الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كأس الاردن : المنشية يجتاز العربي بهدف نظيف

تم نشره في السبت 30 نيسان / أبريل 2011. 03:00 مـساءً
كأس الاردن : المنشية يجتاز العربي بهدف نظيف

 

الزرقاء – عماد جمال

حقق فريق منشية بني حسن فوزاً ثميناً على فريق العربي حينما تغلب عليه بهدف نظيف حمل إمضاء خالد قويدر في اللقاء الذي جمعهما على ملعب الأمير محمد ليلة أمس في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأردن (المناصير) لكرة القدم.

وكان اللقاء قد شهد إهدار العربي ركلة جزاء بواسطة محمد بكار مطلع الحصة الثانية.

في سطور

ـ النتيجة : فوز منشية بني حسن على العربي (1-صفر).

ـ الأهداف : سجل هدف المبارةا الوحيد خالد قويدر د.(49).

ـ الحكام : أدهم مخادمة للساحة وعاونه وليد أبوحشيش ومحمد البكار ومحمد العبادي حكماً رابعا.

ـ مثل المنشية : سلطان شديفات، علي ذيابات، احمد السلمان، محمود صالح، مالك اليسيري، نبيل أبوعلي، حسام شديفات، رضوان شطناوي (زيد مجلي)، إبراهيم الرياحنه (عمر عدنان)، أشرف المساعيد، خالد قويدر (هاني المساعيد).

ـ مثل العربي : هشام الهزايمة، عمار أبوعليقة، وترا موسى، عماد ذيابات، ياسر الرواشدة، صدام شهابات، احمد إدريس (أنس الزبون)، أحمد غازي، محمد بكار، محمود البصول ويوسف الرواشدة (سعيد مرجان).

شباك بيضاء

طغى الحذر الدفاعي على أداء الفريقين حيث انحصرت الألعاب أغلب فترات الشوط الأول في وسط الميدان رغم بعض الهبات الهجومية التي لاحت بين الحين والآخر من كلا الفريقين إلا أنها لم تكتب لها النهاية السعيدة.

العربي كان الأفضل انتشاراً داخل الملعب وأكثر جرأة في التقدم للمواقع الأمامية بفضل التناقل السريع للكرة داخل ملعب نظيره من خلال تحركات شهابات وغازي والبصول الذين تولوا قيادة العاب الفريق بإسناد من الظهيرين وترا والرواشدة بهدف دعم تطلعات الرواشدة وبكار في المقدمة، إلا أن هذه الأفضلية النسبية للعربي لم تكن ناجحة لتهديد مرمى شديفات إلا في الربع الأخير من عمر الشوط والتي استهلها البصول برأسية جاورت القائم إثر متابعته للركلة الركنية التي نفذها غازي فيما كانت الفرصة الأثمن تلك الكرة التي أرسلها أبوعليقة وتهادت خلف دفاعات المنشية جعلت الرواشدة يواجه المرمى لكنه سدد الكرة بتهور بجوار القائم ليتبعها مباشرة البصول بكرة قوية كانت لها قدم المدافع بالمرصاد لتتحول إلى ركنية.

على الجهة المقابلة إحتاج لاعبو المنشية إلى بعض الوقت للدخول بأجواء اللقاء رغم حماس الزعبي الذي ظهر للعيان فاجتهد حسام شديفات بالإمساك بدفة وقيادة عمليات البناء الهجومي لفريقه بمساندة نبيل أبوعلي ورضوان الشطناوي والمساعيد لكن الرقابة اللصيقة التي فرضها رفاق ابوعليقة وذيابات عليهما أبقت مرمى هشام الهزايمة بمنأى عن أي تهديد رغم الفرصة المبكرة التي سنحت للمنشية حينما توغل السلمان من الركن الأيسر وهيأ كرة على رأس قويدر إلا أن الهزايمة سيطر على الكرة بحضور ولم يستثمر المنشية الركلة الحرة غير المباشرة التي سنحت له داخل المنطقة عندما سدد قويدر الكرة بالجدار الدفاعي.

وارتفعت حدة الحوار الهجومي في الدقائق الأخيرة من كلا الفريقين إلا أنها لم تكن بتلك الفاعلية لطرق الشباك بعدما أجادت الدفاعات إبطالها قبل استحفال خطورتها لينهي يوسف الرواشدة الشوط برأسية علت العارضة بقليل بعدما تابع الركلة الثابتة التي نفذها شهابات.

هدف ثمين

اندفع لاعبو المنشية بقوة نحو المواقع الهجومية بحثاً عن هدف السبق فنشطت ألعابه في منطقة العمليات عبر شديفات وابوعلي والشطناوي وأشرف المساعيد من الركن الأيمن وتحرك قويدر والرياحنه بفاعلية على طول منطقة الجزاء لتشهد الدقيقة (49) مولد هدف السبق الثمين للمنشية حينما أرسل الرياحنه كرة عرضية قوية كان لها قويدر بالمرصاد ليعالجها بثقة داخل شباك الهزايمة.

العربي شعر بحراجة الموقف وبدأ لاعبو وسطه شهابات وغازي والبصول بإعادة تنظيم صفوفهم وزيادة النسق الهجومي ليرسل الرواشدة كرة داخل المنطقة اعترضتها يد المساعيد ليعلن الحكم عن احتساب ركلة جزاء انبرى لتنفيذها البكار الذي أطاح بها بعدما ارتدت من القائم مهدراً على فريقه فرصة إدراك التعادل في الدقيقة (58).

شهدت المجريات التي تلت ذلك بعض الإثارة والندية من كلا الفريقين لكن سوء التركيز وتسرع اللاعبين أفسد الكرات التي كانت تصوب نحو المرمى.

ليلجأ الفريقان إلى سلسلة من التبديلات لضخ دماء جديدة في صفوف كليهما قبل أن يدفع العربي بقواه بحثاً عن التعادل لكن دفاعات المنشية أجادت التعاطي مع كافة الكرات داخل منطقة الخطر حيث كاد وترا أن يستثمر خطأ دفاعياً من المنشية حينما تركه وحيداً في المقدمة لكنه لم يحسن التعامل مع كرة أبوعليقة وهو على فوهة المرمى ليسيطر حارس المرمى شديفات على الكرة.

المنشية تمكن من إغلاق المنافذ المؤدية إلى مرماه وبنفس الوقت حاول الاستفادة من الهجمات المضادة مستغلاً تقدم لاعبي العربي فظهر عمر عدنان واشرف المساعيد على الأطراف لكن قلة الإسناد في الأمام حرمت الفريق من تعزيز التقدم لتتواصل المجريات بين مد وجزر لتظل النتيجة على حالها وتنتهي المباراة بفوز ثمين للمنشية بهدف نظيف.

التاريخ : 30-04-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش