الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ساعدني .. صندوق حياة

جمال العلوي

السبت 9 كانون الثاني / يناير 2016.
عدد المقالات: 898

نهار الثلاثاء، وحتى ساعة متأخرة من المساء، لم يكن يوما عاديا على اذاعة حياة، كان يوم التعليم بامتياز، حيث نظمت الاذاعة حملة «ساعدني لاتعلم» لصندوق حياة لتعليم المتفوقين من الفقراء والذين لم يكن بمقدورهم تسديد أكلاف الدراسة الجامعية التي أصبحت شاقة ،على حياة الاسرة الاردنية وحيث أنني من محبي استماع الاذاعات أثناء قيادة السيارة فقد كان مؤشر الراديو ذلك اليوم متاحا لمناخات اذاعة حياة، وسمعت الكثير من علامات التجاوب الشعبي مع حملة الاذاعة من كل تلاوين شعبنا الطيب اطفال وشباب وصبايا وشيوخ وكانت انماط التبرع مختلفة منها ما هو تبرع لمرة واحدة ومنها ما هو تبرع مالي محدود على طول حياة المتبرع ومنها ما هو تبرع عيني بمثل تنكة زيت أو حفنة تراب من تراب الاقصى .

إنها روح وثابة لدى هذا الشعب الطيب الذي يقبل على التبرع بصدق لنصرة الراغبين بالتعليم وتغير أنماط حياتهم من الفقر الى صفحات جديدة على طريق المستقبل ، كانت الفرحة تهيمن علي وأنا أسمع صدى اصوات المتبرعين والمتبرعات من كل الاعمار حتى لو كان المبلغ هو فتات مصروف طفل على مدار أيام.

المهم في الحكاية أنك تشعر بمدى جدية الروح الطيبة لدى هذا الشعب الذي يستجيب للتبرع بكل قوة ، حين يقتنع بالفكرة أو بجدية القائمين عليها ، لا أدري كم بلغ حجم التبرعات في ذلك اليوم وأظنه تجاوز مبلغ ال 180 ألف دينار حصيلة يوم واحد من مستمعي اذاعة حياة .

إنها فكرة رائدة وخاصة حين نعلم أن صندوق حياة نجح في تعليم ما يقارب 500 شاب جامعي على طريق الخير عبر تبرعات الناس ، انها خطوة تستحق كل الدعم والتقدير وفي الاتجاه الصحيح نتمنى أن تثمر أو تزهر وتعمر طويلا لأنها تعكس روح التكافل الاجتماعي في مفصل من مفاصل الحياة ، بوركت جهودكم وبوركت الانفاس الطيبة التي بذلت بلا تردد وشكراً لكم يا أطفال الاردن الذين تجاوبتم بشكل ملحوظ مع حملة ساعدني لا تعلم . 



[email protected]



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش