الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عـلـى رمـال سـينـاء

محمود الزيودي

الأحد 24 آذار / مارس 2013.
عدد المقالات: 712
عـلـى رمـال سـينـاء * محمود الزيودي

 

في بداية الثمانينات من القرن الماضي التقيت محافظ العريش اللواء منير شاش في حفل عشاء لإدارة قصور الثقافة ... كانت فرصة للقاء الرجل الذي قرأت عنه الكثير ... كان قائد سلاح المدفعيّة في حرب تشرين ... مدافعة ردمت تحصينات خط بارليف وأعطبت تحصينات الاسرائيليين خلفها في العمق ... لسوء حظ الرجل أن الملازم خالد الاسلامبولي الذي قتل السادات ينتمي الى سلاح المدفعية أحيل شاش إلى التقاعد ثم عيّن محافظا ً لسيناء ... في ذلك العشاء وبدلا ً من الحديث عن تجليات الحرب طرح اللواء منير شاش مشكلة توطين بدو سيناء وتحويلهم من بقايا بدو رحل يستخدمون سيارات الدفع الرباعي للتهريب بدلا ً من الجمال الى جماعات مستقرة منتجة في صحراء نجح الاسرائيليون في زراعتها خلال ستة أعوام من احتلالها وحوّلوا شواطئها الى منتجعات سياحيّة ترتبط مع دير سانت كاترين بخط مباشر يربط بين سياحة الترفيه والسياحة الدينيّة .

شطح الساهرون في الحديث عن الفيروز الذي استخرجه الفراعنة من سيناء مع النحاس وأورثوه للأنباط . والمحافظ يبحث عن حل لعشرات القبائل التي لم تزل ترتحل مع مواشيها في الصحراء وتحاول ما استطاعت ارسال أبنائها الى المدارس والجامعات ... وفوجئت به يوجه الحديث إلي ويسأل ... قرأت عن تجربتكم في اسكان بدو البتراء ... هل تعرف عن هذا الأمر؟؟؟

قلت للواء منير شاش إني كتبت بحثاً عن قبيلة البدول التي تسكن البتراء وكتبت مسلسل هبوب الريح الذي تدور أحداثه بين البتراء وبئر السبع وبيت لحم ... وأني عاصرت واقتربت من تجربة اسكانهم في ام صيحون بدلاً من احتلالهم لمنازل الأنباط الأثريّة ... تجربة الاسكان كانت بإبقاء مصدر رزق الساكن قريبا ً منه ... بنيت زرائب للأغنام في حرم البيت على الطريقة العربيّة القديمة ... المواشي على الأرض والعائلة في الطابق الثاني والمراعي حول القرية . والبيت موصول بالماء والكهرباء ... تحول النقاش الى تجربة اسكان أهالي البتراء لتطبيقها في سيناء وسكرتير المحافظ يدوّن الملاحظات خلال النقاش .

في نهاية الحديث قال اللواء منير شاش: اذا طالت خدمتي في شمال سيناء سأطبق تجربتكم في البتراء ... لم تطل خدمة الرجل فقد أدى الانفتاح الى خلط رمال سيناء بأطماع رأس المال ومشاريع السياحة ثم أنبوب الغاز الذي أمد الكهرباء الاسرائيلية بطاقة رخيصة ... اختلف جمال مبارك مع رجل الأعمال المصري الاسباني حسين سالم على حصة جمال مبارك من عمولة تصدير الغاز التي استحوذ عليها المليونير ... قام ابن رئيس الجمهورية بإرسال من يفجّر مجموعة من فنادق المليونير في شرم الشيخ والصقت التهمة بابناء البدو في سيناء ... البعض منهم اعترف تحت التعذيب وسجن والبعض أعدم ... لسوء حظ أولئك البائسين أن قصة حرب رأس المال الفاسد في سيناء لم تكتشف الا ّ بعد ثورة الربيع العربي وسجن حسين سالم وجمال مبارك ووالده رئيس الجمهورية السابق ... ترى من هو الضحية ومن هو الجلاد في بقية اقطار الوطن العربي ؟

التاريخ : 24-03-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش