبها ولكن الكتابة أبرزها: هند خليفات .. أول شابة أردنية تقدم خدمة الرسائل القصيرة للمعالجة بالألوان عن طريق الخلوي

 

 
عمان - الدستور
تمتاز هند خليفات عن غيرها من شابات الوطن الطموحات بتفردها بأكثر مستوى فهي أول أردنية تقدم خدمة إرسال رسائل الـ «sms» حول نصائح اللون والهالة التي تبثها شركة فاست لينك لمن يطلبها ، وغاية خليفات من تقديم هكذا فكرة هي المعالجة بالألوان عن طريق الخلوي ، فهي تحب لنا رؤية العالم برومانسية تبثها عن طريق لوحاتها التي ترسمها ، وليست الالوان هي الوسيلة الوحيدة لخليفات للحفاظ على رومانسية العالم فهي كذلك تبثها عن طريق مقالها في «الزميلة الرأي».
مؤخراً افتتحت خليفات معرضها «بعض الحكاية» الذي عرض في المركز الثقافي الملكي ، والذي نال أهتماماً خاصاً لمن شاهده وبهذه المناسبة قالت تقول التشكيلية الشابة خليفات :عمدت في بداية مشواري وتحديدا قبل ثلاثة اعوام الى طرح الفكرة وتعميم النصائح في الالوان واسرار الهالة البشرية عبر مشاركتي في ملحق الشباب في الزميلة الرأي وذلك عن طريق سرد طرق المعالجة بطاقة الالوان والاسرار الكامنة بين تفاعل الهالة وابناء المجتمع ..ومع مرور الوقت بدأت اتلمس حاجة الكثير من الناس لمعرفة المزيد وهذا الامر الذي ساهم في طرح فكرة تقديم نصائح لونية يومية بواسطة الـ (sms) التي ثبثها شركة فاست لمشتركيها (حياتك والالوان مع هند) حيث اعتمد بث الخدمة منذ ايار الماضي واصبحت تحظى باقبال جيد .
وتردف خليفات: الجميل في هذه الفكرة بان افكارها عملية وتتناسب مع البيئة الاردنية حيث اقوم خلالها بتقديم نصيحة علمية تتناسب مع حالة الطقس وكمية الغيوم بالطقس.
وتوضح خليفات بان الكتابة بالنسبة لها اهم من التشكيل والسبب يعود كون للكلمة تأثير اكبر من الاعمال الفنية ولقد اكتشفت انني اعشق الكتابة اكثر بعد افتتاحي لمعرضي (بعض الحكاية) والذي اشتمل على عرض لاجمل اللوحات .
وتضيف خليفات :عدم تأثير المثقف بابناء المجتمع في بعض الاحيان مرده وجود فجوة بين المثقفين والمجتمع بابتعادهم عن محاكاة الواقع وادق التفاصيل فيه .
وتعترف خليفات بان عالم الالوان يجذبها كثير حيث تقول: نعم مازلت اتوه في اسرار الالوان فاللون طاقة سحرية نتجرع منها الفائدة فقي اوقات معينة تماما كجرعة الدواء.
وتشير خليفات الى ان الاهتمام بالشباب لابد ان يكون نابع من مباشرة الشباب انفسهم بطرح مبادراتهم وافكارهم وان لاينتظروا وسائل جذب فليس من المعقول ان (اسحب) الشباب من ايديهم للمشاركة والتفاعل لان الهدف لايتحقق الا بتواجد الرغبة والاندفاع للمشاركة في كافة القضايا فان وجدت الرغبة تحقق الهدف المنشود.
وتكشف خليفات في ختام حديثها ان الكتابة في حياتها لها اكثر خصوصية من الرسم نظرا لتأثيرها على الاخرين وملامستها لكافة فئات المجتمع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش