الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اقيمت في جامعة فيلادلفيا:محاضرات قيمة واهتمام كبير في ندوة الانتماء والاعتزاز الوطني

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الأول / ديسمبر 2003. 02:00 مـساءً
اقيمت في جامعة فيلادلفيا:محاضرات قيمة واهتمام كبير في ندوة الانتماء والاعتزاز الوطني

 

 
عمان - عبدالكريم البوريني
في نطاق جهود المجلس الاعلى للشباب في رسم السياسة الوطنية ووضع الخطط والبرامج السياسية لخلق نهضة مستقبلية للعام القادم اكد السيد مأمون نور الدين رئيس المجلس الاعلى للشباب ان مشاركة القطاع الشبابي الذي يشكل ما نسبته »72%« من المجتمع الاردني اكد ان مشاركته في دور التنمية دليل واضح على نهج تسعى الحكومة من خلاله الى توسيع افقه وتطويره ودعمه بكافة السبل الهادفة والبناءة.
جاء ذلك في ندوة »الانتماء والاعتزاز الوطني« التي اقيمت قبل ظهر امس على مدرج كلية العلوم الادارية بجامعة فيلادلفيا برعاية مشتركة جمعت رئيس المجلس الاعلى للشباب ورئىس جامعة فيلادلفيا الذي اناب عنه د. عبدالرحيم الحنيطي، وكبار موظفي المجلس الاعلى للشباب وعدد من الجامعات الاردنية وقد ادار جلسة الافتتاح بكل نجاح د. غسان عبدالخالق عميد شؤون الطلبة بعدها القى د. عبدالرحيم الحنيطي نائب رئىس الجامعة بالوكالة كلمة الجامعة قال فيها:
يسعدني ان ارحب بكم جميعاً في هذا اليوم الطيب والذي يعمه الخير على وطنه، ويزيدني اعتزازاً ان اتحدث عن الانتماء الوطني وهي مسألة عزيزة خاصة ونحن نتناول موضوع الشباب الذي نتمنى انخراطه في العمل الاقتصادي والسياسي والتكنولوجي.

كلمة رئيس المجلس الاعلى

وبعد ذلك القى السيد مأمون نور الدين كلمة ركز من خلالها على الجهد الشبابي الذي يمثل رؤية مستقبلية وحملت مفاهيم الانتماء الحقيقي للوطن قال فيها:
اقف اليوم امامكم وكلي ثقة واعتزاز بكم وبهذا اليوم الذي اراد المجلس الاعلى للشباب ان يجعل من هذه الندوة عنواناً بارزاً وحقيقياً لدوركم في المجتمع وليعبر كل منكم عما يجول في خاطره باتجاه قضايا الوطن، ان مشاركتكم في التنمية في مختلف انواعها هو دليل على نهج تسعى من خلاله القيادة الهاشمية بان ترسي اسسا له لتحفيز الشباب الجامعي للعمل على رفعة شأن الوطن فجلالته يلتقي دائماً بالشباب الجامعي ويتحدث معهم بكل شفافية ويستمع لهم بكل حرية وتمعن.
وكان السيد نور الدين قد بين مهام المجلس الاعلى للشباب ومنجزاته عبر سنتين ماضيتين مشيراً الى البرامج والخطط والطاقات الشبابية التي عكست صورة من الابداع والتطوير.
مشيداً بالدور الايجابي للمجلس بان يكون في العام الجديد برلماناً للشباب ستكون قيادته من المؤهلين الجامعيين ويضيف بان هناك اهتماما اكبر بعودة الكشافة من جديد.

جلسة العمل

وفي جلسة العمل التي ادارها د. زياد الكردي رئىس لجنة البحوث والدراسات في مركز اعداد القيادات الشبابية - عميد كلية التربية الرياضية بجامعة اليرموك تحدث د. ابراهيم بدران مساعد الرئىس للعلاقات الدولية في جامعة فيلادلفيا قال فيها:
ان مسألة الشباب في هذه الفترة من بداية القرن »21« كواحدة من المسائل التي تحتل اهمية كبيرة على المستوى المحلي والدولي لاسباب كثيرة منها ان الجسم الشبابي يحتل ثلثي المجتمع وان هناك تغييرات في الحياة تشمل الاقتصاد والغذاء والصحة ولا بد للدولة ان تواكب هذا التغيير.
بعدها القى د. عبدالعزيز خزاعلة رئيس قسم علم الاجتماع في جامعة اليرموك تحدث قائلاً:
ابدأ حديثي بقول رسول الله »صلى الله عليه وسلم« (اوصيكم بالشباب خيراً).. واضاف ان هناك اهتمامات كبيرة من جلالة الملك في الشؤون الشبابية وتطلعاتهم نحو المستقبل، ولا شك بان الشباب في الوقت الحاضر التي تتقدم فيه التكنولوجيا وصناعات الالكترونيات انها تتأثر بالتغييرات علماً بان هذه الشريحة وهي القوى الاساسية في المجتمع.

تبادل الدروع

بعدها قدم نائب رئيس الجامعة د. عبدالرحيم الحنيطي درعاً تذكارياً لرئىس مجلس الاعلى للشباب على جهود المجلس .. بعدها قدم السيد مأمون نور الدين ست دروع لكافة المحاضرين على جهودهم لانجاح الندوة.

رئيس المجلس يرد على الاسئلة

وبعدها جرى حوار مفتوح اجاب فيه رئيس المجلس والدكتور بدران والخزاعلة عن استفسارات الطلبة الذين تفاعلوا مع هذه الندوة القيمة.
الدكتور زياد الكردي رئيس لجنة البحوث والدراسات في مركز اعداد القيادات الشبابية - عميد كلية التربية الرياضية بجامعة اليرموك تحدث للدستور قائلاً: الندوة حققت اهدافها التي نظمت من اجلها والتي تتلخص في تعزيز الانتماء الوطني لبلدنا الذي يأتي ضمن توجيهات جلالة الملك المعظم في تعزيز مبدأ »الاردن اولاً« حيث شارك بهذه الندوة خمس عشرة جامعة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش