الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مانشستر يونايتد يبحث عن خدمة من توتنهام

تم نشره في السبت 20 نيسان / أبريل 2013. 03:00 مـساءً
مانشستر يونايتد يبحث عن خدمة من توتنهام

 

نيقوسيا - (ا ف ب)

تتجه انظار مشجعي ولاعبي مانشستر يونايتد الى ملعب "وايت هارت لاين" غدا الاحد حيث يحدوهم الامل بان يتمكن توتنهام من اسقاط جارهم اللدود وملاحقهم مانشستر سيتي حامل اللقب عندما يتواجه الطرفان في المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الانكليزي لكرة القادم والتي تشهد ايضا مباراة مثيرة بين تشلسي ومضيفه ليفربول.

وستقف جماهير "الشياطين الحمر" خلف توتنهام في مباراة الغد على امل ان يتمكن الفريق اللندني الذي يصارع من اجل التأهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، من الوقوف في وجه ال"سيتيزينس" وتحقيق فوزه الاول عليهم منذ 5 ايار 2010 (1-صفر على ستاد الاتحاد) من اجل احباط عزيمتهم بعد ان عاد الامل اليهم وبدأوا التفكير مجددا بامكانية الاحتفاظ باللقب بسبب فشل غريمهم يونايتد في حسم مباراة الاربعاء لمصلحته امام وست هام يونايتد.



واعاد وست هام يونايتد بعض الامل لسيتي وذلك بعدما اجبر ضيفه يونايتد على الاكتفاء بالتعادل معه 2-2 في مباراة مؤجلة من المرحلة التاسعة والعشرين، وقد استفاد رجال المدرب الايطالي روبرتو مانشيني على اكمل وجه من هذه الخدمة وقلصوا الفارق الى 13 نقطة مع مباراة مؤجلة في جعبتهم، وذلك من خلال فوزهم المتأخر والصعب على ضيفهم الجريح وخصمهم المقبل في نهائي مسابقة الكأس ويغان اثلتيك بهدف رائع للارجنتيني كارلوس تيفيز في الدقائق السبع الاخيرة.

ولو تمكن رجال المدرب الاسكتلندي اليكس فيرغوسون من تخطي وست هام وحصد النقاط الثلاث فذلك كان سيضعهم على مشارف لقبهم العشرين، حيث كانوا بحاجة الى اربع نقاط فقط من مبارياتهم الخمس المتبقية، اولها بعد غد الاثنين امام ضيفهم الجريح استون فيلا، لكي يحسموا اللقب الا انهم سقطوا في فخ التعادل في مباراة تخلفوا خلالها مرتين امام مضيفهم اللندني.

وقد تشتعل المنافسة بشكل اكبر في الايام المقبلة لان يونايتد يخوض اختبارين صعبين للغاية على التوالي امام خصميه اللندنيين ارسنال وتشلسي بعد استضافته لاستون فيلا، فيما يخوض سيتي مباريات سهلة نسبيا في مواجهة وست هام وسوانسي ووست بروميتش وريدينغ ونوريتش سيتي.

وما يعزز من حظوظ يونايتد الذي خرج خالي الوفاض من جميع المسابقات الثلاث الاخرى لهذا الموسم (دوري ابطال اوروبا والكأسان المحليان)، في الخروج من هذه المرحلة متوجا باللقب هو ان توتنهام سيقاتل بشراسة من اجل حسم مواجهته مع سيتي لانه اصبح حاليا خارج دوري ابطال اوروبا بعد تعادله في المرحلة الماضية على ارضه مع ايفرتون (2-2)، ما سمح لجاريه تشلسي وارسنال في التقدم عليه بفارق ثلاثة نقاط ونقطتين على التوالي لكن فريق المدرب البرتغالي اندري فياش-بواش خاض مباراة اقل من "المدفعجية" كما حال ال"بلوز" الذين يخوضون بدورهم مباراة صعبة للغاية الاحد ايضا في ضيافة ليفربول الذي اصبحت مشاركته في "يوروبا ليغ" الموسم المقبل مستبعدة بعد اهداره اربع نقاط في المرحلتين الاخريتين ما جعله يتخلف بفارق 8 نقاط عن المركز الخامس.

الدوري الايطالي

بعد ان ضمن يوفنتوس الاحتفاظ باللقب بنسبة كبيرة جدا بتقدمه بفارق 11 نقطة عن اقرب منافسيه قبل نهاية البطولة بست مراحل، ينحصر الصراع على حسم المركز الثاني المؤهل مباشرة الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل بين نابولي الذي يملك 63 نقطة وميلان برصيد 59 في حين ياتي فيورنتتينا رابعا وله 55 نقطة.

وتبدو الفرصة سانحة امام نابولي للابتعاد عن ميلان لانه يستضيف كالياري في مباراة سهلة نسبيا على ملعبه الصاخب سان باولو، في حين يخوض ميلان اختبارا في غاية الصعوبة ضد يوفنتوس بالذات.

ولم يخسر ميلان في اي من مبارياته ال14 الاخيرة ويدخل مواجهته ضد السيدة العجوز بمعنويات عالية كما يؤكد هدافه الايطالي الدولي المصري الاصل ستيفان الشعراوي بقوله "مباراة الاحد ستكون امتحانا كبيرا للتركيز، فالفريق الذي يرتكب اقل اخطاء سيفوز".ويسعى يوفنتوس الى الثأر لخسارته ذهابا امام ميلان بهدف سجله البرازيلي روبينيو في تشرين الثاني الماضي.

ولم يخسر يوفنتوس اي مباراة منذ سقوطه بشكل مفاجىء امام سمبدوريا 1-2 في كانون الثاني الماضي، وهو يحتاج الى سبع نقاط من مبارياته الست الاخيرة ليحسم اللقب في مصلحته.

لكن مدافع يوفنتوس اندريا بارزاغلي حذر زملاءه من مغبة الاستهتار واعتبار بان اللقب اصبح محسوما وقال "المباراتان المقبلتان ضد ميلان والدربي ضد تورينو في غاية الاهمية واذا خرجنا بنتيجتين ايجابيتين نكون قد اقتربنا كثيرا من اللقب".

ويبدو الحلم الاوروبي بعيدا بالنسبة الى انتر ميلان حامل لقب دوري ابطال اوروبا عام 2010 بعد خسارته الاخيرة السبت الماضي امام بارما، قبل ان يتعرض لضربة اخرى بخروجه من مسابقة الكأس على يد روما في نصف النهائي الاربعاء الماضي.

وكان انتر ميلان منافسا جديا على اللقب في كانون الاول الماضي لكنه تراجع الى المركز السابع في الوقت الحالي بعد ان خسر جهود مهاجميه الارجنتيني دييغو ميليتو ومواطنه رودريغو بالاسيو وانطونيو كاسانو.

وبات مصير المدرب الشاب لا نترميلان اندريا ستراماتشيوني في مهب الريح بعد النتائج المخيبة لكن رئيس النادي ماسيمو موراتي سارع الى التأكيد بان المدرب باق في منصبه وقال في هذا الصدد "ليس لدي ادنى شك في ما يتعلق بقدرات المدرب، اشارت وسائل الاعلام الى بعض الاسماء لكنني لم اتصل باي واحد من هؤلاء".

التاريخ : 20-04-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش