الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هجمات على مساجد السنة في العراق تثير مخاوف ازاء تجدد العنف الطائفي

تم نشره في الثلاثاء 5 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

 بغداد - هز انفجاران مسجدين سنيين في مدينة الحلة، جنوب بغداد، امس كما اغتال مسلحون امام مسجد ثالث شمال المدينة، وسط مخاوف من تجدد العنف الطائفي بعد اعدام السعودية رجل الدين الشيعي الشيخ نمر باقر النمر.

وذكرت مصادر امنية ان مجموعة من المسلحين الذين يرتدون زيا عسكريا قامت ليل الاحد الاثنين بتفجير عبوتين ناسفتين محليتي الصنع في المسجدين السنيين في مدينة الحلة (80 كلم جنوب بغداد). واتهم رئيس الوزراء حيدر العبادي داعش بالوقوف وراء هذه التفجيرات. ونقل بيان مقتضب عن مكتب العبادي تلقت فرانس برس نسخة منه، قوله «وجهنا قيادة عمليات بابل بمطاردة العصابات المجرمة من دواعش واشباههم التي اعتدت على المساجد لأثارة الفتن وضرب الوحدة الوطنية».

وقال ضابط برتبة نقيب في الشرطة ان «مسجد عمار بن ياسر في حي البكرية . واضاف «بعد سماعنا صوت الانفجار تحركنا نحو المصدر وتبين انه تم زرع عبوات ناسفة في المسجد». واضاف ان «عددا من اهالي المنطقة ذكروا ان مجموعة يرتدي افرادها ملابس عسكرية نفذت العملية ولاذت بالفرار» مشيرا الى تعرض نحو عشرة منازل قرب المكان الى اضرار جراء التفجير.

وقال شاهد عيان يسكن قرب المسجد ان «المسلحين اقتادوا احد النازحين من الانبار، يسكن في المسجد مع عائلته، الى مسافة قريبة وقتلوه بالرصاص».   واكد طبيب في مستشفى الحلة تلقي جثة الضحية . كما قامت مجموعة من ثلاثة او اربعة اشخاص يستقلون سيارة صغيرة، بتفجير مسجد الفتح الواقع في قرية سنجار في الجانب الغربي من مدينة الحلة، وفقا للمصدر. وذكر مصدر طبي ان ثلاثة اشخاص اصيبوا بجروج جراء التفجير.

وفي حادث منفصل، اغتال مسلحون مجهولون طه الجبوري امام ومؤذن جامع محمد عبد الله جبوري السني في ناحية الاسكندرية ، وفقا لمصدر في الشرطة. وتقع منطقة الاسكندرية ذات الغالبية السنية في «مثلث الموت» حيث مناطق يسكنها سنة جنوب بغداد. وقد شهد اعمال عنف يومية خلال الاعوام التي اعقبت اجتياح العراق في 2003. واصدرت وزارة الداخلية بيانا يعتبر ان «هذه الاعتداءات محاولات يائسة لاستعداء الطوائف العراقية ضد بعضها، وثمة جهود لاحياء الاحتقان المذهبي على خلفية احداث تشهدها المنطقة». واضافت ان «هذه محاولات تقوم بها عناصر مدسوسة لزرع الفتنة «، مشددة على ان الوزارة «ستتصدى بحزم وقوة ضد كل محاولة تمس مكانة المجتمع». وتزامنت التفجيرات مع تصاعد موجة الغضب لدى الشيعة في العراق وبلدان المنطقة وخصوصا ايران بسبب اعدام النمر.(ا ف ب).

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش