الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعادل سلبي بين لبنان والكويت بالكرة

تم نشره في السبت 20 كانون الأول / ديسمبر 2003. 02:00 مـساءً
تعادل سلبي بين لبنان والكويت بالكرة

 

 
بافوس (قبرص) - (أ ف ب)
تعادل المنتخب الكويتي مع نظيره اللبناني صفر-صفر في المباراة الدولية الودية الثانية لكرة القدم اليوم الخميس في بافوس.
وكان المنتخب الكويتي فاز في الاولى 2-صفر الثلاثاء في اطار استعداداته لكأس الخليج السادسة عشرة التي يستضيفها من 24 الحالي الى 11 كانون الثاني المقبل.
وخاض مدرب الكويت البرازيلي باولو سيزار كاربجياني المباراة بتشكيلة لم تضم اي لاعب شارك في المباراة الاولى بين المنتخبين مفضلا اراحة افضل لاعبيه للقاء القوي المنتظر بعد غد السبت ضد لاتفيا التي بلغت نهائيات كأس امم اوروبا عام 2004 المقررة الصيف المقبل في البرتغال في اخر اختبار حقيقي له قبل خوض غمار كأس الخليج السادسة عشرة التي يستضيفها اعتبارا من 24 الحالي الى 11 كانون الثاني المقبل.
اما مدرب المنتخب اللبناني محمود حمود فاشرك ستة لاعبين جدد مقارنة مع المباراة الاولى.
وهي المباراة الثالثة للمنتخب الكويتي في معسكره التدريبي الذي بدأه في الرابع من الشهر الحالي وكان خسر امام سلوفاكيا صفر-2 في الاولى الاسبوع الماضي.
وكان المنتخب اللبناني الافضل طوال المباراة والاكثر استحواذا على الكرة وشكل خطورة على المرمى الكويتي بفضل تحركات مهاجميه احمد عيتاني وعلي احمد والاخير شكل عبئا على الدفاع الكويتي بمراوغاته الرائعة خصوصا في الشوط الاول قبل ان يختفي تماما في الثاني.
وكانت الفرصة الاولى لبنانية عندما سدد لويس فرنانديز كرة من خارج المنطقة فوق الخشبات (10)، ثم انفرد علي احمد بالحارس الكويتي خالد الفضلي وحاول اسقاط الكرة من فوقه لكن الاخير ابعدها الى ركلة ركنية (7).
واهدر علي ناصر الدين فرصة حقيقية عندما مرر له علي احمد كرة متقنة وراء مدافعي الكويت لكنه سدد خارج الخشبات الثلاث والمرمى مشرع امامه (22).
واخطأ الحارس اللبناني وحيد فتال في الخروج من مرماه لالتقاط كرة عرضية لكن لحسن حظه لم تجد من يتابعها داخل الشباك (24).
واضاع مهاجم اولمبيك بيروت عباس علي عطوي المعروف ب"اونيكا" فرصة لا تهدر عندما انفرد تماما بالحارس الكويتي وسدد كرة مرت بمحاذاة القائم الايمن (35).
وهبط الايقاع في الشوط الثاني وانحصر اللعب في وسط الملعب من دون خطورة حقيقية على باب المرميين، اما ابرز فرصة فكانت للكويتي محمد راشد الذي توغل داخل المنطقة وسددها قوية ابعدها الحارس اللبناني وحيد فتال ببراعة الى ركلة ركنية لم تثمر (75).

تجسس كوري
من جهة اخرى، تابع مسؤولان في الجهاز الفني لمنتخب كوريا الجنوبية المباراتين الوديتين لمنتخب لبنان، وقام احدهما بتصوير اللقاءين من منصة الصحافيين في حين دون الثاني بعض الملاحظات عن اللاعبين اللبنانيين.
يذكر ان كوريا الجنوبية جاءت في المجوعة ذاتها مع لبنان وفيتنام وجزر المالديف في التصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات مونديال 2006 في المانيا والتي من المقرر ان تنطلق في شباط المقبل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش