الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متابعة ادارية حثيثة وخيارات واسعة امام المدرب: شباب الاردن القادسية يبحث عن الانجاز بزمن قياسي

تم نشره في الثلاثاء 6 أيار / مايو 2003. 03:00 مـساءً
متابعة ادارية حثيثة وخيارات واسعة امام المدرب: شباب الاردن القادسية يبحث عن الانجاز بزمن قياسي

 

 
الاستراتيجية المثالية التي اعتمدها نادي شباب الاردن القادسية، في التعامل مع واقع الدمج لتأكيد قوة ذلك، ارتكزت على محاور عدة بدأت بـ »التخصص«، من خلال عدم حمل اكثر من »بطيخة« في يد واحدة، فالتفت النادي الى نشاط الكرة على الاقل في هذه المرحلة، وركز من اهتماماته على الوصول الى الانجاز بزمن قياسي، والمتمثل بتحقيق امنية الصعود الى الدرجة الممتازة، فجاء التركيز على اعداد الفريق بصورة جيدة للاستحقاقات المقبلة.
بيد أن تحقيق ذلك لا يكفي بالاعتماد على ما »ورثه« نادي شباب الاردن القادسية، من نادي القادسية سابقاً فكان لزاما على النادي تطعيم الفريق بعدد وافر من النجوم، لتغطية النقص الحاصل في عدة مراكز لعب داخل الملعب، فنشط، الاداريون والمدرب في البحث عن لاعبين من عدة اندية، وبات ارتداء قميص شباب الاردن القادسية حلما جميلا لاكثر من لاعب، حتى وان كان الفريق في الدرجة الاولى، فالمكاسب المادية والمعنوية تسيل اللعاب، والمناخ السائد في النادي يبعث على الارتياح.

توسيع دائرة الاختيار
وقد رأى البعض في ضم عدة لاعبين بمثابة خطأ فني ارتكبه النادي، لأن المستويات لم تكن كما يراد لها، وفسرت بعض تلك الصفقات على أنها »مقلب« لكن اياً كان الواقع فان الفريق بحاجة الى جهد كل من تم استقطابهم لتعزيزه، وهذه الوفرة بعدد اللاعبين تشكل وضعاً ايجابياً للجهاز الفني، لكي يوسع من دائرة اختياره لتشكيلة الفريق والعناصر الاحتياطية من الدرجة الاولى، كذلك ستكون خير معين في حالات الاصابة والغياب للاعبين خلال مسيرة الموسم.

جدية في التحضير
وعندما ترى هذا الكم الوافر من المباريات الاستعدادية، تكتشف بأن ادارة النادي جادة في توفير استحقاقات الصعود الى الدرجة الممتازة ومرحلة الاعداد التي يقودها المدرب المصري احمد حسن، وجدت متابعة حثيثة من قبل عدة مدربين محليين، بعضهم حرصت ادارة النادي على سماع وجهة نظره من باب تقديرها له كالمدرب القدير مظهر السعيد، والبعض الآخر »تطوع« لتقديم النصائح والمشورة، وقد اختلفت الرؤى بين مؤيد لبرنامج الاعداد الطويل هذا، نظرا لحاجة الفريق الى رفع مؤشر اللياقة البدنية عند لاعبيه، وحاجة الفريق الى حالة الانسجام والتناغم بين اللاعبين، بسبب التغييرات الجذرية التي اصابت التشكيلة والاشبه بـ »منتخب« تم ضم لاعبيه من عدة اندية، وبين متخوف وليس معارض من الوصول بالفريق الى حالة من الاجهاد والحمل الزائد قبل بلوغ المنافسات المحلية، نظراً لطول فترة الاعداد التي قد تتوج بمعسكر تدريبي خارجي.

الادارة تتابع والبناء مطلوب
وحتى لا يكون الفريق في »واد« وادارته في »واد آخر«، فقد حرص رئيس النادي السيد سليم خير وكافة اعضاء مجلس الادارة وابرزهم محمد حمدان وجورج قعوار وغازي زينب، على متابعة الفريق في التدريبات والمباريات الودية، وهنا يمكن ان نسميه »مربط الفرس«، فالمتابعة الادارية مطلوبة لفريق بات يحظى بنجومية ومتابعة غير عادية، وهذا الرصد الاداري مع منح المدرب كافة صلاحياته الفنية دون تدخل في شؤونه، سيمنح الفريق الفرصة لكي يصبح احد فرسان الكرة الممتازة، لكنه يجب أن لا ينسى حقيقة كبيرة مفادها، ان بناء الفريق يحتاج الى قاعدة صلبة يقف عليها، تتمثل بفرق الناشئين والشباب، الذين سيرفدون الفريق الاول بالنجوم، حتى لا تبقى خيارات النادي محصورة في البحث عما تتركه الاندية الأخرى، وهو بالتأكيد دون مستوى طموح ابناء شباب الاردن القادسية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش