الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطباع صندوق تقاعد المهندسين آمن ومستقر واقتراح برفع رسوم الاشتراك

تم نشره في الثلاثاء 5 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

عمان- الدستور- ايهاب مجاهد

قال نقيب المهندسين ماجد الطباع ان النقابة اطلعت رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور على نتائج الدراسة الاكتوارية السابعة التي اجريت لصندوق التقاعد من خلال شركة لبنانية خلال اللقاء الذي جمع مجلس النقابة بالرئيس مؤخرا.

واضاف  الطباع خلال مؤتمر صحفي عقده امس للحديث عن الدراسة الاكتوارية والرد على ما اثاره مهندسون بخصوص وجود مخاطر يتعرض لها الصندوق وفقا للدراسة، انه تم خلال اللقاء التطرق للحملة التي يتعرض لها الصندوق ونتائج الدراسة الاكتوارية والاجراءات التي ستقوم بها النقابة للتعامل مع نتائج الدراسة، وان الرئيس ايد موقف النقابة الساعي للحفاظ على ماحققه الصندوق من انجازات.

واكد الطباع ان وضع الصندوق آمن ومستقر، وان الحملة الاعلامية التي يتعرض لها لن توقف النجاحات التي يحققها، وان النقابة لاتنظر للحملة على انها معركة بل امر طبيعي في ظل وجود من يحاول الاساءة لانجازات النقابة.



واشار ان مطلقي الاتهامات بحق النقابة وصندوق التقاعد لم يكسبوا اي قضية من القضايا التي اقاموها على مجالس النقابة المتعاقبة، وان النقابة لن تلجأ الى القضاء لملاحقة مروجي تلك الاتهامات كونها نقابة ديموقراطية وشفافة في تعاملاتها.

واوضح الطباع ان النقابة ستقترح على الهيئة العامة للصندوق اجراءات ترفع نسبة ما يدفعه المهندس من رسوم مقابل مقابل المبالغ التي يتحصل عليها عند التقاعد الى 11% بدلا من 3-4% في بعض الشرائح التقاعدية.

وبين إن الإجراءات التحسينية المقترحة التي ينوي المجلس إجراءها باستحداث شرائح جديدة بأقساط جديدة هي لتأخير سنة التعادل (الإيرادات الإجمالية مع النفقات الإجمالية) لعام 2045 بدلاً من 2028 والتي سيتم عرضها على الهيئة العامة الاستثنائية للنقابة والتي هي صاحبة الصلاحية في إقرار المقترح المقدم من المجلس أو تعديله وذلك من خلال هيئة عامة استثنائية لصندوق التقاعد وهيئة مركزية استثنائية للنقابة.

وكانت الدراسة قد اشارت الى ان نقطة التعادل الأولى ( تساوي الاشتراكات التقاعدية مع الرواتب التقاعدية)  تحققت في العام 2014 بدلاً من 2017 في الدراسة السادسة، وان نقطة التعادل الثانية ( تساوي إيرادات الصندوق المتأتية من الاشتراكات التقاعدية والأرباح الاستثمارية مع نفقات الصندوق ) ستتحقق في العام 2019 بدلاً من 2021 كما في الدراسة السادسة، وان نقطة التعادل الثالثة (تساوي الإيرادات الإجمالية (الموجودات) مع النفقات الإجمالية) ستتحقق في العام 2028 بدلاً من 2031 كما توقعت الدراسة السادسة.

واوضح ان هناك تقارب في نتائج الدراستين وان الاختلاف جاء نتيجة لاختلاف بعض المدخلات في الدراسة السابعة.

وقد اقترحت الدراسة رفع تدريجي للاشتراك بما يحقق التوزان ما بين المدفوع من قبل المستفيد والمنافع التي يدفعها الصندوق، حيث أن تكلفة الرواتب التقاعدية المصروفة أعلى بكثير من الاشتراكات المدفوعة حيث متوسط فترة الاسترداد بما تم دفعة من المشترك للشرائح الحالية هو 4 سنوات تقريباً.

كما اقترحت الدراسة رفع سن التقاعد القانوني، الامر الذي اعتبره الطباع إجراء مناسب ومبرر بسبب ارتفاع معدل سن الوفاة عن السابق الناتج عن تطور العلم وتحسن الرعاية الصحية.

كما اقترحت تحقيق عوائد استثمارية أكبر، وإيجاد فرص استثمارية جديدة تحقق أرباحا بشكل دائم ومستمر للصندوق.

واستعرض الطباع مسيرة الصندوق في تنمية أمواله وموجوداته للإيفاء بالتزاماته المالية في تأمين رواتب تقاعدية لاعضائه، وقال انه على مدى (30) عاماً استطاع الصندوق بإدارة من المجالس المتعاقبة بتنمية وزيادة موجوداته دفترياً من (3,4) مليون دينار عام 1985إلى (203,5) مليون دينار عام 2014 أي بنسبة نمو (5885%) ، في حين بلغت قيمة موجوداته سوقياً (335,9) مليون دينار عام 2014 .

واشار الى ان الصندوق حقق أرباحاً استثمارية على مدى (15) عاماً تزيد عن (143) مليون دينار وكان مجموع الرواتب التقاعدية المسددة على مدى (15) عاماً  تزيد عن (132) مليون دينار .. كما كان معدل عائد الاستثمار على مدى (15) عاماً (9,4%) وهو أعلى من الفرضيات في جميع الدراسات الاكتوارية  التي تم إجراؤها .

وبين انه بالمقارنة ما بين الرواتب التقاعدية المدفوعة على مدى (30) عاماً والبالغة (137,6) مليون دينار والرواتب التقاعدية المدفوعة خلال آخر (15) عاماً والبالغة (132,8) مليون دينار ، نجد أن التزامات الصندوق المالية لتسديد الرواتب التقاعدية بازدياد، وان الفجوة بين الإيرادات المتأتية من الاشتراكات والنفقات المتأتية من الرواتب التقاعدية بازدياد أيضاً.

واكد ان النقابة تنتهج سياسة استثمارية متحفظة وحصيفة وانها سوف تنسحب تدريجيا من المشاريع غير المجدية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش