الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إربديون يتفوقون خارج الوطن

د. مهند مبيضين

الثلاثاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
عدد المقالات: 1059
خمسة أسماء أردنية من أربد لمعت في الآونة الأخيرة، وتفوق كل واحد منها في مجاله الإبداعي، وفي تخصصه. تفوق لا يجلب للأردن إلا السمعة الطيبة، والمزيد من الثقة، لأنه وبالرغم من كل مشاكلنا، إلا اننا قادرون على أن نقدم للعالم، وجوهاً مبدعة، سواءً كان تكوينها في الأردن أو في الخارج، وهذا السجل التكريمي يسهم في رفع سمعة البلد، وفي تعزيز صورتها الإيجابية التي تشكلت عبر عقود، وهي نتيجة لجهد طويل في الاهتمام في التعليم وهو أساس أي نهضة.
تكتب المواطن هبة الحمود على صفحتها الشخصية على الفيسبوك مستعرضة خمس قامات أردنية من اربد، تفوقت في اختبارات وجوائز عالمية، وهم يتفوقون عالمياًبقولها :» في 48 ساعة ..فرحت أنها لغالبية من اربد... بس كتير تضايقت لما تذكرت الوضع فيها...يا ريت بس يوصل للمدينة قرشين من مصاري الدعم التي تذهب لعمان..»
أما الأسماء المتفوقة فهم:الطالبة سلاف مالك عبد النبي بني يونس (من اربد لواء الكوره) والتي شاركت بالمسابقة العالمية للرياضيات الذهنيةucmasالسمعية (وهي الأصعب عالميا ) وحصلت على بطولة العالم Grand Champion بدون منازع على جميع المشاركين فيها، في انجاز غير مسبوق عربيا،فمنذ 21 عاما لم يفز بالبطولة أي عربي.! والثاني هو الطفل مروان الجوينات (من إربد لواء بني عبيد مدينة الحصن)، والذي حقق مركز وصيف أول للبطل بمسابقه عالميه للرياضيات الذهني عن فئته.
أما الثالث فهو العالم الأردني سديم القديسات (من اربد لواء قصبة إربد) وفاز خلال مسابقه برنامج «نجوم العلوم» باختراعه جهاز قد يبعث الأمل للمصابين بالسرطان بالشفاء.
والرابع راكان بني دومي من ( إربد لواء الكوره) والذي انتزع المركز الأول من ألف مشارك ببطولة عالميه بأمريكا لبناء الاجسام بشيكاغو. والخامس هو العداء الاردني الدولي محمد الحموري الذي حقق مؤخراً انجازاً عالمياً بحصوله على المركز الأول بماراثون لوس انجلوس الدولي (لونج بيتش)، بزمن مقداره ساعتين و58 دقيقة لمسافة 42 كيلومترا.
المواطنة الحمود، تطلب الاهتمام بالإبداع والمبدعين، وهذا أمر مهم، وكلنا نؤيد ما جاءت به رسالتها، وأن يصار إلى مأسسة العمل في دعم الإبداع والمبدعين، وأن يتم تبني إنجازات المبدعين ومشاريعهم، وعلى الأقل سمعنا أن مركز الحسين للسرطان قد يهتم بتبني انجاز العالم سديم قديسات فيما يخصص اختراعه لجهاز يعجل من اكتشاف مرض السرطان.
أخيراً، رعاية الابداع تحتاج إلى مسؤولية أكبر من قبل القطاع الخاص، وقد يكون هناك بعض المساهمات بمؤسسات تدعم مبدعين، لكن ما يجب تقريره أنه لا يمكن للحكومات في ظل تحدياتها القيام بذلك وحدها.
[email protected]
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش