الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ميدان الثورة العربية الكبرى. الاحتفاء بتاريخ الأردن ورسالته الضاربة بالتاريخ

تم نشره في السبت 9 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

 جرش – الدستور - حسني العتوم



على ربوة جميلة أشبه بالخيمة التي تحف بها المباني الحديثة من كل جانب في جبل الشيخ مصلح بمدينة جرش وضمن خطة التطوير والتحديث التي قامت بها بلدية جرش الكبرى لشوارع المدينة وميادينها العامة، اقامت البلدية على قمة التلة ميدانا فسيحا يتوسطه دوار لحركة المركبات وضعت عليه نصبا تذكاريا في غاية الجمال والابداع تخليدا للثورة العربية الكبرى لتطلق عليه اسما كبيرا يحمل اسم «ميدان الثورة العربية الكبرى».

وقد ابدع الفنان النحات احمد السيبراني في نحت الفارس العربي ممتطيا حصانه الذي ثار على الظلم فانخرط بجيش الثورة التي اطلقها شريف مكة الشريف الحسين بن علي طيب الله ثراه، فجاءت الرمزية بهذا العمل الابداعي في غاية الجماليات التي تزين المكان وتعيد الى الاذهان مجد هذه الثورة كمشروع نهضوي للامة من مائها الى مائها.

واتخذ النصب الذي يرتقي فوق قلعة كبيرة كدلالة على الاصرار ومكابدة الصعاب التي واجهها الثوار من اجل نهضة امتهم فيما يتجه النصب الى الغرب حيث فلسطين العزيزة والقدس الشريف بمسجده المبارك الذي ضم جثمان قائد الثورة الشريف الهاشمي الحسين بن علي كي تبقى الانظار متوجهة الى هذا الجزء المغتصب من وطننا العربي الكبير.

فارس بزي عربي



ويرى المتامل في النصب ان الجواد الذي يمتطيه احد جنود الثورة قد ظهر عليه الحركة وانحناء شفته السفلى الى الاسفل في اشارة الى ان هذا المشوار كان من بدايته صعبا وشاقا وطويلا ولكن لابد من تحقيق النتيجة في زمن ما، فيما كان الفارس عليه بزيه العربي وشماغه وعقاله يؤكد وبكل اصرار على المضي في هذه الطريق بحزم وعزم واقتدار رافعا قبضته اليمنى في اشارة الى القوة والمضي قدما حتى تحقيق الغاية التي من اجلها انطلقت الثورة ضد الظلم والطغيان .

وفي هذا الموقع « ميدان الثورة العربية الكبرى « ستقيم لجنة الاحتفالات في محافظة جرش احتفالها الرئيس احتفاء بمرور مائة عام على انطلاق الثورة في شهر حزيران القادم.



ميدان ينبض بالحياة



رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة قال، ان البلدية معنية باظهار معالم الزينة واظهار الجماليات في كافة الميادين لتعيد اليها النبض والحياة فكان لا بد من التفكير جديا بان يكون هذا العمل مواكبا للاحداث الوطنية الهامة فعملت البلدية وضمن خططها الهادفة الى تجميل كافة المواقع العامة في مختلف مناطق البلدية .

واضاف، ان البلدية عملت على تجميل ابرز ميادين المدينة ووضع نصب تذكاري عليه يمثل نموذجا لانطلاق الثورة العربية الكبرى بقيادة شريف مكة الحسين بن علي وانجاله التي جسدت مشروعا نهضويا لابناء الامة العربية سعى الى رفع الظلم عن تلك البلاد والعباد وتحرير الارض العربية.

واشار الى ان البلدية وضمن احتفالات المحافظة بهذه المناسبة الخالدة ستقيم حفلا مهيبا في موقع الميدان خلال شهر حزيران القادم تشارك فيه كافة فعاليات المحافظة لافتا الى ان محافظ جرش قاسم مهيدات اكد خلال اجتماع عقد بدار المحافظة على اهمية احياء هذه المناسبة الوطنية من قبل مختلف القطاعات وستتوج باحتفال كبير يقام في موقع ميدان الثورة العربية الكبرى وعمل مغناة جرشية تحتفي بثورة ابي الاحرار. وقال الدكتور قوقزة، اننا بهذه المناسبة الكبيرة نسجل كما التاريخ لهذه الثورة بانها عادت وحدة العرب الروحية وخلقت تاريخا قوميا لم يكن له وجود منذ سقوط الدولة العباسية في منتصف القرن الثالث عشر، اضافة الى ان رسالة الثورة عملت على تأسيس الدولة العربية على اساس الشورى حين بويع الحسين بن علي بالملك في 5 ـ 11 ـ م1916 حيث بدأ بانشاء مجلس الشورى (مجلس شورى الخلافة) الذي بدأ مهامه بمجلس نيابي لدولة حديثة نحو السيادة والاستقلال التام.

رسالة النهضة العربية

 

واشار قوقزة الى ان الاردن هو الوريث الشرعي لرسالة النهضة حيث تقدم الامير عبدالله بن الحسين الى معان ووصلها في 21 تشرين الثاني عام 1920، وهو يحمل علم الثورة العربية الكبرى، ويرفع ايضا علم دولة سوريا وهو يدعو الى حشد الجهود لقتال الفرنسيين، واسترداد عرش فيصل ولكن اختلفت الأحوال وأخذ عبد الله يفاوض الانجليز حول مستقبل المنطقة ، فشرع الامير عبدالله بتأسيس الدولة الاردنية التي ابتدأت يوم 2 اذار 1921م، ولتنال استقلالها الاول في 25 ايار م1923، ومن ثم تحقق الاستقلال التام يوم 25 ايار 1946م. وتبدأ الدولة الاردنية عربية هاشمية مستقلة ارسى قواعدها جلالة المغفور له الملك عبدالله الاول، ووضع دستورها الملك طلال طيب الله ثراه، وبنى نهضتها القائد الباني المغفور له الملك الحسين بن طلال، ويقود جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم الدولة الاردنية كدولة ذات عمق وأصالة، وحضور عالمي وقيادة تتسم بالعقلانية والعزم تتطلع نحوالمستقبل المشرق، وفق قواعد وتراث الاجداد، واصول النهضة الشاملة الاصيلة، ورؤى المستقبل المشرق الذي يحقق الدولة المتقدمة المتحضرة التي تتطلع نحو المستقبل بأمل مشرق. وقال لهذا الارث التاريخي الهائل من المجد والمضي قدما به كان لزاما علينا ان نعبر بطريقتنا عن هذا الحدث الكبير وتسمية ابرز ميادين جرش باسم الثورة العربية الكبرى واقامة احتفال يليق بالمناسبة بجانبه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش