الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منافسات بطولة عمان العربية بخماسيات الكرة النسوية تبلغ ذروتها.. اليوم * المنظم يواجه ميلان المصري وشباب الاردن امام الجزيرة في نصف النهائي

تم نشره في الأربعاء 6 نيسان / أبريل 2005. 03:00 مـساءً
منافسات بطولة عمان العربية بخماسيات الكرة النسوية تبلغ ذروتها.. اليوم * المنظم يواجه ميلان المصري وشباب الاردن امام الجزيرة في نصف النهائي

 

 
عمان ـ محمد حسين سليمان: يخوض فريق عمان مواجهة صعبة عندما يلتقي فريق اكاديمية اي سي ميلان المصري في الخامسة من مساء اليوم في الدور قبل النهائي لبطولته العربية بخماسيات الكرة النسوية في حين ستكون المواجهة الثانية بين شباب الاردن والجزيرة في السادسة والنصف وسيقام اللقاءان في صالة قصر الرياضة.
وكان فريق شباب الاردن قد تجنب مواجهة الفريق المصري بعد تصدره لفرق المجموعة الثانية بالفوز الذي حققه على عمان (7/4) بعد لقاء مثير جرى في الجامعة التطبيقية وكان اتحاد الرياضة السوري قد حقق فوزا ثمينا على بيت لحم الفلسطيني (2/صفر) لحساب نفس المجموعة.
وفي صالة قصر الرياضة واصل فريق ميلان المصري نتائجه الكبيرة محرزا دزينة من الاهداف بمرمى الارثوذكسي ليتصدر المجموعة برصيد (12) نقطة كاملة فيما حقق الصداقة اللبناني فوزه الثاني على حساب منتخب بغداد (6/4).

ميلان القاهرة (12) الارثوذكسي (صفر)

لم تخرج لاعبات فريق اكاديمية اي سي ميلان المصري عن »السيناريو« الذي صاغوه طوال لقاءاتهم السابقة حيث بادرن للهجوم الضاغط منذ الاحداث الاولى عبرقائدته سارة حسنين والهدافة اماني رشاد فرستا بسرعة لوحة الهدف الاول حيث مررت سارة الى اماني فلم تتوان عن تحويلها للمرمى.
هذا الضغط اجبر لاعبات الارثوذكسي على التراجع للمواقع الدفاعية اذ حاولت فرح بدارنة وزينة بترو وسهام العارف وبتول غزاوي حماية مرمى داليا شعراوي لكن سرعة تبادل الكرات منح المصريات ميزة اضافية بتهديد المرمى بشكل متواصل فأهدرت سارة فرصة سانحة لكن تسديدتها ارتدت من القائم والمرمى خال من حارسته.
ولان لاعبات الارثوذكسي لم يتقدمن للهجوم فقد تقدمت دينا عبدالعليم للاسناد لتحول تمريرة سارة بالمرمى الهدف الثاني في د (8).
وعادت دينا لتتقدم بسرعة بمشهد جديد وتمرر الى اماني امام المرمى فحولتها للشباك الهدف الثالث في د (13) وتكرر نفس السيناريو بين اماني وسارة التي احرزت الهدف الرابع في د (14).
محاولات الرد جاءت خجولة وعبر مهارات سهام العارف التي سددت ثلاث مرات لكنها افتقدت للتركيز فمرت بجوار القائم.
وقبل ثوان على النهاية اخترقت اماني المنطقة ومررت الى دينا التي غازلت الشباك بالهدف الخامس.
بقي الحال على ما هو عليه في الحصة الثانية حيث تواصل الاداء الهجومي للمصريات فسددت اماني بقوة داخل المرمى الهدف السادس ثم عادت رشاد لتقدم فاصلا جميلا من المراوغة انهته بذكاء في المرمى الهدف السابع، ليشرك بعدها مدرب الفريق البدلاء نجلاء شبل وآيات مرتضى وايمان حنيدق ونور اديب والحارس ميرفت رمضان ليقل الانتاج الهجومي وتأخذ لاعبات الارثوذكسي احقية الرد لكن فقدان التركيز حرم زينة من التسجيل في حين انقطعت اغلب الكرات على حدود المرمى.
اعاد المدرب المصري لاعباته الاساسيات في الدقائق الاخيرة لتعود الفاعلية مع انفراد اماني التي تعرضت للعرقلة خارج المنطقة لتسدد الركلة المباشرة بقوة داخل المرمى الهدف الثامن ثم سددت دينا عبدالعليم من بعيد ارتدت من دالي شعراوي وتنقض سارة حسنين عليها وتردها للمرمى الهدف التاسع وتعود اماني لتراوغ داخل المنطقة وتسدد بذكاء بالمرمى الهدف العاشر وتتبعها بالهدف الحادي عشر بعد تبادل الكرة مع دينا وانهت اماني مهرجان الاهداف بالهدف الثاني عشر عندما ترجمت تمريرة سارة حسنين بالمرمى.

الصداقة »6«
منتخب بغداد »4«

يبدو ان فقدان الفريقين لحظوظهما بالتأهل الغى الحاجز النفسي لتتفرغ اللاعبات للهجوم، حيث اعتمد فريق الصداقة اللبناني على نجمته سارة بكري في تهديد المرمى العراقي، وبالفعل لم تتأخر في توجيه انذار سريع لفريق منتخب بغداد النسوي عندما اطلقت تسديدة صاروخية ردتها الحارس جنان هاشم على دفعتين لركنية، لكن الرد العراقي لم يتأخر عبر بيمان عاصي التي واجهت الحارس دارين فخرالدين التي تألقت في ابعاد الخطر لركنية.
حاولت لاعبات الصداقة استغلال قدراتهن في تبادل سريع للكرة عبر هناء سعد ورنا الصعيدي وهبة جعيفل وكادت هناء ان تترجم تمريرة سارة الذكية لكن القائم حرمها من التسجيل لترد العراقيات عبر بيمان وفاتن مال الله بانفرادين ضاعا لفقدان التركيز، هذا الامر اوجب على العراقيات ضرورة مواصلة الضغط لتنجح فاتن مال الله من خطف الكرة وتمريرها لحظة خروج الحارس الى بيمان عاصي التي اودعتها المرمى دون عناء هدف العراق الاول في د »11«، الرد اللبناني لم يتأخر حيث سددت هبة جعيفل كرة زاحفة ارتدت من الحارس امام المتابعة سارة بكري لتحرز التعادل في د »12«.
انحصر اللعب وسط الملعب في محاولة للحفاظ على المرمى واستغلال الاخطاء، ومن ذلك مررت نداء ياسر كرة بينية الى فاتن مال الله التي حولتها ملتفة هزمت الحارس دارين وهزت شباكها الهدف الثاني للعراقيات في د »15« واثناء بحث اللبنانيات عن ادراك التعادل اخطأت دارين في تمرير الكرة لتقطعها وسن وتمررها الى فاتن التي حولتها بالمرمى الخالي الهدف الثالث في د »20«.
دخلت لاعبات الصداقة الشوط الثاني بنوايا هجومية واضحة لتقليص الفارق وبالفعل نجحت دارين فخرالدين من تحويل تمريرة سارة داخل المرمى في د »24« بعد ان تحولت من مركز حراسة المرمى للهجوم، هذا الهدف اعطى اللبنانيات مزيدا من الروح المعنوية لادراك التعادل فاجبرن العراقيات على ارتكاب الاخطاء التي تجاوزت الخمسة بعد تسع دقائق فقط لتتحول المخالفات التالية لركلات حرة من مسافة »10« امتار فسددت سارة بكري اولاها بقوة داخل المرمى محرزة التعادل »3/3«.
الاندفاع اللبناني منح العراقيات فرصة الارتداد السريع لتتبادل حنان طه الكرة مع فاتن وتنهيها داخل المرمى الهدف الرابع في د »12«.
ومع تواصل المرتدات العراقية زادت الاخطاء الفنية لتكون الركلات الحرة من مسافة »10« امتار فادركت سارة التعادل في د »16« ثم تهدر واحدة بعدها مباشرة قبل ان تترجم تمريرة هبة داخل المرمى الهدف الخامس للصداقة في د »17« ولتعود سارة من احراز الهدف السادس في د »19« من رحلة حرة جديدة لتمر الدقيقة الاخيرة بسرعة ويخرج الصداقة بفوز ثمين مع وداعه للبطولة.

ش الاردن »7«
عمّان »4«

اكدت لاعبات شباب الاردن احقيتهن بتصدر المجموعة حيث حقق الفوز على عمان المنافس الاقوى بنتيجة »7/4« بعد مباراة مثيرة تعتبر الاجمل في منافسات البطولة.
ونجحت لاعبات ش الاردن من فرض نفوذهن بفضل ستيفاني النبر وفرح العزب وآلاء القريني في حين حاولت لاعبات عمّان بقيادة هيا قطامي وميساء جبارة وعبير النهار الرد بهجمات مماثلة لتتبادلن الهجمات طوال مجريات اللقاء، ليكون الانتاج الفعال من لاعبات شباب الاردن اللواتي احرزن سبعة اهداف جميلة عن طريق سما خريسات »3« وفرح العزب وستيفاني النبر هدفين لكل منهما، فيما احرزت ميساء جبارة هدفين ولبنى سلامة وعبير النهار اهداف عمان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش