الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفرنسيون يحيون الذكرى الأولى للاعتداءات على صحيفة شارلي إيبدو في باريس

تم نشره في الأربعاء 6 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

باريس -  بدأت فرنسا أمس احياء ذكرى الاعتداءات التي استهدفت باريس في كانون الثاني 2015، بتكريم لضحايا الاعتداءات التي نفذها متشددون على صحيفة «شارلي ايبدو» الاسبوعية الساخرة وعناصر من الشرطة ويهود.

وازاح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في المكان الذي وقعت فيه مجزرة «شارلي ايبدو» الستار عن لوحة تخليدا «لذكرى ضحايا الاعتداء على حرية التعبير» التي وقعت في مكاتب الصحيفة في السابع من كانون الثاني 2015. وازاح هولاند بعد ذلك برفقة رئيسة بلدية باريس آن ايدالغو ورئيس الوزراء مانويل فالس، الستار عن لوحة اخرى في الشارع القريب، حيث قتل الشرطي احمد مرابط برصاص الشقيقين الجهاديين سعيد وشريف كواشي اللذين قتلا في وقت لاحق في مواجهة مع القوى الامنية خلال فرارهما.

وقام الرئيس الفرنسي بالخطوة نفسها بعد ذلك قرب متجر يهودي في شرق باريس، تعرض في التاسع من كانون الثاني لهجوم نفذه الجهادي احمدي كوليبالي الذي قتل ثلاثة من الزبائن وموظفا يهوديا، قبل ان يقتل بدوره. وكتب على اللوحة «تخليدا لذكرى ضحايا الاعتداء المعادي للسامية في التاسع من كانون الثاني 2015».

وتخلل احياء الذكرى الذي كان مقتضبا، الوقوف دقائق صمت، في حضور عائلات الضحايا ووضع باقات من الزهور قرب اللوحات التذكارية.

 وحفرت على اللوحات اسماء ضحايا الاعتداءات. وحصل خطأ في كتابة اسم احد القتلى، وهو الرسام جورج وفولينسكي، فوعدت البلدية بتصحيحه. وهو بين القتلى الذين سقطوا في مقر «شارلي ايبدو» مع رسامي كاريكاتور لامعين آخرين مثل شارب، رئيس التحرير، وغيره.أ.ف.ب

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش