الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محافظ اربد يتفقد جاهزية مستشفيي الاميرة رحمة والاميرة بسمة

تم نشره في الاثنين 4 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

 اربد - الدستور - صهيب التل

 قام محافظ اربد الدكتور سعد الشهاب امس بجولة تفقدية مفاجئة لمستشفيي الاميرة رحمة لطب الاطفال وجراحتها ومستشفى الاميرة بسمة التعليمي في المحافظة.  ففي مستشفى الاميرة بسمة جال المحافظ على مختلف وحدات قسم الاسعاف والطوارئ والتقى المراجعين الذين عرضوا جملة من المشاكل منها عدم كفاية الكوادر التمريضية مما يضطرهم للانتظار لساعات طويلة و الاعداد الكبيرة من المراجعين للقسم في ساعات المساء والتي تزيد عن( 200 ) حالة كشفت الجولة عن وجود طبيب باطني واحد في اكبر مستشفيات المحافظة المركزية والتحويلية وطبيبي عظام وخمسة اطباء جراحة لا يتواجد منهم في القسم سوى اثنين وفي افضل الحالات ثلاثة اذ يكون الاخرون مشغولون بمتابعة حالات في الاقسام التي يحول اليها المرضى.



 وشكا مراجعون من نقل طوارئ الطب العام الى خارج اسوار المستشفى مما يزيد من معاناتهم ويضطرهم للسير برحلات مكوكية بين وحدة طوارئ الطب العام وقسم الطوارئ والمستشفى لإتمام رحلة علاجهم اضافة الى وجود نقص في بعض المستلزمات الطبية والعلاجات الضرورية كالرباطات» الكرباندج» وغيرها.

وشكا اخرون من التأخر في سحب عينات الدم والبول واجراءات قياسات الضغط والحرارة لعدم وجود كادر تمريضي كاف.

واقر المدير الاداري في مستشفى الاميرة بسمة زيد الطاهات بحاجة القسم الى تعزيز كوادره الطبية والتمريضية والفنية بأعداد اضافية للتعامل مع اكثر من (550 ) حالة طارئة تراجع القسم بشكل يومي تتعرض للزيادة بشكل كبير في بعض الاوقات والمواسم لاسيما في فصل الصيف مشيرا الى ان المراجعين من اللاجئين السوريين يزيدون من الضغط الحاصل اصلا على القسم ويشكلون حوالي ثلث الحالات التي تراجع القسم يوميا.

 وفي مستشفى الاميرة رحمة  اقتصرت شكوى المراجعين بالدرجة الاولى على عدم وجود سوى طبيب اختصاصي واحد في قسم الطوارئ والاسعاف لاسيما في فترة المناوبة المسائية التي تتوزع على فترتين رغم وجود ما يزيد عن (250 ) حالة في فترة واحدة كما اظهرها السجل الطبي.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش