الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البطولات الاوروبية المحلية: ليفربول وايفرتون في الواجهة بانجلترا ومباراة مصيرية لبرشلونة في اسبانيا

تم نشره في السبت 21 كانون الأول / ديسمبر 2002. 02:00 مـساءً
البطولات الاوروبية المحلية: ليفربول وايفرتون في الواجهة بانجلترا ومباراة مصيرية لبرشلونة في اسبانيا

 

 
نيقوسيا - (أ ف ب) يعتبر لقاء ليفربول مع ضيفه ايفرتون بمثابة قمة مباريات المرحلة التاسعة عشرة في الدوري الانكليزي لكرة القدم، فيما تنتظر برشلونة مباراة مصيرية في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الاسباني.

انكلترا
سيحاول ارسنال المتصدر وبطل الثنائية في الموسم الماضي (الدوري والكأس)، تعزيز موقعه (36 نقطة) حيث يبتعد بفارق نقطة واحدة عن مانشستر يونايتد، وذلك عندما يستضيف ميدلزبره صاحب النتائج المتفاوتة (التاسع برصيد 26 نقطة) اليوم السبت، بينما يمكن وصف مباراة ليفربول الخامس وايفرتون الرابع غدا الاحد بانها "الدربي الساخن" في هذه المرحلة.
وخلافا للمواسم السابقة، لا يزال الغموض يكتنف دور الذهاب الذي تنطلق مرحلته الاخيرة اليوم وتختتم الاثنين بلقاء مانشستر سيتي مع توتنهام، اذ يبتعد ارسنال بفارق 5 نقاط فقط عن ليفربول، وكلاهما تناوب على صدارة الترتيب اكثر من مرة.
ومن بين الفرق الخمسة الساعية الى اللقب، لا يزال ارسنال ومانشستر يونايتد وحدهما يصارعان على جميع الجبهات ويملك كلاهما حظوظا في مسابقة دوري ابطال اوروبا، فيما انحصرت امال ليفربول بعد خروجه منها على مسابقة كاس الاتحاد الاوروبي، وعليه بالتالي تجاوز عقبة اوكسير الفرنسي في ثمن النهائي.
ولا يراود تشلسي الثالث (34 نقطة)، اقل الفرق تعرضا للهزيمة (خسارتان فقط)، وايفرتون (32 نقطة) هاجس الكؤوس الاوروبية، وقد يشكلان عقبة في طريق الفرق الاخرى الطامحة على الصعيد المحلي.
واعتبر صانع العاب ارسنال، الفرنسي روبير بيريس ان 3 فرق قد تقف حائلا امام سعي فريقه للاحتفاظ باللقب هي تشلسي ومانشستر يونايتد وايفرتون، واستبعد ليفربول منها كليا.
اما ليفربول الذي انهى هذا العام في وضع يرثى له حيث حقق نقطة واحدة من اصل 18 ممكنة في المراحل الماضية من الدوري اضافة الى خروجه من المسابقة الاوروبية الاولى، فقد استعاد بعضا من معنوياته ببلوغه نصف نهائي كأس رابطة الاندية المحترفة على حساب استون فيلا (4-3) بفضل هدف في الوقت بدل الضائع حمل توقيع لاعب وسطه داني مورفي.
ويرى مدرب ليفربول الفرنسي جيرار هوييه في نتائج فريقه الاخيرة "اننا فقدنا الثقة بالنفس وليست المشكلة في الاسلوب او الاداء. اداؤنا ليس سيئا على الاطلاق، لكن ببساطة الامور لا تسير في مصلحة الفريق، وكان يمكن تجنب 3 او 4 من الهزائم الخمس الاخيرة. في هذه اللحظات الحرجة يجب ان نكون اقوياء ومتضامنين".

اسبانيا
تفتتح المرحلة الخامسة عشرة اليوم السبت بست مباريات ابرزها بين مايوركا وضيفه برشلونة الذي تعصف الرياح بسفنه وهو يحتل المركز الثالث عشر برصيد 16 نقطة مسجلا اسوأ بداية له منذ موسم 41-42 رغم تألقه اوروبيا (10 انتصارات في 10 مباريات ضمن دوري ابطال اوروبا).
وادت النتائج السيئة للفريق الى ارتفاع اصوات كثيرة مطالبة باستقالة رئيس النادي خوان غاسبارت واجراء انتخابات مبكرة، لكن الاخير يصر على رفضه لهذه المطالب ويعتبر ان ما يجب عمله هو فوز الفريق في المباريات المحلية معلنا تمسكه بالمدرب الهولندي لويس فان غال، ما ادى الى استقالة اثنين من نوابه الثلاثاء والخميس.
وخسارة جديدة لبرشلونة امام مضيفه مايوركا السابع (23 نقطة) قد تكون بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير وترغم غاسبارت على الرضوخ لمطالب انصار النادي والمسؤولين فيه.
وتبدو الفرصة سانحة امام ريال سوسييداد المتصدر (32 نقطة) للابتعاد اكثر عندما يحل ضيفا على ريكرياتيفو هويلفا غدا الاحد، في الوقت الذي يستضيف فيه فالنسيا الثاني (28 نقطة) وحامل اللقب، ديبورتيفو كورونا القوي والعنيد الذي يحتل المركز السادس (23 نقطة).

ايطاليا
يختبر ميلان المتصدر (32 نقطة) نفسه في اخر مباراة قبل توقف الدوري في عطلته الشتوية حتى 11 كانون الثاني، امام ضيفه بريشيا الثالث عشر (15 نقطة) بقيادة الدولي السابق روبرتو باجيو، وهو يملك كل مقومات الفوز وامضاء فترة الاعياد دون منغصات، خصوصا في ظل تألق مهاجميه فيليبو اينزاغي والاوكراني اندري شفتشنكو.
لكن مهمة ميلان ليست سهلة وعليه ان يحسب كل الحسابات لضيفه المنتشي بانتصارين متتالين احدهما على يوفنتوس حامل اللقب بفضل باجيو رجل المناسبات الصعبة، واي خطأ من جانبه يتيح الفرصة للاتسيو الذي يتخلف عنه بفارق نقطة واحدة للانقضاض على الصدارة مع ان الاخير سيواجه ضيفا صعب المراس هو بولونيا السادس (26 نقطة).
في المقابل، يواجه انتر ميلان خطر فقدان المركز الثالث (30 نقطة) عندما يحل ضيفا على بارما الذي سيحاول تجاوز كبوته امام بولونيا في المرحلة السابقة، فيما يبدو يوفنتوس حامل اللقب وصاحب المركز الخامس (26 نقطة) مصمما على تخطي خسارتيه المتتاليتين امام بريشيا ولاتسيو، على حساب مضيفه بيروجيا الثاني عشر (18 نقطة).

فرنسا
اكتفى باريس سان جرمان بنقطة واحدة من تعادله مع ضيفه بوردو 1-1 في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم امس الاول على ملعب بارك دي برانس في باريس بحضور 38 الف متفرج طالب معظمهم باستقالة رئيس النادي لوران بيربير.
وسجل فابريس فيوريز هدف التقدم لصاحب الارض (12)، وادرك باسكال فيندونو التعادل (40).
ورغم سيطرتهم الميدانية معظم المراحل، لم يستطع رجال المدرب لويس فرنانديز الذي رجحت الصحافة الفرنسية بقاءه على رأس الفريق حتى نهاية الموسم، ترجمة تفوقهم الميداني، فيما كان بوردو شبه غائب.
وفشل صانع الالعاب البرازيلي رونالدينيو الذي تألق في مونديال ،2002 في منح التقدم لفريقه باهداره ركلة جزاء هي الثانية في 3 مباريات، تصدى لها حارس بوردو اولريش راميه قبل النهاية بقليل.
وصعد باريس سان جرمان الى المركز الثامن موقتا برصيد 28 نقطة بفارق 6 نقاط عن مرسيليا المتصدر الذي توج بطلا للخريف في المرحلة السابقة، في حين بقي بوردو في المركز الحادي عشر وله 27 نقطة.
-ترتيب فرق الصدارة:
1- مرسيليا 34 نقطة من 19 مباراة
2- نيس 33 من 19
3- ليون 32 من 19
4- موناكو 32 من 19
5- اوكسير 32 من 19
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش