الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاهلي يعبر السلط ويحتفظ بلقب دوري الاولى والحسين وصيفا

تم نشره في السبت 28 أيار / مايو 2011. 03:00 مـساءً
الاهلي يعبر السلط ويحتفظ بلقب دوري الاولى والحسين وصيفا

 

عمان- محمد الجالودي

احتفظ فريق الاهلي بلقب دوري اندية الدرجة الاولى لكرة اليد للمرة الثالثة على التوالي، وذلك بعد تغلبه على غريمه التقليدي السلط بنتيجة (30-22) والشوط الاول (13-9) في المباراة التي جرت امس في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب لحساب الجولة السابعة والاخيرة من مرحلة الذهاب، والتي ادارها طاقم حكام مصري مكون من علاء زيدان وشعبان محمد.

وحل الحسين بالمركز الثاني الذي كان قاب قوسين للفوز بالبطولة بفارق نقطة واحدة، حيث راهن الفريق على السلط لانهاء احتكار الاهلي للقب، لكن اصرار (البطل) ظهر واضحا للحصول على الكأس رغم المنافسة القوية التي بذلها السلط.

وقد توج نائب سمو رئيسة اتحاد كرة اليد خالد الداود كابتن فريق الاهلي محمود ياغي بالكأس وتقليد لاعبي الفريق ونادي الحسين بالميداليات التقديرية.

وشهدت المباراة حضورا جماهيريا كبيرا طغى عليه الطابع العائلي، الذي احتفل بفوز الاهلي باللقب على طريقته الخاصة.

ودفع كفرسوم بفريق الكتة الى الدرجة الثانية في المواجهة التي جرت بين الطرفين الليلة الماضية بقصر الرياضة، بعد تعادل الفريقين بنتجية (32-32)، اما العربي فقد نجا من الهبوط بعد ان نجح في اختبار عمان وتمكن من تحقيق فوزا غاليا بنتيجة بنتيجة (41-35) والشوط الاول (15-18)، وذلك في المباراة التي في قاعة الحسن بمدينة اربد.

وعلى ضوء هذه النتائج تصدر الاهلي الترتيب العام برصيد (26) نقطة وحل الحسين ثانيا بـ (25) نقطة والسلط ثالثا بـ (20) نقطة، وكفرسوم رابعا بـ (11) بفارق الاهداف عن عمان الذي يملك في جعبته نفس الرصيد من النقاط، حيث جاء خامسا، والعربي سادسا بـ (10) والكتة سابعا بـ (8) نقاط، وكفرنجة ثامنا واخيرا بدون نقاط..

ويشار الى ان الأهلي قد حصل على اللقب (11) مرات وذلك في الأعوام: 1993، و1994و 1995 و1996 و1997 و1998 و2000 و2001و 2009 و 2010، و2011، مقابل (8) مرات للعربي، و(6) مرات لفريقي عمان والسلط

الاهلي (30) السلط (22)

دخل الاهلي اجواء المباراة متقدما بفارق مريح من الاهداف، معتمدا على التحركات المؤثرة التي قادها الثلاثي الخلفي محمود ياغي واحمد عبدالكريم و ابراهيم حلمي، حيث اسهمت تحركات رامي عبيدات وسلمان الدعجة على الاطراف بالاضافة الى عبد الرحمن العقرباوي على الدائرة في تسجيل المزيد من الاهداف وتوسيع الفارق 9-4.

السلط رفض الانصياع لمنطق الاهلي فشن هجوما سريعا عبر الثلاثي محمود عبد الستار ومعتصم الدبعي واسماعيل الطموني، فيما شارك خالد ابراهيم كلاعب محوري على الدائرة مما سهل بالتالي من مهمة محمود الهنداوي وسالم الدبعي حيث نجح الفريق بالوصول الى حارس مرمى الاهلي خالد ابراهيم اكثر من مرة وهو الذي تمكن في نفس الوقت من افساد الهجمات السلط التي غلب عليها التسرع الزائد.

دخلت المواجهة اتجاها اخر عند الدقيقة (15) وذلك بعد ان اشهر الحكم البطاقة الحمراء لمدرب السلط جهاد قطيشات الذي اعترض على قرار احتسب خطأ ضد فريقه، ليقرر الاخير سحب لاعبيه من الصالة، لتتوقف المباراة لعدة دقائق، لكن الانسحاب لم يستمر طويلا، ليعود اصحاب (القمصان الزرقاء) الى ارض الملعب من جديد لاستكمال ما تبقى من الشوط الاول.

ارتفعت لهجة الحوار الهجومي بين الطرفين، خصوصا من جانب السلط الذي سجل ثلاث مرات على التوالي مقلصا الفارق الى (3) اهداف (10-7)، وذلك في الوقت الذي صام فيه لاعبي الاهلي عن (التهديف) لاكثر من (9) دقائق، عاد بعدها الفريق الى التسجيل، ليممر الوقت سريعا وينتهي الشوط الاول لصالح الاهلي (13-9).

ارتفع المستوى الفني في الشوط الثاني الذي احكم فيه الاهلي قبضته على مجريات اللعب فبرز عبد الرحمن العقرباوي (نجم اللقاء) الذي تمكن من تسجيل اهداف سريعة وسع من خلالها الفارق الى (6) اهداف (21-15)، ليخسر الفريق جهود لاعبه ابراهيم حلمي الذي غادر الملعب بالبطاقة الحمراء.

السلط سعى جاهدا الى تقليص الفارق لكن التسرع الزائد والتوتر فوت على الفريق اضافة المزيد من الاهداف، ليبقى مرمى الاهلي عصيا على الهجمات السلطية.

وشهدت اللحظات الاخيرة تطاير البطاقات الحمراء، حيث طرد حكم اللقاء عدي ابو هزيم (السلط) وتامر قطيشات (الاهلي) بداعي الخشونة الزائد والاعتراض على القرارات، ليمر الوقت سريعا حيث استطاع الاهلي الذي زج بكمال تمرخان ان ينهي اللقاء بفوز مستحق.

الكتة 32 كفرسوم 32

سيطر التعادل على بداية المباراة مع افضلية لفريق كفرسوم الذي نجح في التفوق الميداني عبر الاعتماد على جهود صهيب فلاح واحمد الشناق وكريم غازي في اطلاق الكرات القوية من خارج المنطقة والتحرك بشكل متواصل عند البوابة الامامية، ليثمر ذلك عن ايجاد مساحات مناسبة من العمق التي هيأت الفرصة امام لاعب الدائرة الزبير عبيدات بالتقاط الكرات والاطراف التي شغلها ادهم عبيدات ومحمد الشناق.

الكته من جانبه اعتمد على شن الهجمات الخاطفة السريعة وذلك عبر احمد باسم في قيادة هذه الهجمات، ورغم الرقابة التي فرضت عليه نجح في تمرير الكرات الى الضاربين خالد الباشا واحمد الزعبي، واللذين شكلا قوة ضاربة خصوصا خصوصا مع عمليات التقاطعات مع لاعبي الجناح خالد حسن وحمزة العزام وزياد الظواهرة، ومع ذلك استطاع كفرسوم ان ينهي الشوط الاول بفارق هدف ( 18-17).

جاءت مجريات الشوط الثاني قوية وسريعة خصوا بعد ان ادرك الكتة التعادل اكثر من مرة، سارع فريق كفرسوم الى استغلال الهجمات المضادة التي وضعت صهيب (نجم المباراة)، وغازي واحمد الشناق في مواجهات سهلة مع حارس الكتة، كان كفرسوم يعود للتقدم بفارق كبير وصل الى خمسة اهداف 25-20، بيد ان هذا التقدم لم يدم يطويلا، عندما انطلق احمد باسم والزعبي بهجمات سريعة وفرت فرص التسجيل ووفرت فرصة ادراك التعادل 25-25، وشهدت الدقائق الاخيرة اثارة غير مسبوقة بين الفريقين، ليتقدم الكتة مرتين 31-30، و32-31، قبل ان تأتي رمية الجزاء لكفرسوم التي نجح من خلالها كريم غازي من ادراك التعادل 32-32.

وتوقفت المباراة قبل تنفيذ رمية الجزاء ثر احتجاج لاعبي وجمهور الكتة على احتساب رمية الجزاء الذين قاموا بشتم الحكام واعضاء مجلس ادارة اتحاد اللعبة، والتي نال على اثرها مدرب الفريق البطاقة الحمراء.

التاريخ : 28-05-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش