الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أزمة اللاجئين ستغير الخريطة السياسية في ألمانيا خلال 2016

تم نشره في الاثنين 4 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً





برلين  (رويترز)- على مدى السنوات العشر الأخيرة كانت الحياة السياسية في ألمانيا باهتة رتيبة نسبيا هيمنت عليها انجيلا ميركل على المستوى الوطني واتفقت آراء الأحزاب الرئيسة في القضايا الكبرى من مساعي الإنقاذ لدول منطقة اليورو وأزمة اللاجئين إلى سياسة التخلص من محطات الطاقة النووية تدريجيا. لكن هذا الوضع قد يختلف في العام 2016 عندما تجري خمس ولايات من بين ولايات ألمانيا الستة عشر انتخابات استعدادا للانتخابات الاتحادية بعد ذلك بعام.

فالمستشارة ميركل لا تبدو فحسب أضعف من أي وقت مضى بسبب الموقف الذي اتخذته بالترحيب باستقبال مئات الالاف من اللاجئين الفارين من الحرب في الشرق الأوسط بل إن صعود حزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للمهاجرين أدخل عنصر مفاجأة جديدا إلى الساحة السياسية.

فمن زاوية أعلن الحليف البافاري للمستشارة الالمانية انغيلا ميركل أمس ان بلاده لا يمكن ان تستوعب اكثر من 200 الف طالب لجوء سنويا في حين واجهت المانيا تدفقا قياسيا من المهاجرين في العام 2015.

وقال هورست سيهوفر، رئيس حكومة اقليم بافاريا وزعيم الحزب المحافظ، الاتحاد المسيحي الاجتماعي، في مقابلة مع صحيفة بيلد ان «وصول 100 الف او 200 الف على الاكثر من طالبي اللجوء الى المانيا في السنة ليس مشكلة». وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي المعارض لسياسة ميركل على صعيد الهجرة، يفضل وضع سقف عددي للحد من استقبال اللاجئين في المانيا. الامر الذي ترفضه ميركل بشكل قاطع. واضاف حليف ميركل التقليدي الذي لا يخفي انتقاداته لها «هذا الرقم يمكن تحمله، وفي هذه الحالة، من شان الاندماج ان يعمل ايضا. بالنسبة لي، كل ما يتجاوز هذا الرقم يعتبر مفرطا».

وفي ختام مؤتمر حزبها اواخر تشرين الثاني، انتقد سيهوفر سياسة ميركل علنا رغم انزعاجها الواضح لرفضه عدم التطرق الى هذه المسألة. وشدد سيهوفر على ان «الحد من اعداد المهاجرين يجب ان يكون التركيز الرئيس في العام 2016»، في حين من المقرر ان يعقد الاتحاد الاجتماعي المسيحي نهاية الاسبوع اجتماعا في فيلدباد كروت (جنوب)، من المتوقع ان تحضره ميركل ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش