الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤسسات دولية ومنظمات مجتمع مدني تزور اصلاح وتأهيل الجويدة

تم نشره في الجمعة 22 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً



 عمان - زار وفد يمثل مؤسسات وطنية ومنظمات وهيئات حقوق انسان محلية واقليمية ودولية امس مركز اصلاح وتأهيل جويدة/رجال للاطلاع على واقع الخدمات المقدمة للنزلاء ومدى التقدم المحرز في مجال حقوق الانسان ضمن افضل المعايير الموجودة الخاصة بمراكز الاصلاح والتأهيل.

وشارك بالزيارة التي نظمها مكتب المنسق الحكومي لحقوق الانسان في رئاسة الوزراء ومكتب الشفافية وحقوق الانسان بمديرية الامن العام، اكثر من 95 شخصية يمثلون مؤسسات ومنظمة وهيئات وطنية مدنية محلية واقليمية ودولية معنية بحقوق الانسان.

وقال المنسق الحكومي لحقوق الانسان باسل الطراونة ان الزيارات الدورية لمراكز الاصلاح والتأهيل تأتي لتأكيد النهج الحكومي الرسمي في اطلاع مؤسسات المجتمع المحلي والاقليمي والدولي على الاجراءات الحكومية الميدانية المتطورة حول واقع تلك المراكز في جميع محافظات المملكة وبيان واقع الخدمات المقدمة للنزلاء ومراعاتها للمعايير الدولية المتقدمة في هذا الاطار.

واشار الى ان هذه الزيارة لمركز الجويدة تأتي للاطلاع على التحديثات الاخيرة التي اجرتها ادارة مراكز واعادة تأهيل البنية التحتية بالإضافة الى توضيح ما تقدمه الحكومة من خدمات في هذا الجانب وتسهيل الزيارات والمقابلات من قبل المنظمات المعنية للنزلاء حيث تعتبر هذه الزيارة هي الثالثة من نوعها، مبينا ان الزيارات الميدانية تبين الملاحظات وطرق معالجتها بأسلوب علمي مدروس وحيث سيتم خلال الفترة القادمة زيارات للمراكز الاخرى في جميع انحاء المملكة.

من جهته اشار مدير عام مراكز الاصلاح والتأهيل بالمملكة العميد سمير بينو الى جملة التحسينات والتحديثات التي اجريت على مرافق مركز اصلاح وتأهيل جويدة الامر الذي يؤكد الجهود الكبيرة التي تبذلها المديرية بهذا الخصوص ومواكبة مختلف التشريعات التي تخص النزلاء في مراكز الاصلاح لتتلاءم مع المستوى المتقدم والمحرز للمملكة في هذا الاطار والسمعة الطيبة والمكانة العالية التي يتمتع بها الاردن على الصعيد الدولي في مجال حقوق الانسان.

وقدم مدير مركز اصلاح وتأهيل جويدة/رجال العقيد ماهر الخالدي فيلما توضحيا عن مرافق المركز والتطورات والتحسينات التي ادخلت عليه مبينا ان الترتيب لهذه الزيارة جاء لغاية اطلاع كل من له علاقة بمنظومة حقوق الانسان محليا ودوليا على آلية العمل والخدمات المقدمة للنزلاء فيها واظهار الجاهزية والاحترافية ضمن المعايير المعتمدة دوليا ومحليا في مجال حقوق الانسان من قبل ادارة المركز مؤكدا ان ابواب المركز مفتوحة في اي وقت ومستعدون لاستقبال اي زيارة.

واضاف ان مركز الجويدة كان يعاني من بنية تحتية سيئة نتيجة الاستهلاك المتكرر بسبب زيادة اعادة الموقوفين حيث تم اتخاذ قرار بهدمه وازالته ولكن نتيجة الظروف الاقليمية المحيطة وتزايد اعداد اللاجئين حال دون ذلك حيث تم الايعاز من قبل مدير الامن العام بإعادة تأهيله ورصد مبلغ مليون دينار لهذه الغاية وتم الانجاز خلال مدة 4 شهور مشيرا الى انه تم مراعاة الاوضاع الانسانية للنزلاء في عملية التحديثات وخاصة لفئات ذوي الاعاقة وكبار السن بالإضافة الى امداد ايجاد المرافق الصحية والتثقيفية الملائمة.

وقال رئيس ديوان المظالم مصطفى البراري ان الاردن حقق تقدما كبيرا وملموسا في منظومة اصلاح وتأهيل السجون بما يتوافق مع المعايير الدولية مشيرا الى ان هذه الزيارة تأتي للاطمئنان على واقع الخدمات المقدمة لهذه الفئة من المجتمع والتي نأمل ان تصبح منتجة بعد تأهيلها الامر الذي يدل على تناغم حالة حقوق الانسان بالأردن والتعاون الكبير بين مختلف الجهات. وقال رئيس لجنة الحريات في مجلس النواب حمزة اخو الرشيدة ان هذه الزيارة تعد فرصة متجددة للاطلاع والوقوف على الخدمات المقدمة للنزلاء حيث يلقى هذا الجانب اهتماما واضحا من قبل الاطراف المعنية مشيرا الى ان الزيارة تؤكد وجود الارادة السياسية من قبل القائمين على منظومة حقوق الانسان اضافة الى الجدية والمتابعة من قبل كافة اجهزة الدولة بتعزيز حالة حقوق الانسان.

من جهتها ثمنت مديرة وحدة الاعلام والجندر في مؤسسة ارض العون القانوني لانا زنانيري الجهود الحكومية وخاصة مكتب المنسق الحكومي في تعزيز التشاركية والتعاون بين المؤسسات الرسمية والوطنية ومنظمات المجتمع المحلي والمدني للوصول الى منظومة متكاملة وفاعلة في اطار حقوق الانسان تكون لها الدور الفعلي في تحقيق التنمية المستدامة وتأهيل الافراد الموجودين في مراكز الاصلاح حتى يصبحوا جزءا صالحا ومفيدا للمجتمعات التي يسكنونها.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش