الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كوريا الشمالية تجري أول اختبار لقنبلة هيدروجينية

تم نشره في الخميس 7 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

سول  -  قالت كوريا الشمالية إنها اختبرت بنجاح جهازا نوويا هيدروجينيا مصغرا أمس وهو ما يمثل تقدما كبيرا في القدرات الهجومية للدولة المنعزلة ويدق ناقوس الخطر في اليابان وكوريا الجنوبية.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية أن الاختبار -وهذه هي المرة الرابعة التي تجري فيها كوريا الشمالية تفجيرا لجهاز نووي- جاء بأمر من الزعيم الشاب كيم جونج أون وإنه تم بنجاح في الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي (0130 بتوقيت جرينتش). وكتب كيم في مذكرة بخط اليد عرضها التلفزيون الرسمي لندع العالم ينظر إلى الدولة القوية المسلحة نوويا المعتمدة على نفسها. وشكك مسؤولون بمخابرات كوريا الجنوبية ومحللون فيما إذا كان الانفجار اختبارا لجهاز هيدروجيني كامل. لكن الاختبار النووي المزعوم أثار إدانة دولية حتى من الصين وروسيا حليفتي كوريا الشمالية الرئيستين. وقالت الصين إنها لم تكن على علم مسبق بالاختبار وعبرت عن معارضتها القوية وقالت إنها ستقدم احتجاجا رسميا إلى بيونجيانج. وفي حين أن إجراء اختبار نووي رابع كان متوقعا منذ أمد بعيد إلا أن زعم أنه اختبار لقنبلة هيدروجينية وهي أقوى بكثير جدا من القنبلة النووية كان مفاجأة. وسيجعل الاختبار كوريا الشمالية موضوعا رئيسيا في حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وطالما تطلعت كوريا الشمالية إلى اعتراف دبلوماسي من واشنطن لكنها ترى أن ردعها النووي عامل أساس لضمان بقاء جيلها الثالث من الدكتاتورية.

وقال البيت الأبيض إنه لا يمكنه تأكيد مزاعم كوريا الشمالية لكنه أضاف أن الولايات المتحدة سترد على الاستفزازات بالشكل الملائم وستدافع عن حلفائها. وقال رئيس الوزراء الياباني شينزو بي إن بلاده ستقوم برد صارم على تحدي كوريا الشمالية لحظر الانتشار النووي. وقال آبي للصحفيين اختبار كوريا الشمالية النووي تهديد خطير لأمن بلادنا ولا يمكن أن نتسامح مع ذلك بالتأكيد. بينما قالت كوريا الجنوبية إنها ستتخذ كل الإجراءات الممكنة بما في ذلك دعوة الأمم المتحدة لفرض عقوبات لضمان أن تدفع بيونجيانج ثمنا لتجربتها النووية الرابعة.

وقالت رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي في بيان يتعين على الحكومة العمل عن كثب الآن مع المجتمع الدولي لضمان أن تدفع كوريا الشمالية الثمن الملائم للاختبار النووي الأخير... علينا أن نرد بحسم عبر إجراءات مثل عقوبات دولية قوية. وتخضع كوريا الشمالية لعقوبات مجلس الأمن الدولي منذ أول تجربة لجهاز نووي في 2006 وقد تواجه إجراءات إضافية. وقال دبلوماسيون إن مجلس الأمن الدولي اجتمع لمناقشة الخطوات التي قد يتخذها.(رويترز)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش