الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الترامارثون البحر الميت.. ارقام تعاند العدائين واهداف انسانية تتحقق

تم نشره في الأحد 7 نيسان / أبريل 2013. 03:00 مـساءً
الترامارثون البحر الميت.. ارقام تعاند العدائين واهداف انسانية تتحقق

 

عمان- الدستور - محمد الجالودي

يعتبر التراماراثون البحر الميت في نسخته العشرين، والتي جرت يوم الجمعة الماضي، قد عمل على تعزيز القيم الاجتماعية النبيلة والتي تركت اثرا ايجابيا وطيبا في نفوس المشاركين الذين خرجوا منه بانطباعات تعكس اهدافه الانسانية التي تأسس من اجلها.

بالاضافة الى كونه حدثا رياضيا يسعى عدد كبير من العدائين الاردنيين للفوز بلقبه ليس سعيا وراء جوائزة المالية المتواضعة قياسا مع الماراثوانات الدولية الاخرى، انما للقيمة المعنوية التي تجعل المتسابقين يسعون بجد نحو الظفر بالمراكز الاولى والتي تعد بالنسبة لهم انجازا وطنيا كبيرا.

ولعل الحدث الابرز الذي فرض نفسه على الماراثون، المشاركة اللافتة لسمو الامير طلال بن محمد الذي رسم الابتسامة والامل على وجوه الاطفال المصابين بمرض السرطان، وذلك عندما نجح بجمع نصف مليون دينار، من مشاركته، حيث سيذهب هذا المبلغ لمعالجة مصابي هذا المرض.

مشاركة الامير طلال بن محمد في السباق جاءت باسم " مؤسسة الحسين للسرطان" وذلك بهدف دعم نشاطاته، واحتفالا بمرور 21 عاما على شفائه من " الورم الليمفاوي الغير هودجكن" .

واستطاع سمو الامير طلال ان يقطع مسافة سباق "24 كم " بالكامل، وهو الامر الذي جعل وسائل الاعلام تسلط الاضواء على مشاركته، والتي تعد تتويجا لجهوده الانسانية الرامية الى تعزيز القيم النبيلة عند ابناء الشعب الاردني وحثهم على استثمار الرياضة لمساعدة مرضى السرطان من الفئات الاقل حظا.

وركز سموه في حديثه لمندوبي وسائل الاعلام على دعوة الاردنيين بضرورة التخلص من عادة التدخين والمبادرة الى ممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي، مؤكدا انه سيعمل على تكثيف تواجده مستقبلا لجمع التبرعات للمصابين بمرض السرطان.

مشاركة الامير طلال حظيت باستقبال حافل عند خط النهاية وذلك من قبل سمو الأمير فراس بن رعد رئيس جمعية مرضى الدماغ والأعصاب وسمو الأميرة غيداء طلال رئيس مجلس أمناء مؤسسة الحسين للسرطان وسمو الأميرة دينا مرعد. في الجانب الاخر للسباق، فقد واصل الماراثون تمرير رسالته المجتمع المحلي باعتباره حدثا انسانية يسهم في علاج المصابين بمرض الدماغ والاعصاب ويعمل على التوعية من مخاطره. ويسجل لجمعية مرضى الاعصاب والدماغ الجهة التي تقوم سنويا بتنظيم الماراثون انها استقطبت اعدادا غفيرة من المشاركين، والذي حضروا من مدراس حكومية وخاصة وجامعات اهلية ورسمية وهيئة دبلوماسية وشركات ومؤسسات محلية، ركضوا جميعا من اجل هدف واحد. وجاءت الاجواء في البحر الميت كرنفالية احتفالية شكل فيه الجميع لوحة فنية زاهية عن " الوطن والحياة والفرح" ، شارك فيها الكل برسم الابتسامة على الوجوة التي طالما حلمت بان هناك " بصيص امل" وان مجتمعا متكافلا وما زال مزروع فيه الخير الى يوم القيامة .

فنيا لم فقد عاندت الازمان العدائين ولم يخرج المستابقين عن النص، اذ جاءت الارقام الفنية متواضعة وهو يجعلنا ندعو فيه اصحاب الاختصاص برياضة الماراثونات الى ضرورة التنبه الى الاهتمام بتحسين الارقام الشخصية للمتسابقين الاردنيين من اجل مقارعة نظرائهم في الدول الاخرى.

ويشار الى التراماراثون البحر حظي برعاية ودعم الجهات التالية: اكوافينا وموفنبك وسكتشر وكوزمو ودهانات ناشونال ومكدونالدز وتروبيكانا والتلفزيون الاردني والفريدة للاعلان وبيكاسو وانرجي وسبن وايام إف إم وجوردي تي في وبلونت , جريدة " الدستور", والزميلة الرأي واوشي.

التاريخ : 07-04-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش