الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعادل مثير بين اليوفي ونابولي

تم نشره في الخميس 1 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 مـساءً
تعادل مثير بين اليوفي ونابولي

 

روما - (أ ف ب)

عاد يوفنتوس المتصدر من ملعب «سان باولو» الخاص بمضيفه القوي نابولي بتعادل مثير 3-3 الثلاثاء مباراة مؤجلة من المرحلة الحادية عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وكانت هذه المباراة تأجلت بسبب الاحوال الجوية الصعبة، ما تسبب بتنازل يوفنتوس عن الصدارة لمصلحة لاتسيو واودينيزي لكن فريق «السيدة العجوز» استفاد من تعثر فريق العاصمة وخسارة فريق المدرب فرانشيسكو غيدولين من اجل استعادة الصدارة مشاركة مع «بيانكوسيليستي» قبل ان ينفرد بها السبت الماضي بالفوز على الاخير في عقر داره 1-صفر.

وابتعد فريق المدرب انتونيو كونتي الذي اكد هذا الموسم جاهزيته لاستعادة موقعه بين الكبار والفوز باللقب للمرة الاولى منذ 2003 وعن تعويض خيبة الموسم الماضي بعد ان فشل حتى في التأهل الى مسابقة الدوري الاوروبي «يوروبا ليغ»، في الصدارة بفارق نقطتين عن اودينيزي بعدما انتزع التعادل من عرين نابولي الذي فرك بفرصة العودة الى سكة الانتصارات التي غابت عنه للمرحلة الرابعة على التوالي، بعد ان تقدم على «السيدة العجوز» 2-صفر ثم 3-1 قبل ان يكتفي في نهاية المطاف بالتعادل.

ونجح يوفنتوس في ان يبقى الفريق الوحيد لم يذق طعم الهزيمة هذا الموسم وتجنب ان يلقى المصير الذي مني به الكبار الاخرين امام نابولي الذي فاز على ميلان حامل اللقب وانتر ميلان في الدوري ومانشستر سيتي الانكليزي في دوري ابطال اوروبا لكنه سقط في فخ «الصغار» مثل بارما وكاتانيا وكييفو ما تسبب بتخلفه بفارق تسع نقاط عن ضيفه المتصدر.

ونجح يوفنتوس بفضل سيموني بيبي الذي سجل هدف التعادل في الدقائق الاخيرة من اللقاء، في فك عقدته في «سان باولو» حيث سقط في زيارته الاربع الاخيرة، اخرها في ذهاب الموسم الماضي بثلاثية نظيفة سجلها الاوروغوياني ادينسون كافاني الذي غاب عن مباراة اليوم، علما بان فريق «السيدة العجوز» لم يفز على نابولي في عقر داره منذ 30 ايلول 2000 حين تغلب عليه 2-1.

واستهل نابولي اللقاء بطريقة جيدة حيث حصل على ركلة جزاء في ربع الساعة الاول من اللقاء بعد خطأ داخل المنطقة من اندريا بيرلو على الارجنتيني ايزيكييل لافيتزي انبرى لها القائد السلوفاكي ماريك هامشيك بنجاح لكن الحكم طالب باعادتها بسبب دخول احد زملاء الاخير الى المنطقة قبل التنفيذ، فلم يحالف الحظ اصحاب الارض في المحاولة الثانية لان النجم السلوفاكي سددها فوق العارضة.

لكن هامشيك لم ينتظر كثيرا ليعوض هذه الفرصة الثمينة فوضع فريقه في المقدمة في الدقيقة 22 بكرة رأسية اثر ركلة حرة من الجهة اليسرى فشل مدافع يوفنتوس لوكا بونوتشي في ابعادها برأسه بالشكل المناسب فحضر الكرة للدولي السلوفاكي الذي تابعها من مسافة قريبة جدا في الشباك.

ونجح نابولي في الدخول الى استراحة الشوطين في وضع مريح بعدما اضاف هدفا ثانيا في الدقيقة 40 بواسطة المقدوني غوران بانديف الذي استفاد من ارتداد الكرة من زميله كريستيان ماجيو بعد تشتيتة غير ناجحة من بيرلو ليسددها بيمناه في الزاوية اليسرى الارضية لمرمى الحارس جانلويجي بوفون بعد ان تخلص جورجيو كييليني.

وفي بداية الشوط الثاني عاد يوفنتوس الى اللقاء بعدما قلص الفارق عبر اليساندرو ماتري الذي وصلته الكرة على الجهة اليسرى اثر تمريرة متقنة من التشيلي ارتورو فيدال فسددها ارضية ومن زاوية صعبة في شباك الحارس مورغان دي سانكتيس (48).

لكن فريق المدرب وولتر ماتزاري اعاد الفارق الى هدفين مجددا في الدقيقة 68 عبر بانديف اثر عرضية من ماجيو، الا ان يوفنتوس رفض الاستسلام وقلص الفارق سريعا عبر الباراغوياني الشاب مارسيلو استيغاريبيا الذي وصلته الكرة داخل المنطقة بتمريرة رأسية من ماتري (72) ثم ادرك التعادل مجددا بواسطة سيموني بيبي بكرة سددها من منتصف المنطقة الى الزاوية اليمنى الارضية بعد تمريرة من كييليني (79).

ترتيب ابرز الهدافين

- 10 اهداف: الارجنتيني جرمان دينيس (اتالانتا)

- 9 اهداف: انطونيو دي ناتالي (اودينيزي)

- 7 اهداف: سيباستيان جوفينكو (بارما) والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش (ميلان)

- 6 اهداف: الالماني ميروسلاف كلوزه (لاتسيو)

- 5 اهداف: المونتينيغري ستيفان يوفيتيش (فيورنتينا) والارجنتيني رودريغو بالاسيو (جنوى) وايمانويلي كالايو (سيينا) وبابلو اوزفالدو (روما) واليساندرو ماتري وكلاوديو ماركيزيو (يوفنتوس) والاوروغوياني ادينسون كافاني (نابولي) وماركو ريغوني (نوفارا)

ترتيب فرق الصدارة

1- يوفنتوس 26 نقطة من 12 مباراة

2- ميلان 24 من 12

3- اودينيزي 24 من 12

4- لاتسيو 22 من 12

5- باليرمو 19 من 12

التاريخ : 01-12-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش