الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فنانون بين عيادتين

محمود الزيودي

الاثنين 4 شباط / فبراير 2013.
عدد المقالات: 712
فنانون بين عيادتين * محمود الزيودي

 

يصرّ زميلنا صالح اسعد على أن مطالب الفنانين الأردنيين في اعتصامهم الذي استمر أسابيع . يقتصر على موضوع التأمين الصحي للفنانين المتفرغين ... وأن يكون هذا التأمين من الدرجة الأولى في عيادات ومستشفيات الحكومة ... وقد تفضل أحد وزراء الثقافة السابقين بفقع تصريح صحفي يؤكد منح الفنانين المتفرغين بهذا التأمين على نفقة الدولة ... في لقاء عابر مع أحد المسؤولين الأردنيين قال لي ... اذا أعطينا الفنانين تأمينا مجانيا من الدرجة الأولى ستسحب بقية النقابات أسلحتها من الجراب وتطالب بنفس التأمين ... احصوا النقابات واحصوا تأمينات درجة أولى ... سيتجاوز رقم المؤمنين عشرات الالاف من الذين تنفق نقاباتهم الغنية على تأمينهم الصحي ولا حاجة لهم بوجع الرأس مع الحكومة.

يا صديقي صالح يا ناس يا خلق الله ... لم يعتصم الفنانون الأردنيون في نقابتهم لاستجداء التأمين الصحي وكأن الأمر الذي يهمهم هو سماعة طبيب اختصاص وحبة دواء وسرير في غرفة مستشفى من الدرجة الأولى ... نعود لقراءة الدرس من جديد ... يريد الفنان الأردني تمويلا ً لانتاج دراما أردنية تحمل صورة الوطن على الشاشة العربية لتدخل هذه الصورة الى كل منزل عربي يتمتع بلاقط فضائي وجهاز تلفزيون ... بحّ صوتنا ونحن نفغر بوجه الحكومات المتعاقبة ... نبسّط الأمر لوزارة السياحة مثلا ً ... إن عشرات الاعلانات السياحية عن البتراء وجرش والبحر الميت ونحن نعرف أن كلفتها بالملايين وهي لا تستمر أكثر من ثلاثين أو خمسة وأربعين ثانية ... هذه الاعلانات لا تعادل مسلسلا تلفزيونيا أردنيا جرى تصويره سابقا ً ويمكن تصويره لاحقا ً في البتراء وجرش ووادي رم والبحر الميت في ثلاثين ساعة تبقى هذه الأماكن ماثلة في عين المشاهد العربي طوال ثلاثين ساعة .

نعيد قراءة الدرس والصوت الذي دبّيناه في وزارة التنمية السياسية والشؤون البرلمانية عن المردود الاقتصادي المربح للدراما الأردنية ... سواء لشركات الانتاج الوطنية أو للتلفزيون الأردني ... قبل ربع قرن كان ايراد الدراما الأردنية الى الوطن من العملة الصعبة يفوق ستة ملايين الدينار ... وهو رقم فلكي بالقياس لقيمة العملة الشرائية في الوقت الحاضر .... حينما اشتد عود المركز العربي وهو من كبريات الشركات المنتجة في الشرق الأوسط . وبدأ ينتج أعمالا أردنية ضخمة تحمل صورة الاردن بكل تلاوينها . جاء من يضع العصا في دواليبه ويوقف المركز والانتاج وتلفزيون الغد لأن كاميرا المركز اصطدمت بسيارة محملة بصناديق الاقتراع ذات انتخابات مزورة ... وصلت الرسالة الى جلالة الملك الذي أمر بإنشاء صندوق الدراما الأردنية ورفده بأربعة ملايين دينار ستعود أضعافها على الصندوق اذا وقع بأيدٍ أمينة تنتج وتربح .

اذا أخذنا بعين الاعتبار أن المسلسلات الأردنية التي أنتجت قبل أكثر من ثلاثين عاماً لا زالت تشترى وتبث من قبل بعض التلفزيونات العربية ... منذ أكثر من عام ونحن ننتظر تنفيذ مكرمة جلالة الملك فيما اهتمام المسؤولين ... عند عمك طحنّا ... هذه مشكلة الفنان الأردني ومأساته ... الذين يختصرون أزمة الدراما الأردنية بسماعة الطبيب وحبة الدواء يظلمون الفنان والوطن .

التاريخ : 04-02-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش