الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

زكي بني ارشيد والمقاربة السياسية

جمال العلوي

الخميس 7 كانون الثاني / يناير 2016.
عدد المقالات: 898

 أعترف أنني من المعجبين بالصديق زكي بني ارشيد القيادي في جماعة الاخوان المسلمين ومن الذين يشعرون أنه من المتميزين في الحركة الاسلامية الاردنية وأعترف أنني زرته مهنئاً بخروجه من السجن ووجدته رابط الجأش متماسكاً يستقبل الاصدقاء وأبناء الجماعة وأبناء الاردن الذين توافدوا على مقر استقبال التهاني من كل ارجاء البلاد .

وأشعر أنني مطالب بقول كلمة حق في الرجل الذي دفع من عمره ما يزيد عن عام في السجن للتعبير عن رأيه في مرحلة صعبة من حياة البلاد ، أقول كلمة في الرجل لأنه بحق من خيرة سياسي الجماعة فهو مسيس وقابل للحوار والتفاهم وقائد قادر على التأثير في صفوف الجماعة وصاحب رأي نختلف معه احيانا ونتفق معه احيانا أخرى لكنك لا تملك الا أن تحترمه .

إنه قيادي لم يأخذ حقه في صفوف الجماعة كما يجب بسبب احتسابه على الجناح الصقوري في الجماعة الى جانب قدرة بعض الصحفيين على تحميل تصريحاته كماً هائلا من السقوف العالية ، والتي عادة تثير التشنجات حول هذه التصريحات والتي تؤخذ على غير المقصود بها .

لا بد من قول الحقيقة والتي تتمثل في أن التعامل مع قيادي بوزن زكي بني ارشيد المسيس، هو تعامل مهم لأنه قادر على اقناع الاخرين برأيه وأن التفاهم معه سهل بعيداً عن التخندق المسبق ، مشكلة الدولة في نظرتها الى زكي بني ارشيد انها محكومة بالنظرة المسبقة التي صنعها الاعلام ولا تقترب من حقيقة كونه رجلا قياديا بارزا قابلا للحوار والتفاهم ويلتزم باحترام ما يتوافق عليه لذا نحن نتطلع نحو المبادرة الاصلاحية التي سيعلنها قريبا لنرى الى أين وصلت حسابات بني ارشيد العقلانية حرصا على الوطن والبلاد من موقع التفاني القادر على مسك زمام الامور من اوسطها . 



[email protected]



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش