الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اقتحام سفارة السعودية وقنصليتها بإيران

تم نشره في الأحد 3 كانون الثاني / يناير 2016. 07:00 صباحاً

طهران - رغم تحذير السعودية لإيران بضرورة حماية بعثتها الدبلوماسية في أوج توتر بين البلدين على خلفية تصريحات إيرانية "عداونية" تجاه المملكة، اقتحم مئات الإيرانيين السفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مدينة مشهد بشكل متزامن، ليل السبت الأحد، وألقوا عليها زجاجات حارقة.



وقالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية إن المتظاهرين رشقوا مبنى السفارة السعودية في طهران بالزجاجات الحارقة وتمكنوا من اقتحام السور ودخول حرم المقر قبل أن تخرجهم منه الشرطة.



وأظهرت صورة أُرسلت على تويتر محتجين أمام مبنى السفارة مع اشتعال حرائق صغيرة داخلها، في حين أظهرت صورة أخرى غرفة أثاثها مدمر قيل أنها تقع داخل السفارة.



كما انتشرت صور تظهر محاولة اقتحام القنصلية السعودية في مدينة مشهد، ثاني كبرى مدن إيران (شمال شرق).



وطلبت وزارة الخارجية الإيرانية في وقت لاحق من المحتشدين عدم مهاجمة السفارة السعودية في طهران أو قنصليتها في مدينة مشهد، بحسب رويترز.



وجاء الاعتداء على السفارة والقنصلية، عقب بيان من وزارة الخارجية السعودية استهجن تصريحات عدوانية من جانب طهران كاحتجاج على تنفيذ السلطات السعودية حكما قضائيا بالإعدام على مدانين بالإرهاب.



ويأتي اقتحام السفارة رغم تحذير من وزارة الخارجية السعودية للحكومة الإيرانية، السبت، بتحميلها المسؤولية الكاملة حيال حماية السفارة السعودية في طهران، وقنصلية المملكة في مدينة مشهد، وحماية أمن كافة منسوبيها من أي أعمال عدوانية، وذلك بموجب الاتفاقيات والقوانين الدولية.



وأعلنت وزارة الداخلية السعودية، السبت، تنفيذ حكم الإعدام بحق 47 "إرهابيا ومحرضا" في 12 منطقة. وأضافت الوزارة، في بيان صحفي، أن المنفذ بحقهم حكم الإعدام، والذين وصفتهم بـ"الفئة الضالة"، اعتنقوا الفكر التكفيري، ونفذوا عمليات تفجير وقتل.



ومن بين المنفذ فيهم حكم الإعدام، نمر النمر، الذي كانت المحكمة الجزائية أكدت، في مارس 2015، على حكم إعدامه، بعد إدانته بـ"إشعال الفتنة الطائفية" و"الخروج على ولي الأمر".



ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر بوزارة الخارجية السعودية قوله إن "نظام إيران آخر نظام في العالم يمكن أن يتهم الآخرين بدعم الإرهاب، باعتباره دولة راعية للإرهاب، ومدان من قبل الأمم المتحدة والعديد من الدول، ويؤكد ذلك إدراج عدد من المؤسسات الحكومية الإيرانية على قائمة الإرهاب في الأمم المتحدة".



وأشار المصدر إلى أن "تدخلات النظام الإيراني السافرة في دول المنطقة، شملت كلا من العراق واليمن ولبنان، وسوريا التي تدخلت فيها بشكل مباشر من خلال الحرس الثوري، والميليشيات الشيعية من لبنان ودول العالم، ونجم عنه مقتل أكثر من 250 ألف سوري بدم بارد، وتشريد أكثر من 12 مليون".



ولفت المصدر إلى القبض على خلايا تابعة لإيران في الآونة الأخيرة "قامت بتهريب المتفجرات والأسلحة إلى البحرين والكويت، والقبض على خلية تابعة لنظام إيران في السعودية، وذلك في ممارسات استهدفت المملكة ودول مجلس التعاون." وكالات



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش