الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في المؤتمر الصحفي الختامي لمعسكر الرياضة والسلام العالمي * الأمير فيصل: السلام من خلال الرياضة وصل الى هنا ليبقى

تم نشره في الخميس 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
في المؤتمر الصحفي الختامي لمعسكر الرياضة والسلام العالمي * الأمير فيصل: السلام من خلال الرياضة وصل الى هنا ليبقى

 

 
* وضعنا علامة في الرمل تؤكد ان هناك بدائل عن الأسلحة والعنف



عمان - خليل قطيط
أشاد سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية بحماس المشاركين والمشاركات في معسكر الرياضة والسلام العالمي الذي استضافه الأردن على مدى الأيام العشرة الماضية بمشاركة (70) يمثلون النخبة من القيادات الشبابية من دول كل من فلسطين ، العراق ، لبنان ، السودان ، سيريلانكا ، افغانستان والأردن.
وعبر سموه في المؤتمر الصحفي الختامي للمعسكر بحضور رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف عضيبات وعضو اللجنة الأولمبية الدولية المصرية د. رانيا علواني والذي عقد أمس في بيت شباب عمان مقر اقامة الوفود تتويجا للمبادرة التي اطلقها سموه تحت شعار ( السلام من خلال الرياضة ) ، عبر عن ارتياحه لمدى التفاعل الايجابي الذي جمع المشاركين مشيدا بجهود المدربين الذين عملوا على مدار الساعة طوال الفترة الماضية والتي اثمرت عن نجاح التجربة الأولى للمعسكر الذي بات مبادرة عالمية بفضل دعم اللجنة الأولمبية الدولية والعديد من المنظمات العالمية.
وقال سموه : ان ماشهده المعسكر من نشاطات وتطبيقات عملية ومهارات اكتسبها المشاركون من شأنها ان تعزز قدراتهم وترفع من أدائهم بهف نشر مفاهيم السلام من خلال الرياضة لتكون بديلا عن النزاعات وتسهم الى حد كبير في تعزيز الدور الشبابي لنشر ثقافة السلم.
واضاف سموه: لقد حظي المخيم بنجاح باهر وكانت هناك العديد من الأمور المؤثرة ، ولكن ما جعلني سعيدا هو الطريقة التي تجمع المشاركين من مختلف البيئات تحت شعار الرياضة ، لقد كان هناك جهد كبير من المشاركين خلال الأيام العشرة الماضية وأود ان اشكرهم جميعا لاخلاصهم واتمنى ان يكونوا قادرين على حمل رسالة السلام من خلال الرياضة الى مجتمعاتهم.
وتابع سموه قائلا: ابتداء من تعلم الكرة العابرة في صحراء وادي رم الى كرة القدم في ستاد عمان الدولي جمع مخيم السلام من خلال الرياضة جلسات تطبيقية في تعليم السلام وتدريبات متخصصة في حل النزاعات.
وبين سموه ان الأيام العشرة التي مثلت مدة اقامة المعسكر سيتم تحليلها مرفقا مع التقييم والانطباع الذي عبر عنه المشاركون.
واضاف: ما كنت اشهده هو تعبير عن المشاركة والترابط الذي جمع المشاركين تحت شعار الرياضة والسلام وانني على ثقة بقدرة كل واحد منهم على نشر ما اكتسبوه بين شباب وأطفال مجتمعاتهم عند العودة الى بلدانهم وانه لمن المفرح انه بينما كانت تدور الجلسات التطبيقية والنظرية كان المدربوون الدوليون مندهشون من اخلاص وحماس المشاركين ومن حبهم للعمل.
وتابع سموه: ان هذه الدورة كانت صعبة على المشاركين ، لكن احدا لم يقل ان تطوير برامج السلام ستكون سهلة. وكل الفخر للمشاركين الذين ثبتوا على البرنامج وأخذوا به ، ولهذا سأقدم لكل واحدا منكم شهادة تؤكد تخرجه وتفيد بقدرته على تمثيل مشروع السلام من خلال الرياضة.
وأكد سموه ان ما شهده المعسكر من نجاح باهر ما كان ليتحقق لولا دعم المنظمات العالمية وعبر عن شكره الى كل الذين ساهموا في انجاح المعسكر وفي مقدمتهم جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله.
وقال سموه: نحن ذاهبون من هنا لنقيم بحذر شديد ما هو جيد وما هوغير جيد لغايات تحديد ما هو المطلوب للمخيم التدريبي في العام المقبل (2008) ، وقد قمنا فعلا بالتحضير لطلبات التمويل من العديد من المنظمات التي اخذت فكرة عن ما نقوم به ، وسوف نذهب الى الداعمين مسلحين بالصور والاثباتات عن العمل الحقيقي وسوف نراقب كل العمليات التي قام بها المشاركون تحضيرا للمعسكر القادم لمشاركين من مجالات ابعد واشمل.
ووجه سموه الشكر الى الاعلاميين الذين دعموا المعسكر من خلال تغطيتهم لفعالياته وقال: سوف نعمل بجهد أكبر من ذي قبل لبناء نجاح باهر جديد ولقد وضعنا علامة في الرمل تؤكد ان هناك بدائل للأسلحة والعنف وقد وصل السلام من خلال الرياضة الى هنا ليبقى.
من جانبه اكد رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف على دعم المجلس المطلق لمبادرة السلام والرياضة مشيرا الى انها مبادرة يحق للأردنين ان يفتخروا بها.
واشارت د. علواني الى ان مثل هكذا معسكرات من شأنها ان تسهم الى حد كبير في تقارب الشعوب والأمم الأمر الذي سيخلق ثقافة ورأيا شعبيا عاما يلتف حول السلام.
بعدها اجاب سموه على اسئلة الصحفيين واستمع الى مداخلات المشاركين الذين اجمعوا على شكر سموه على مبادرته هذه التي اتاحت لهم فرصة اكتساب المهارات والمعارف حول الرياضة والسلام.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش