الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كهوف الفيس بوك!

حلمي الأسمر

الخميس 23 كانون الأول / ديسمبر 2010.
عدد المقالات: 2514
كهوف الفيس بوك! * حلمي الأسمر

 

بصراحة لم أكن أعرف الكثير عن هذا العالم العجيب الغريب المسمى "فيس بوك" رغم أني تعرفت عليه منذ زمن بعيد ، إلا أنني لم أبحر فيه كما فعلت الفترة الأخيرة ، محاولا سبر غوره ومعرفة سر تعلق الكثيرين به ، وكانت علاقتي به عابرة ، أضع على صفحتي بعض الملاحظات ، وأتواصل مع بعض الأصدقاء وأفراد العائلة والمعارف من القراء وغيرهم ، لكنني حينما أمعنت النظر في كنهه أصبت بما يشبه الصدمة،

كنا نتحدث فيما مضى عن عهد "الغوغلة" نسبة إلى موقع غوغل ومدى تغلغله في حياتنا المعاصرة ، لكننا كما يبدو دخلنا عصر "الفَسْبَكة" نسبة إلى فيس بوك ، بالنسبة للأردن تشير دراسة مسحية ان 23 بالمئة من الأردنيين يستخدمون الانترنت لـ "التواصل اجتماعيا" وذلك من خلال البريد الالكتروني 17 بالمئة ، الدردشة 14 بالمئة ، وهنا مربط الفرس ، إلى حد يجعلنا نسأل ـ هل نفرح ام نبكي بسبب ارتفاع نسبة مستخدمي الإنترنت في الأردن؟، هل هو نعمة أم نقمة؟،

الصحيح أنني ذهلت حينما عرفت أن ثمة مجموعات حوارية على الفيس بوك مهمتها فقط التواصل حول قضايا في غاية الخطورة ، وبعيدا عن أي اعتبار لخلق أو دين أو قيم عليا أو دنيا ، ويفاجأ المرء بأسماء هذه المجموعات ، التي يترفع القلم عن ذكر أسمائها ، فمجرد أسمائها هو محض فحش مخل بكل قيمة أو خلق ، ولكن لتقريب الصورة سأعطي مثلا بعد التعديل الطفيف لواحدة من هذه المجموعات ، وهي مجموعة خاصة بالنساء المتزوجات اللواتي يهوين الخيانة ، والانتساب مقصور على ساكني الأردن ، طبعا لم يتسن لي الدخول إلى هذه المجموعة ، لأنها مقتصرة على الأعضاء ، ولكن هالني عدد المنتسبات لها وهو بالمئات ، ولكم أن تتخيلوا ماهية الحوار والنقاشات التي يمكن أن تحدث بين أعضاء المجموعة ، والمعلومات التي يمكن أن يتداولنها ، وقل مثل ذلك عن بلدان أخرى ، فثمة مجموعات مماثلة ، واخرى للمثليين والمثليات ، ومجموعات أخرى هي عبارة عن بيوت دعارة إلكترونية ، توفر كهوفا بعيدة عن الأعين ، لممارسة كل ما يندى له الجبين ، وإلى ذلك ، ثمة مجموعات للإلحاد والتعري والفسق والفجور بأنواعه،

حسب موقع ويكيبيديا ، أنشىء الموقع للتواصل الاجتماعي (،) ويمكن الدخول إليه مجاناً وتديره شركة "فيس بوك" محدودة المسؤولية كملكية خاصة لها: فالمستخدمون بإمكانهم الانضمام إلى الشبكات التي تنظمها المدينة أو جهة العمل أو المدرسة أو الإقليم ، وذلك من أجل الاتصال بالآخرين والتفاعل معهم. كذلك ، يمكن للمستخدمين إضافة أصدقاء إلى قائمة أصدقائهم وإرسال الرسائل إليهم ، وأيضًا تحديث ملفاتهم الشخصية وتعريف الأصدقاء بأنفسهم. ويشير اسم الموقع إلى دليل الصور الذي تقدمه الكليات والمدارس التمهيدية في الولايات المتحدة الأمريكية إلى أعضاء هيئة التدريس والطلبة الجدد ، والذي يتضمن وصفًا لأعضاء الحرم الجامعي كوسيلة للتعرف إليهم ، وقد قام مارك زوكربيرج بتأسيس الفيس بوك بالاشتراك مع كل من داستين موسكوفيتز وكريس هيوز اللذين تخصصا في دراسة علوم الحاسب وكانا رفيقي زوكربيرج في سكن الجامعة عندما كان طالبًا في جامعة هارفارد ، وكانت عضوية الموقع مقتصرة في بداية الأمر على طلبة جامعة هارفارد ، ولكنها امتدت بعد ذلك لتشمل الكليات الأخرى في مدينة بوسطن وجامعة آيفي ليج وجامعة ستانفورد. ثم اتسعت دائرة الموقع لتشمل أي طالب جامعي ، ثم طلبة المدارس الثانوية ، وأخيرًا أي شخص يبلغ من العمر 13 عامًا فأكثر. ويقال أن الموقع يضم حاليًا أكثر من 350 مليون مستخدم على مستوى العالم ، فهل نستخدمه للغايات التي أنشئت من أجله ، أم أنه انضم هو الآخر لنوافذ التخريب والتدمير التي تحيط بنا من كل جانب؟





التاريخ : 23-12-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش